الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شملت مشاريع انتاجية لخلق فرص العمل المستدامة: في معان .. مساع ملكية لتحسين المستوى المعيشي للمواطنين وتطوير بنيتها التنموية

تم نشره في الثلاثاء 14 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
شملت مشاريع انتاجية لخلق فرص العمل المستدامة: في معان .. مساع ملكية لتحسين المستوى المعيشي للمواطنين وتطوير بنيتها التنموية

 

 
معان - الدستور - قاسم الخطيب: شهدت محافظة معان كغيرها من محافظات المملكة نهضة شملت جميع المجالات وذلك منذ تولي جلالة الملك عبدالله الثاني لسلطاته الدستورية من خلال دراسة الوسائل والسبل الممكنة لتنمية كل المحافظات بالتعرف على متطلبات كل محافظة والامكانيات المتوفرة لخلق فرص العمل المستدامة وتحسين المستوى المعيشي للمواطنين.

جامعة الحسين
وقد حظيت المحافظة بعدد كبير من الزيارات المتتالية لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حيث كانت اول زيارة لجلالته الى مدينة معان حيث زف جلالته بشرى لابناء المحافظة بتأسيس جامعة الحسين بن طلال والتي كانت حلما يراود ابناء المحافظة منذ سنوات طويلة مضت، وتحولت كلية العلوم والاداب التي كانت تتبع لجامعة مؤتة الى جامعة الحسين بن طلال حيث حظيت الجامعة باهتمام مميز من قبل جلالته، استطاعت من خلاله تحقيق التميز النوعي والكمي بادخال مضمون شعار السعي نحو التميز الذي رفعته الجامعة من خلال استحداث التخصصات الجديدة والرسوم الجامعية وتفاعلها مع المجتمع المحلي من خلال انتاجية المجتمع اضافة لاقامة الموقع الدائم لجامعة الحسين بن طلال الذي يجري العمل الان في المرحلة الاولى منه حيث تبلغ كلفة اقامة المبنى الدائم 61 مليون دينار على قطعة ارض مساحتها 3200 دونم.


مصنع »اللاندروفر«
ثم كانت الزيارة الثانية لمدينة معان والتي اعلن من خلالها جلالته ان معان ستحظى باستثمارات تكون البداية بمصنع لتجميع سيارات »لاندروفر« برأسمال 600 مليون دينار يكون متخصصا بتصنيع سيارات »روفر وديسكوفري« اضافة لمصنع زجاج السيارات ومصنع آخر لفرش السيارات، وستوفر هذه المصانع عند استكمالها في جميع المراحل ما يقارب ثلاثة الاف فرصة عمل حيث بدىء العمل في هذا المشروع منذ عام 2002، ووصلت نسبة الانجاز ما يقارب 60% حيث يقع المصنع على قطعة ارض مساحتها 500 دونم، بالقرب من مؤسسة سكة حديد العقبة وذلك ضمن توجهات جلالة الملك في دعم الحركة الاقتصادية في الوطن من خلال جذب وتشجيع الاستثمار حيث تم منح المستثمرين في محافظة معان وبقرار من مجلس الوزراء اعفاءات ضريبية لمدة عشرين عاما بالاضافة لاعفاءات تساعد المستثمرين في اقامة مشاريعهم وتهيئة الظروف المناسبة لجذب الاستثمار من مقومات بنية تحتية وغيرها.

مركز الامير رعد للتأهيل
كما افتتح جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين في زيارته الاخيرة لمعان مركز الامير رعد بن زيد للتأهيل والتشخيص والتدريب والذي يعتبر من المراكز المتميزة في تقديم الخدمات كافة لذوي الاحتياجات الخاصة حيث بلغت كلفة انشاء هذا المركز مع تأثيثه وتجهيزه ما يزيد عن مليون دينار، ويعتبر هذا المشروع انموذجا حيا على الانتماء والعمل التطوعي في محافظة معان حيث حظي هذا المركز بدعم كبير من جلالة الملك في زيارته الاولى لمحافظة معان ودعمه للمركز بمبلغ 286 الف دينار والتي ساهمت في انجاز هذا الصرح المميز للتشخيص والتأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة من خلال اقسامه والتي تشمل اقساما للسمعيات والعلاج الطبيعي وقسما للنطق وعيادة انف واذن وحنجرة واطفال.

مراكز صحية شاملة
وبناء على التوجيهات الملكية السامية للحكومة بضرورة تحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين فقد تم استحداث ثلاثة مراكز صحية شاملة في مناطق الجربا والشراه والراجف بكلفة 400 الف دينار واستلام مبنى مستودعات الادوية والذي كلف 600 الف دينار ومشروع العيادات الخارجية بكلفة تزيد عن مليون دينار اضافة الى الاسكان الوظيفي لموظفي وزارة الصحة والذي بلغت كلفته نصف مليون دينار.

طرق واسكان
اما في مجال الاشغال العامة فقد شارف مشروع طريق عنيزة، الشوبك على الانتهاء والذي تم بكلفة بلغت 7.5 مليون دينار والذي يربط الطريق الصحراوي بالبتراء مرورا بالشوبك اضافة لفتح وتعبيد عدة طريق في المحافظة بكلفة 400 الف دينار.
كما اوعز جلالة الملك بانشاء سكن لموظفي شركة الفوسفات الشيدية في مدينة معان لمئة وحدة سكنية حيث اصبح المشروع الذي بلغت كلفته 7 ملايين جاهزا للاستلام ضمن السعي الجاد لتحريك عجلة الاقتصاد في المحافظة.
كما قدمت وزارة الطاقة مشكورة دعما لانارة مدخل مدينة معان من الجهة الشمالية بلغ 300 الف دينار وذلك من اجل تجميل المدينة ومداخلها التي تقع على مفترق طرق دولية حيث تم الانتهاء من هذا المشروع.

المدينة الحرفية
وبعد الانتهاء من تنفيذ مشروع المدينة الحرفية الذي نفذته بلدية معان بكلفة اجمالية وصلت الى 300 الف دينار فقد اصبح المشروع جاهزا لاستقطاب اصحاب الحرف المنتشرة في مختلف احياء المدينة ويقع المشروع على قطع ارض مساحتها 300 دونم.

حزمة الامان الاجتماعي
كما شمل برنامج حزمة الامان الاجتماعي في مرحلتيه الاولى الثانية جميع بلديات المحافظة حيث تم صرف حوالي 6 ملايين دينار على هذه المشاريع التي شملت فتح وتعبيد وانارة وتصريف المياه واقامة الجدران الاستنادية وتزويد البلديات بضاغطات وبعض المعدات الاخرى اضافة لدراسة سيتم تنفيذها هذا العام لتطوير كافة احياء المدينة في حي القناطر والطور وجبل البواب بالتعاون بين برنامج حزمة الامان في وزارة التخطيط والصندوق الاردني الهاشمي خاصة بعد النجاح الذي حققه المشروع الريادي الاول في منطقة الشامية.

سوق شعبي
كما حظيت المدينة باقامة سوق شعبي بكلفة 195 الف دينار قرب مجمع السفريات الحالي حيث بوشر العمل به في بداية هذا العام ومن المتوقع الانتهاء منه خلال الشهرين القادمين لتوحيد اماكن تواجد اصحاب محال بيع الفواكه والخضار والقضاء على ظاهرة الباعة المتجولين والبسطات التي تشوه منظر المدينة.
كما اقامت الحكومة مبنى خاصا لاستوديوهات التلفزيون الاردني بكلفة وصلت الى 300 الف دينار لتغطية المناسبات الوطنية والقومية والنشاطات التي تقام في المحافظة.

المدينة الصناعية
كما اقر مجلس الوزراء اقامة مشروع المدينة الصناعية والذي يأتي بدعم من الحكومة الصينية حيث من المتوقع ان يتم الانتهاء من الاعمال الجارية به مع بداية العام الحالي خلال منتصف العام لتهيئة كافة الظروف التي تتطلبها المشاريع الصناعية في هذه المحافظة وبلغت كلفة هذا المشروع 6 ملايين دينار ويقام على قطعة ارض مساحتها 2500 دونم على طريق معان / الجفر كما تم تخصيص مبلغ 300 الف دينار للبدء في مشروع القاعة الهاشمية المتعددة الاغراض والتي جاءت بمكرمة ملكية سامية لتكون نواة لمركز ثقافي متكامل يخدم نشاطات المحافظة في المجالات كافة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش