الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مساعدة يدعو لإعادة صياغة سياسات التعاون العربي الأوروبي

تم نشره في الأربعاء 8 حزيران / يونيو 2011. 03:00 مـساءً
مساعدة يدعو لإعادة صياغة سياسات التعاون العربي الأوروبي

 

عمان - الدستور

ناقش الدكتور أحمد خلف مساعدة في محاضرة ألقاها في منتدى المدارس العصرية «الحراك الشعبي العربي وأثره على مبادرات التعاون العربي ـ الأوروبي»، مستعرضا الظروف الحالية التي تمر بها الشعوب العربية.

واستعرض المساعدة الأمين العام السابق للاتحاد الأوروبي من أجل المتوسط، الوصف التاريخي لمبادرات التعاون العربي والأوروبي ومخرجاتها، وأسباب حدوثها، علاوة على تناوله نتاج الحراك الشعبي العربي، وأسباب حدوث ربيع الثورات العربية وموقع مبادرات التعاون الأوروبي منه.

ولفت إلى أن تاريخ المنطقة على الجانبين العربي والأوروبي مر عبر العصور بالتبادل والتفاعل بين الشعوب والثقافات عبر حوض البحر الأبيض المتوسط، سواء بالسلم أو بالحرب أو التجارة أو الفنون والعلوم، مبينا عدة أصعدة تضمنها التعاون المشترك؛ منها إنشاء الإتحاد الأوروبي لما يسمى اتفاقيات الشراكة الثنائية يقوم بموجبها الاتحاد الأوروبي بتقديم منح ومساعدات مالية وفنية إلى الدول المعنية مقابل تنفيذ تلك الدول عدة برامج إصلاحية على مختلف المستويات .

وتناول المساعدة عدة مبادرات ظهرت على المستوى الجمعي للتعاون المشترك بين المنطقتين (الأوروبية والعربية) .وأضاف أنه في العام 1994 ومع توقيع اتفاقية السلام بين الأردن وإسرائيل كانت الأجواء إيجابية على صعيد قرب إقامة الدولة الفلسطينية، وبناء على هذه الخلفية رأت الدول الأوروبية منح الدول العربية برنامج تعاون اقتصاديا واجتماعيا يتلازم مع المسار السياسي للمفاوضات سمي بالشراكة (الاورومتوسطية- عملية برشلونة).

وأرجع المساعدة سبب استقالته من منصبه كأمين عام الاتحاد من أجل المتوسط؛ لكون تلك المشاريع والأهداف لم تتحقق وما هي إلا «تشكيلات نظرية دون شيء ملموس»، مشيرا إلى أن العملية السلمية توشك على لفظ أنفاسها الأخيرة.

وتطرق المساعدة إلى مخرجات المبادرات العربية الأوروبية على أرض الواقع، والتي أكد بأنها غير مجدية ولا يعلم بها إلا فئة قليلة من الدبلوماسيين وبعض المتخصصين من فاعلي المجتمع المدني، معتبرا أن الثورات العربية رحلة نحو التغيير ورؤية فجر جديد من الحرية والعدالة والديمقراطية والتعددية السياسية.

وقدم المساعدة في ورقته برنامج الإصلاح العربي المنشود وتفاعله المتبادل مع مبادرات التعاون الأوروبية في المستقبل، مستعرضا أن أهم النقاط التي يجب أن يتم التطرق إليها هو وضع وتنفيذ أربعة برامج تكون واقعية وتلامس هموم المواطن وهي: الجانب السياسي والاقتصادي والاجتماعي ومجال قيم النزاهة. فيما اختتم المساعدة حديثه حول أسس وملامح تشكيل التعاون العربي الأوروبي المستقبلي؛ الذي يقتضي بموجبه من قبل الطرفين إعادة صياغة سياسات التعاون بينهما بما ينسجم مع أهداف وطموحات الشعوب العربية خصوصا بعد الثورات العربية. متأملا بأن يرى مفوضية عربية على غرار المفوضية الأوروبية.

التاريخ : 08-06-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش