الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمسية شعرية تتغنى بشمائل المصطفى وتعاين الراهن العربي

تم نشره في السبت 26 كانون الأول / ديسمبر 2015. 02:00 مـساءً

 عمان - الدستور
بدعوة من جمعية أبناء الرصيفة الثقافية ورابطة المبدعين العرب فرع الأردن، أقيمت مساء يوم أمس الأول، في مقر الجمعية، أمسية شعرية للشاعرين: مصطفى القرنة من الأردن، ونايف الهريس من الإمارات العربية المتحدة، حيث قرأ الشاعران باقة من أشعارهما التي تغنت بالحبيب المصطفى، وعاينت الراهن العربي، وانحازت إلى الموروث والأصالة، إضافة إلى الأنوثة وفضاءاتها، في حين قدم الشاعرين وأدار الأمسية الكاتب أحمد الحسن.

وقد استهل الأمسية الشاعر نايف الهريس، الذي قرأ من نخبة من قصائد ديوانيه «سلام على البردة» و»سواقي المطر»، إضافة إلى بعض القصائد الجديدة، من خلال قصيدة «المولد الشريف»، وهي القصيدة التي تغنت بشمائل النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وفيها يقول: «فُطِرت سماءُ العرش وانبثق النّوى/ سبغ الحياة على النفوس لتسموا. وتألقت غرر البشائر في رؤى/ خير الأنام أتى وليدا يؤتوى.. ولد الحبيب محمد برسالة/ كي يرحم الإنسان من حرّ الشّوى».
وتحت عنوان «الكرامة» جاءت القصيدة التالية للشاعر الهريس، ومن خلالها قدم ما يشبه الشهادة على الواقع، وفيها يقول: «إني وعيت على الزمان مجندلا/ بين الضباب مع النسور الجوّعِ. وأرى التّديّن يستباح نظامه/ بيد لمن صلى لشيطان دعي. وقد ادعى أن الفضيلة حسبه/ متملقا في دينه المتصنع».
ومن أجواء التاريخ والتراث انتقل الشاعر الهريس تاليا إلى فضاءات الأنوثة، من خلال قصيدة «أثير الحب الأخير»، التي يتأمل من خلالها مرايا الأنوثة وشجون العشاق وأحوالهم، مشتبكا مع الراهن والمعيش من خلال مفردات معاصرة وحديثة، وفيها يقول: «نغَّمت في هاتفي صوتَ الأثيرِ/ همساتٌ دغدغت نفحَ العبيرِ. في رداء الفيم للدفء أتت/ قبّلتني عبر محمولٍ صغيرِ. بخّرت ماء الهوى في غيمة/ أمطرت قطر الندى يروي العشيرِ..».
ومن ثمّ قرأ الشاعر مصطفى القرنه قصيدة «سلامٌ عليك»، من ديوانه الجديد الذي يحمل العنوان ذاته، وفيها يقول: «سلامٌ عليك.. سلامٌ إذا جاء شعري اليك/ سلامٌ على حلمي من نهارٍ جديد/ سلامٌ على قمرٍ صائدٍ للخرافةِ من طريقٍ بعيد».كما قرأ القرنة قصيدة «هذا المساء لك»، وفيها يقول: «هذا المساءُ لك فاكتبْ ما تريد/ وتذكرْ كل من عبروا الحياة الى الحياة/ واستكتبْ الليلَ اذا تأخرتّ مساءً/ وابحثْ عن خطاك اذا تَوحشتْ الخطا».وقرأ القرنة تاليا قصيدة «يغتابني الشعراء»، وفيها يقول: «فاذا ركبتُ حصان الشعر مبتعدا/ ورحتُ ابحثُ في الاعالي عن هروب السنديان/ وما يخبئه الرعد من ألم في سالف الازمان/ قالوا: يبالغ في استثارة زهرة الرمان في يده/ لتنجرح القصيدة». وكان حضر الأمسية جمهور غفير من محبي الشعر.
وقرأ القرنة كذلك قصيدة «أحيطكِ علما بأنك وطني»، فقصيدة «يا مسائي المسافر أنتِ»، وفيها يقول: « أؤجل ضيقي لسعة الخيال/ وأخرج من لعنة الذكريات/ أهيئ نفسي لهذا الرحيل/ الذي لا بد منه..».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش