الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يساهم باشراك اولياء الامور بالتفاعل مع المدرسة: وزارة التربية تبدأ بتنفيذ البنية التحتية اللازمة للتعلم الالكتروني في المملكة

تم نشره في الاثنين 27 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
يساهم باشراك اولياء الامور بالتفاعل مع المدرسة: وزارة التربية تبدأ بتنفيذ البنية التحتية اللازمة للتعلم الالكتروني في المملكة

 

 
عمان - بترا - من احمد زيدان: تسير وزارة التربية والتعليم بخطى حثيثة نحو التعلم الالكتروني القائم على اقتصاد المعرفة حيث وقعت مؤخرا اتفاقية مع احدى الشركات الاردنية عالية الكفاءة لتطوير المناهج الاردنية والتحول بالتعليم العام نحو التعلم الالكتروني والاقتصاد المعرفي.
وقال مدير ادارة المناهج والكتب المدرسية في الوزارة ان الخطة التحديثية للتحول نحو التعلم الالكتروني تقوم على مبدأ التدرج في التحول والبنائية فيه عبر خطوط متوازية تسعى بوقت واحد الى بناء قدرات الفرق الفنية وتدريب المعلمين والعاملين في الشبكات والاجهزة والمختبرات الحاسوبية ونشر الثقافة الحاسوبية بقصد التغيير في الذهنية والاتجاهات نحو التقنية الجديدة.
كما تقوم الخطة على تدعيم البنية التحتية اللازمة للتعلم الالكتروني من خلال توفير مختبرات حاسوب كافية في جميع المدارس والربط على الشبكة العالمية الانترنت والشبكة الخاصة بالوزارة انترانت مع التحكم الالكتروني المركزى.
واكد الدكتور مساد ان هذا البناء لازم واساسي لوضع التعلم الالكتروني الذي تحققه الاتفاقية الموقعة للمناهج الاردنية وفق افضل المواصفات موضع التنفيذ والمساهمة مع الخطط الاخرى في تحقيق التحول والتطور والتحديث المطلوب نحو التعلم الالكتروني في الوقت المحدد.
وحول اهمية هذه الاتفاقية لحوسبة التعليم قال الدكتور مساد ان استخدام نظام واحد متكامل لجميع اعمال الوزارة في الادارة وشؤون الموظفين والامتحانات والمناهج والتأهيل والتدريب يوحد الاليات ويحقق التناغم في العمل والسهولة في الاستخدام ويساعد على انجاز الاعمال المتصلة بتشغيل النظام وتهيئته وتزويده بالمعلومات والمحتوى اللازم من خلال المشاركة مابين كوادر الشركة المنفذة والخبراء والفنيين في التربية.
واشار الدكتور مساد الى ان من شأن هذه الاتفاقية بناء المنجزات وتعظيمها باعتبار هذه المنجزات اردنية صنعتها كوادر وطنية في القطاعين العام والخاص ومزجت بها الثقافة الاردنية بعاداتها واتجاهاتها وقيمها.
وقال ان من شأن هذا التحديث كذلك تحقيق البناء التراكمي على المنهاج الاردني بكتبه وانشطته القائمة بوسائل وتوضيحات وامثلة وصور متحركة يراها الطالب بالابعاد الثلاثة المقنعة والميسرة للفهم والاستيعاب وبناء التعلم الالكتروني على اساس ان الطالب هو المتعلم النشط الذي يبحث عن المعرفة ويكونها ويتفاعل معها.
وبين ان التعلم الالكتروني يساعد في بناء قدرات الطالب في التعلم الذاتي والحصول على المعرفة من مصادرها الاولى بسرعة وكفاءة مع بناء قدرات الطالب في التمييز والتحليل واصدار الحكم ليكون قادرا على الاستفادة من ايجابيات هذه المعرفة وتجاوز سلبياتها كمعلومات وقيم وفي الوقت نفسه النأي به عن تقليدية التعليم وتركيزه على الحفظ والتلقين الى التعلم الجاذب الممتع الذي يسهم في صناعته والوصول اليه وتأليفه من مصادر متعددة كطالب باحث مفكر.
كما يساهم التعلم الالكتروني في اشراك اولياء الامور في التفاعل مع المدرسة والحصول على المعلومات المرغوب بها حول ابنائهم من خلال الشبكة الحاسوبية وتوسيع دائرة التعلم لتكون مستمرة وطنية ودولية في مجال المدرسة والمجتمع.
واكد على ان التحول بالتعليم العام نحو التعلم الالكتروني يمكننا من تسويق المناهج الاردنية المحوسبة الى الدول والطلبة في الخارج الراغبين في الاستفادة منها وفي هذا الكثير من تسويق ونشر الثقافة الاردنية وتحقيق العوائد المالية والتوازن التوافقي في النظام التعليمي بين المحلية والعالمية وبذلك يكون النظام والطلبة والكوادر اردنيين وعالميين بتوافق وتكاملية في ان معا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش