الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اكد بكلمة رئيسة في دافوس ضرورة اقتران السلام بقيادة امريكية ملتزمة * الملك: فرص وقف الحرب على العراق ضئيلة ويحتاج معجزة * بدأنا عملية اصلاح

تم نشره في الاثنين 27 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
اكد بكلمة رئيسة في دافوس ضرورة اقتران السلام بقيادة امريكية ملتزمة * الملك: فرص وقف الحرب على العراق ضئيلة ويحتاج معجزة * بدأنا عملية اصلاح

 

دافوس- الدستور- خالد الزبيدي: حذر جلالة الملك عبدالله الثاني من ان فرص تجنب الحرب على العراق اصبحت ضئىلة جدا في ضوء الاستعدادات الاميركية المتواصلة مشيرا جلالته الى ان وقفها يحتاج الى معجزة واننا بالرغم من ذلك لا زلنا نأمل في التوصل الى حل.
واكد جلالة الملك في كلمة رئيسية في الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس امس بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله اهمية المضي قدما نحو تحقيق السلام في منطقة الشرق الاوسط التي هي بحاجة ماسة للتنمية وانهاء دوامة العنف واستعادة الثقة بين دول وشعوب العالم والطريق الواضح نحو سلام مستقر موجود حاليا مقرونا بقيادة واضحة وملتزمة في واشنطن.
واضاف جلالته: لقد جلب الصراع العربي الاسرائىلي عدم الاستقرار والمخاطر ليس في الشرق الاوسط فحسب بل في انحاء العالم اذ انه بعد النجاحات التي احرزت حول موائد المفاوضات يبقى الواقع قائما دوامة عنف قاتلة وبات الملايين يعتقدون ان الغرب القوي غبر عابىء بما يحدث في منطقتنا.
وقال جلالة الملك ان منطقتنا تحتاج الى توظيف طاقاتها في التغيير وليس في النزاع حيث نواجه اليوم تحديا ثلاثي الابعاد يتمثل في دعم الاغلبية الاسلامية المسالمة المعتدلة وتجفيف موارد الحركات المتطرفة ومواجهة المظالم التي تشجعها على التطرف.
واكد جلالة الملك ان شعار »الاردن اولا« يجب ان يحتل في بلدنا الاولوية الاولى ويجب ان نكون اول من يعمل من اجل السلام والازدهار دون انتظار الاخرين، وادركنا في الاردن ان الانتظار حتى انتهاء نزاع دائر منذ اكثر من خمسين عاما قبل الدخول في عملية الاصلاح السياسي والاقتصادي سيعرضنا للمزيد من المخاطر.
فبدأنا عملية من الاصلاح التدريجي المستمر تؤدي الى تحول في الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية. وكنا قد ادركنا قبلها انه كي يدوم الاصلاح ولا بد من ارساء الديمقراطية. اليوم بات تقدم الاردن نحو الديمقراطية والتعددية امرا لا رجعة عنه. ونحن ملتزمون بذلك.
من جهة ثانية، بحث جلالة الملك عبدالله الثاني والرئىس البرازيلي لويس دو سيلفا امس سبل بناء علاقات اقتصادية وتطوير العلاقات السياسية بين البلدين. واكد جلالته خلال استقباله وزير خارجية قطر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني اهمية استفادة الدول العربية من منتدى دافوس لانشاء ملتقى عربي يبحث في التعاون والتكامل الاقتصادي العربي.
وفي اجتماع مع رؤساء مجالس ادارة وممثلي كبرىات الشركات العالمية اكد جلالة الملك عبدالله الثاني ان نجاح الاردن في تحقيق تقدم اقتصادي برغم الظروف الاقليمية الصعبة يعد امرا مهما واستثنائيا واننا مصممون على تحقيق الاهداف التي رسمناها لبناء الاردن الحديث والاستثمار في المستقبل.
وطرح جلالته خلال الاجتماع افكارا وآليات جديدة تمكن من جذب المزيد من الاستثمارات للاردن والمنطقة خصوصا في مجال تكنولوجيا المعلومات والتعليم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش