الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تشكيل لجنة ثقافية استشارية للبلدية*جلسة حوارية بعنوان »السلط - عبق وتاريخ«

تم نشره في السبت 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2003. 02:00 مـساءً
تشكيل لجنة ثقافية استشارية للبلدية*جلسة حوارية بعنوان »السلط - عبق وتاريخ«

 

 

السلط - الدستور
ضمن فعاليات الاسبوع الرمضاني الذي يقيمه مجلس نقابة المهندسين فرع محافظة البلقاء نظمت جلسة للذكرى بعنوان »السلط - عبق وتاريخ« شارك فيها الدكتور محمد خريسات والدكتور محمد عطيات والاستاذ عزت الصليبي بحضور رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس ماهر ابو السمن وحشد من المهتمين من ابناء المدينة.
واستعرض الدكتور خريسات سجل البلدية لمدينة السلط عام 1923 - 1925 الذي صدر مؤخرا في كتاب حمل اسم »من وثائقنا« مشيرا الى اهمية التاريخ الاقتصادي والاجتماعي لاية امة من الامم، مؤكدا الاهتمام بنشر هذه السجلات واعتبارها وثائق صادقة لما كان يجري من امور واحوال في مدينة السلط خلال تلك الفترة.
وقال انه اذا اخذنا نظام البلديات الذي كان ساري المفعول خلال تلك الفترة فانه كان يعطي البلديات سلطات واسعة دون المبالغة اذا ما شبهناها بنظام البلديات المعمول به في الدول الغربية من حيث الصلاحيات التي يتمتع بها رئيس البلدية.
ومن خلال قراءة المهام التي كان ينظر بها المجلس البلدي نرى ان البلدية ما هي الا حكومة محلية تتكفل بكل شيء.
واستعرض الدكتور عطيات تحت عنوان »السلط لمحة عن مدينة في مسيرة وطن« اضاءات يمكن ان تميط اللثام عن تاريخ مدينة السلط الموغل في مسارب الزمن القديم مبينا ان ثمة علاقة بين السلط وطائر الفينيق في الاساطير القديمة فهذا الطائر تعرض للموت والحرق وانبعث قويا من تحت الرماد ومدينة السلط لها من اسمها نصيب ففي كل مرة تتعرض فيها للخراب والتدمير على امتداد تاريخنا الضارب في القدم، لكنها كانت تعود قوية كبيرة واكثر عمرانا وازدهارا.
واشار الدكتور عطيات الى ان السلط ستبقى منتصبة كالرمح وعالية كالراية المرتفعة في الوطن وسيبقى اسمها يحمل معنى الشدة ودحر الغزاة الذين حاولوا اذلالها وظلت عصية على الركوع والضعف.
واستعرض الاستاذ عزت الصليبي بعضا من جوانب الحياة التي كانت سائدة في المدينة منذ بدايات القرن الماضي.
وفي مداخله لرئيس بلدية السلط الكبرى المهندس ماهر ابوالسمن اكد ان البلدية تنوي تشكيل لجنة ثقافية استشارية تكون نواة لمجلس ثقافي استشاري يضم في عضويته 36 شخصية ثقافية من ابناء المدينة ليعنى بالهم الثقافي في السلط.
واضاف المهندس ابو السمن ان البلدية انشأت في اواخر العام الماضي قسما للشؤون الثقافية من ابرز مهامه عمل الجوائز الثقافية في شتى الحقول والمجالات وتأسيس الفرق الفنية والمسرحية والاشراف عليها وعقد الندوات التثقيفية في المجالات المختلفة واقامة المعارض الفنية ومعارض للكتب والاشراف على مطبوعات البلدية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش