الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مدير عام الخط الحجازي الاردني لـ»الدستور« * ابو الفيلات: القانون لا يسمح بخصخصة سكة الحديد لانها وقف اسلامي * نعمل لتحديث وتطوير الخط الحدي

تم نشره في الأربعاء 23 نيسان / أبريل 2003. 03:00 مـساءً
مدير عام الخط الحجازي الاردني لـ»الدستور« * ابو الفيلات: القانون لا يسمح بخصخصة سكة الحديد لانها وقف اسلامي * نعمل لتحديث وتطوير الخط الحدي

 

 
عمان - الدستور - نايف المعاني : يعتبر الخط الحديدي الحجازي -الاردني معلما من معالم التراث الاردني الحديث لارتباطه بالثورة العربية الكبرى اضافة الى ان احد مباني الخط الحجازي في مدينة معان عاصمة الاردن الاولى كان لها شرف ان تكون المقر الرئيسي للمغفور له جلالة الملك المؤسس عبداللّه بن الحسين طيب اللّه ثراه.
كما كان لهذا الخط ايضا شرف استخدام المغفور له احد قطاراته للوصول اول مرة الى عمان.
»الدستور« ومن هذا المنطلق ونظرا لاهمية هذا الخط التاريخية في حقبة من حقبات الاردن المهمة التقت المهندس عبد الرزاق ابو الفيلات مدير عام الخط الحديدي الحجازي الاردني حيث قال:
- يرجع تاريخ انشاء الخط الحديدي الحجازي الى عام 1900 لربط مدينة دمشق بالمدينة المنورة عبر مدينة عمان وبطول 1303 كيلو متر كخط متري »1050« سم وبوزن محوري »50.10« طن، وانتهى العمل بانشائه عام ،1908 حيث قدرت كلفة انشائه بخمسة ملايين ليرة ذهب عثماني، تم توفيرها عن طريق جمع التبرعات.
- تعاقبت على ادارة الخط مند عام 1900 الادارات التركية وسكك حديد فلسطين والجيش العربي والادارة المدنية الاردنية لغاية عام 1952.
- في عام 1952 تم انشاء مؤسسة الخط الحديدي الحجازي الاردني، وهي تتولى منذ انشائها ولوقتنا الحاضر استثمار املاك الخط الحجازي الواقعة ضمن اراضي المملكة الاردنية الهاشمية من الحدود السورية شمالا وحتى محطتي القطرانة والمدورة جنوبا.
واضاف: قامت المؤسسات في السنوات الاخيرة ومن خلال ادارتها وجهود العاملين فيها المخلصة باعادة الحياة الى شرايين المؤسسة خاصة القاطرات البخارية النادرة الوجود عالميا مما اعاد للمؤسسة نشاطها ودورها في قطاع النقل وتنشيط الحركة التجارية المحلية وكذلك الحركة السياحية.
- لقد اولى المهندس نادر الذهبي وزير النقل ووزير السياحة والآثار عناية خاصة بمؤسسة الخط الحديدي الحجازي الاردني بما تمثله من تاريخ وواقع يتطور ويحمل جدوى اقتصادية وقد صب بهذا الاهتمام الآن الى جانب اهتمامه كوزير للسياحة ايضا بدور اكبر.. وقد انعكس هذا الاهتمام بانتظام انعقاد مجلس ادارة المؤسسة والذي يعقد مرة كل اسبوع.

قطارات بين المدن
وعن تسيير قطارات لمدن المملكة قال السيد ابو الفيلات يوجد حاليا قطارات يتم تسييرها الى المحطات الجنوبية وحتى محطة معان حسب الطلب اما تسيير قطارات لباقي مدن المملكة فهذا منوط بانشاء شبكة سكك حديدية وطنية حديثة تربطها ببعضها البعض.
خط جديد
واضاف انه بالرغم من انتهاء العمر الافتراضي للبنية التحتية للخط الحديدي الا انه ونتيجة للجهود المخلصة تم المحافظة على هذا الخط بحالة تمكننا من تسيير قطارات عليه، ولقد تم الانتهاء من الدراسات اللازمة لربط الحدود السورية الاردنية بخط عريض وفق معايير الاتحاد الدولي للسكك الحديدية مع محطة عمان وعدم البدء بالتنفيذ يعود لاستكمال الدراسات وتوفر فرص ملائمة للاستثمار في هذا المجال.
لا خصخصة
وعن امكانية خصخصة هذا الخط قال ابو الفيلات: ان قانون الخط الحديدي رقم 23 لسنة 1952 لا يسمح بخصخصة سكة الحديد وما عليه من ادوات محركة ومتحركة حيث ان المادة 3 من قانون الخط تنص على ما يلي »يعتبر الخط الحديدي وقف اسلامي ومؤسسة عامة ذات شخصية حقوقية واستقلال مالي مرجعها الاعلى رئيس مجلس الوزراء..« اما انه جائز استثمار سواء بخطوط حديدية حديثة او لانشاء اية مشاريع ضمن اطار نشاطات وانظمة المؤسسة، فهذا يجوز.
النقل
وعن حجم النقل بالقطارات قال:
تعتبر منقولات سكة الحديد من بضائع ومسافرين المؤشر الرئيسي على انتاجها وفيما يلي حجم النقل لعام 2002: تم نقل 14306 طن بضائع صافي وبما يعادل 000.487.1 طن/كم وهذه اعلى كمية شحن للبضائع يتم نقلها من عقدين من السنين وتم نقل 30016 راكب وبما يعادل 430.454.1. راكب /كم.
اما عدد الرحلات على القطارات التي تم القيام بها فقد بلغ 440 رحلة من عمان - درعا- عمان و271 رحلة اخرى بين عمان - قويسمة- عما اضافة الى 96 رحلة سياحية وعائلية اي بمعدل 25.2 قطار يوميا.

بنية تحتية
وعن انشاء خطوط جديدة قال المهندس ابو الفيلات:
طبعا الامر يحتاج الى انشاء خطوط حديدية جديدة وتحديث الادوات المحركة والمتحركة او بشكل عام فان ذلك يتطلب توفير البنى التحتية للتشغيل والتي تتضمن: الخط الحديدي ومكوناته من قضبان حديدية وعوارض اسمنتية وجسور وعبارات والاعمال الانشائية الاخرى وقاطرات وشاحنات بضائع وعربات ركاب وانظمة الاشارات والاتصالات والمحطات ومشاغل الصيانة.

ابرز المشاكل
وعن المشاكل التي تواجههم في عملهم؟
قال مدير عام الخط الحجازي:
ان ابرز المشاكل هي تعرض املاك الخط »حرم الخط« للتجاوزات والاعتداءات سواء من المواطنين او من المؤسسات العامة حيث تقوم المؤسسة بمتابعة التعديات ووقفها عن طريق الفرق العاملة على طول الخط الحديدي اضافة لفقدان الكوادر المؤهلة والتي انهيت خدماتهم في السابق حيث عملت المؤسسة على تدريب كوادر شابة للاستمرار في تحقيق اهداف المؤسسة وعدم توثيق املاك المؤسسة سابقا واستخراج سنوات التسجيل وضعف ايرادات المؤسسة بشكل عام بسبب عزوف فئات الجمهور عن استعمال القطارات لتحقيق منافعهم المطلوبة بسبب عدم تكاملية انماط وسائل النقل حيث عملت المؤسسة على تعويض هذا النقص في الايرادات عن طريق انشاء مشاريع ذات مردود مالي مرتفع وكلفة انشائية منخفضة.

المشاريع المستقبلية
وعن المشاريع المستقبلية قال:
نعمل حاليا على استمرارية المؤسسة والمحافظة على املاك الخط ووقف التعديات عليها وتنمية ايراداتها واستكمال توثيق املاك المؤسسة واستخراج سندات التسجيل بهدف المحافظة عليها واستثمارها تجاريا بما يحقق ايرادات مالية للمؤسسة والاستمرار في تعمير القاطرات البخارية وشاحنات البضائع وعربات الركاب والاستمرار في تدريب الكوادر الفنية اللازمة لادامة عملها وبشكل عام الاستمرار في صيانة البنية التحتية للمؤسسة والاستمرار في نقل البضائع عن طريق تسيير القطارات بأنواعها لتنشيط دور المؤسسة في قطاع النقل وبالتالي الحركة التجارية واعداد دراسة جدوى لنقل الحبوب من العقبة الى الصوامع في الجويدة وذلك بالتعاون مع سكة حديد العقبة واستكمال انشاء المتحف في محطة عمان الرئيسية الذي يحكي تاريخ الخط وارتباطه بتاريخ الاردن الحديث.

مواعيد الرحلات
وعن الرحلات التي ينظمها الخط قال:
تقوم المؤسسة بتلبية طلبات الجمهور بفئاته المختلفة سواء التجارية او السياحية وذلك عن طريق تسيير القطارات النظامية والرحلات حسب الطلب وتقوم المؤسسة بتسيير رحلات منتظمة بين عمان ودمشق مرورا بمحطات المفرق والسمرا والزرقاء والرصيفة وفيما يلي مواعيد انطلاق الرحلات اسبوعيا:
الرحلات المغادرة من عمان الى دمشق: الاثنين والخميس ركاب - الساعة الثامنة صباحا وجميع ايام الاسبوع قطارات البضائع اضافة لرحلات بحجز مسبق وحسب الطلب وكذلك تسيير رحلات بقطارات الديزل لطلاب المدارس وعائلاتهم الى اي من المحطات الواقعة ما بين القطرانة والمفرق وتسيير رحلات سياحية بالقطارات البخارية الى اي من المحطات الواقعة ما بين القطرانة والمفرق ويستطيع القطار الواحد نقل 350 راكبا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش