الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشروع المدينة النقابية موضع خلاف داخل مجلس النقباء

تم نشره في السبت 24 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 مـساءً
مشروع المدينة النقابية موضع خلاف داخل مجلس النقباء

 

عمان - الدستور - إيهاب مجاهد

بات مشروع المدينة النقابية يعد من القضايا موضع الخلاف داخل مجلس النقباء، الأمر الذي دفع رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين عبدالله عبيدات الى محاولة ابعاد المشروع عن نقاشات مجلس النقباء.

ورغم تأكيد نقباء أن المشروع عاد الى المربع الاول وبات من الصعب الإجماع عليه داخل مجلس النقباء، فإن نقابة المهندسين أبدت استعدادها للمباشرة ببناء مقارها على أرض المشروع الواقعة على شارع الاردن والتي تبلغ مساحتها الكلية 5ر44 دونم.

ولجأت نقابة المهندسين التي كانت تملك كامل أرض المشروع قبل ان تقوم ببيع النقابات الأربع عشرة مساحات مخصصة لها للبناء في المشروع، الى التوجه مباشرة الى مجالس النقابات الاربع عشرة لمعرفة فيما اذا كانت لديها الرغبة للاستمرار في المشروع من عدمه بعد ان فشلت جميع اللقاءات السابقة التي جمعت نقباء النقابات الاربع عشرة في التوصل الى نتيجة ثابتة.

وسبق لرئيس مجلس النقباء أن اشتكى من تغير مواقف بعض النقابات المهنية مع تغير نقبائها ومجالسها، الامر الذي أدى الى تعطل تنفيذ المشروع الذي وضع حجر الاساس له قبل نحو اربع سنوات.

واكدت نقابة المهندسين انها ستقوم بترتيب مواعيد للقاء مجالس النقابات لشرح المشروع للمجالس وبالاخص التي انتخبت مؤخرا ولم تكن على اطلاع على تفاصيل المشروع والاتفاقات السابقة التي تم التوصل اليها مع المجالس السابقة حيث كانت النقابات المهنية قد اتفقت على مخططات المشروع وبعض تفاصيله.

واحتج نقباء نقابات مهنية على طبغرافية الارض وعلى الموقع المميز الذي ستقوم نقابة المهندسين ببناء مقرها عليه والذي يقع اعلى المشروع، واستثناء النقابة لقطعة ارض مستوية تقع على الشارع الرئيسي من المشروع، بالاضافة الى مطالبة نقابة المهندسين بتحمل نسبة اعلى من كلف البنية الأساسية للمشروع والبالغة 7ر3 مليون دينار، وتسجيل القطع المخصصة لكل نقابة باسمها. وسبق لنقابة المهندسين ان أبدت استعدادها لتحمل 50% من كلف البنية الأساسية على اعتبار انها تحظى بالحصة الاكبر والموقع الاميز للمشروع ومساهمة منها في انجاح المشروع، كما عرضت نقابة المهندسين اعادة تقييم ثمن الارض التي سيقام عليها المشروع بناء على الموقع وطبغرافية الارض، وأبدت استعدادها لتسجيل كل قطعة باسم النقابة التي تقوم بالبناء عليها اذا ما وافقت امانة عمان ضمن المخطط الشمولي للمشروع الذي سبق أن وافقت عليه الأمانة. وبات مشروع المدينة من المشاريع الملحة نظرا لعدم قدرة مجمع النقابات المهنية على استيعاب انشطة النقابات المهنية واحتياجات منتسبيها بخاصة نقابة المهندسين التي يوجد لديها اربعة مبان لخدمة منتسبيها، فيما تسعى اخرى لتملك مقار اوسع والخروج من مقارها المستأجرة.

وكانت نقابة المهندسين بصفتها القائمة على تنفيذ المشروع خاطبت النقابات المهنية لدفع ما عليها من التزامات للبدء بتنفيذ البنية التحتية للمشروع الا ان بعض النقابات امتنعت عن دفع التزاماتها التي تعهدت بها مجالسها السابقة. وكان من المتوقع ان يتم طرح عطاء البنية الأساسية للمشروع خلال العام الحالي خاصة اذا ما دفعت النقابات المبالغ المترتبة عليها، لا سيما أن نقابة المهندسين أنجزت 90 بالمئة من متطلبات طرح العطاء.

وفي خضم الجدل الدائر حول المشروع يرى نقباء استحالة التخلي عن الموقع الحالي لمجمع النقابات المهنية والذي بات يعد في نظرهم رمزا للنقابات المهنية وتاريخها الحافل بالأحداث النقابية والوطنية وتفاعلها مع القضايا العربية.

التاريخ : 24-09-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش