الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قيادات حزبية ترحب بتوجه الحكومة لتعديل قانون الأحزاب

تم نشره في الاثنين 21 شباط / فبراير 2011. 02:00 مـساءً
قيادات حزبية ترحب بتوجه الحكومة لتعديل قانون الأحزاب

 

عمان - الدستور

رحبت قيادات حزبية ونشطاء في العمل الحزبي بتصريحات نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس سعد هايل سرور بتوجه الحكومة إلى ادخال تعديلات حقيقية على قانون الأحزاب وادخال اصلاحات حقيقية بهدف تقويتها والخروج بأحزاب قادرة على ان يكون لها صدى وتواجد فاعل في الشارع الأردني.

واعتبروا ان التعديل على قانون الأحزاب هو خطوة صحيحة على طريق تنفيذ الاصلاحات التي تتبناها الحكومة وتعتزم تطبيقها وفقا للتوجهات الملكية السامية والتي طالبت الحكومة بأحداث اصلاحات شاملة على الصعد السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

كما طالبت بعض القيادات الحزبية بضرورة ادخال تعديلات حقيقية على بنود قانون الاحزاب مثل تسهيل عملية تشكيل الاحزاب وتشجيع المواطنين للانخراط فيها وتبديد المخاوف والهواجس الأمنية الخاطئة التي تعتقدها فئات كثيرة من مكونات المجتمع بالاضافة الى اشتراط وجود مقرات في مختلف مناطق المملكة لضمان ان تمثل الأحزاب شرائح مختلفة من الشعب الأردني على اختلاف مناطق وجوده.أمين عام حزب دعاء اسامة بنات قال ان بداية الاصلاح تأتي من تعديل قانون الانتخابات وقانون الاحزاب معتبرا انه أساس العملية الاصلاحية وبالتالي فان البدء بتعديل قانون الاحزاب بما يتواكب مع التطور والنقلة الاصلاحية التي تشهدها المملكة حاليا تعتبر خطوة مهمة على طريق الاصلاح وهي اضافة الى جملة الاصلاحات التي توليها الحكومة جل اهتمامها لاحداث اصلاح حقيقي.

وأضاف بنات لـ"الدستور" ان الاصلاح الحقيقي يجب ان يكون اصلاحا تدريجيا ويأخذ وقتا كافيا من حيث النقاش والدراسة الموسعة بالاضافة الى اشراك جميع مكونات المجتمع الاردني واحزابه الموجودة للوصول الى اصلاح حقيقي وشامل لافتا الى ضرورة اعطاء الفرصة للحكومة الجديدة لتتمكن من تطبيق مسيرة الاصلاح السياسي بعد اعلانها عن الجدية الواضحة لتطبيقه.

وحول البنود الأساسية التي يجب تعديلها طالب بنات الحكومة بضرورة تعديل تأسيس الأحزاب وعدد اعضائها لافتا الى ان شرط ان يتكون الحزب من خمسمئة عضو يجب ان يتم رفعه لضمان ان تكون الاحزاب اكثر قوة وذات قواعد شعبية وقادرة على الحديث عن تطلعات شرائح كبيرة من المجتمع الاردني بالاضافة الى وجود مقرات في مختلف مناطق المملكة والتشديد على بند تمويل الاحزاب وكيفية صرف هذا التمويل وضمان تصريفه لتحقيق غايات حزبية بحته.

من جهته قال الناطق الاعلامي باسم حزب الجبهة الاردنية الموحدة عدنان الروسان ان توجه الحكومة لتعديل قانون الاحزاب الحالي يعتبر خطوة على طريق الاصلاح الحقيقي المنشود من الحكومة لافتا الى ضرورة ان تعنى بتعديل القانون لتصبح الاحزاب منظمات مجتمع مدني سياسية قادرة على التأثير الفعال في صنع القرار والمشاركة في مجلس النواب.

وطالب الروسان الحكومة بان تأخذ بعين الاعتبار اشراك اصحاب الخبرة في العمل الحزبي لاحداث تغيير حقيقي يرضي جميع اطياف العمل الحزبي وتدعيم الاحزاب وتوضيح صورتها امام جميع فئات المجتمع الأردني.

كما طالب الروسان بأن تأخذ الحكومة بعين الاعتبار تعديل القانون ليشمل تسهيل تشكيل الاحزاب وتشجيع المواطنين الفعلي للانخراط بالاحزاب عن طريق تفعيل دور وزارة التنمية السياسية وتوعية المواطنين عبرها عن أهمية الاحزاب في الحياة السياسية والاجتماعية ودورها في المشاركة بصنع القرار بما يتلاءم مع مصلحة الوطن بالدرجة الاولى.

وقال امين عام حزب الوسط الاسلامي مروان الفاعوري ان تعديل قانون الاحزاب بما يتوافق مع المصلحة الحزبية يعتبر خطوة مهمة على طريق الاصلاح السياسي الذي تتبناه الحكومة مشيرا الى اهمية تفعيل دور الأحزاب ومشاركتها في الحياة السياسية وتأثيرها على الحياة السياسية وصنع القرار.

وأضاف الفاعوري إن الاحزاب السياسية الموجودة حاليا في المملكة تطالب بتعديل قانون الاحزاب بما يتوافق مع مطمحها في المشاركة بالحياة السياسية وصنع القرار ودمجها كمكون أساس في الدولة الاردنية بالاضافة الى نقل مفهوم الاحزاب واهميتها من دور مجمد وغير فعال الى عناصر فعالة في السياسة وبناء الوطن.وطالب الفاعوري الحكومة الأخذ بعين الاعتبار ازالة جميع الحواجز التي تحول دون اشراك الأحزاب في الحياة السياسية وتبديد المخاوف والهواجس الأمنية الخاطئة التي تعتقدها فئات كثيرة من مكونات المجتمع الأردني خصوصا فئات الشباب التي تحول دون انضمامها وانخراطها بالأحزاب السياسية بالاضافة الى زيادة الدعم المادي المقدم للاحزاب لتمكينها من تنفيذ برامجها وخططها وفقا للطموح المرجو من الاحزاب السياسية الحقيقية واداء دورها على أفضل وجه.

التاريخ : 21-02-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش