الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ملاحظة:امام مجلس التعليم العالي ووزير التعليم العالي...*نزيه القسوس

تم نشره في الأربعاء 8 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
ملاحظة:امام مجلس التعليم العالي ووزير التعليم العالي...*نزيه القسوس

 

 
شهادة ال G.C.E هي شهادة بريطانية تعادل شهادة التوجيهي عندنا وقد سمحت وزارة التربية والتعليم للطلاب الذين يريدون تقديم الامتحان الخاص بهذه الشهادة عن طريق بعض المدارس الخاصة التي لديها الاستعداد الفني لتأهيل هؤلاء الطلاب لتقديم هذا الامتحان وذلك لان مواد هذا الامتحان باللغة الانجليزية والطالب الذي يحصل على هذه الشهادة تكون لغته الانجليزية ممتازة جدا.
اذن فوزارة التربية والتعليم تعترف بهذه الشهادة اعترافا كاملا بل وتشرف على الامتحانات التي يقدمها الطلاب بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني لكن معظم جامعاتنا الحكومية تتعامل مع الطلاب الحاصلين على هذه الشهادة وكأنهم طلاب غير اردنيين فتخصص لهم خمسة بالمائة فقط من المقاعد الجامعية ليتنافسوا عليها اي مثلهم مثل ابناء الدول العربية الشقيقة بل انهم اذا ارادوا ان يدرسوا على حساب ذويهم في احدى هذه الجامعات بسبب ان السقف الاعلى للمعدل في هذه الشهادة هو خمسة وتسعون بالمئة فانهم يقبلون على اساس البرنامج الدولي وليس على اساس التعليم الموازي وذلك لان سعر الساعة الجامعية على هذا البرنامج الدولي هي اغلى بكثير من سعر الساعة على حساب التعليم الموازي ويجب ان يكون الدفع بالدولار وليس بالدينار.
اي منطق هذا الذي تتعامل به جامعاتنا مع ابناء الوطن وهل لمجرد ان الطالب الذي حصل على هذه الشهادة المرموقة والمميزة والتي تعترف بها وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي يعتبر طالبا اجنبيا ويعامل على هذا الاساس. اليس من حق الطالب الاردني ان يتقدم للامتحان الذي يريد ما دام امامه اكثر من خيار علما بان رسم المادة الواحدة في هذا الامتحان هو ثمانية وستون دينار لكن هذا الامتحان يقوم على مدار ثلاث سنوات بدلا من ان يقدم امتحان التوجيهي لمرة واحدة.
في الجامعة الهاشمية وجامعة البلقاء التطبيقية يدفع الطالب الاردني رسما محددا للساعة الجامعية اقل من الطالب غير الاردني مهما كان نوع الشهادة التي يحملها وهذا امر حق لان من حق الطالب الاردني ان يدرس في جامعات بلاده وان لا يعتبر طالبا اجنبيا لمجرد حصوله على شهادة اجنبية مثل شهادة G.C.E اما ان يطلب من هذا الطالب ان يسجل على اساس البرنامج الدولي وان يدفع رسما عاليا جدا للساعة الجامعية وبالدولار فهذا امر غير مقبول ابدا ولا يقبله عقل او منطق.
ان المطلوب من مجلس التعليم العالي ان يدرس هذه المسألة وان يتخذ قرارا مستعجلا بان الطلاب الذين يحصلون على شهادة G.C.E هم طلاب اردنيون ويجب ان يعاملوا على هذا الاساس في كل جامعاتنا الحكومية وان يقبلوا على اساس التنافس مع جميع الطلاب الذين يتقدمون للجامعات لا ان تخصص لهم كوتا وكأنهم من بلد اجنبي مع انهم اردنيون ويعيشون في الاردن.
نحن نضع هذه المسألة ايضا امام الدكتور محمد حمدان وزير التعليم العالي ونحن واثقون بانه سيعالجها لانه في الاصل مدرس جامعي ورئيس جامعة ويقدر تماما ما كتبناه اليوم عن هؤلاء الطلاب المظلومين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش