الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أزمة النفط تطال مغتربينا

جمال العلوي

الخميس 17 كانون الأول / ديسمبر 2015.
عدد المقالات: 898

 واضح أن انخفاض أسعار النفط ،ونستطيع أن نقول تهاوي اسعار النفط القت بظلالها على الدول الخليجية في العديد من المناحي الاستثمارية والتجارية والمشاريع التي هي قيد التنفيذ .
ما يعنينا في هذا الملف هو الاثر الذي يترتب على العمالة الاردنية في دول الخليج ،والذي بدأت تتضح معالمه بعودة المئات من العاملين الذين قضوا سنوات عمرهم في بعض دول الخليج العربي جراء انعكاس هذه الازمة على الشركات العاملة في القطاعات الحكومية والخاصة هناك ، وقد أدت هذه الازمة الى تراجع قدرة هذه الشركات عن دفع رواتب العاملين واللجوء الى سياسات انهاء الخدمة للحد من تراجع ارباح هذه الشركات او تراجع حصصها من العطاءات المحلية .
ولقد تلقيت عدة رسائل تشرح هذه المعاناة من اردنيين في مواقع العمل في هذه الدول يتذمرون من عدم استلام رواتبهم واجبارهم على العودة بعد أن بنوا احلاما كبيرة على فرص العمل المتاحة هناك ومنهم من باع املاكا وسيارات واخرون وجدوا انفسهم مجبرين للحصول على اموال بواسطة الدين لدفع عمولات مكاتب التوظيف قبل السفر للعمل هناك في الوقت الذي أصبحت فيه هذه الشركات عاجزة عن دفع رواتبهم او دفع ضريبة اصدار تأشيرة الخروج .
نتمنى على وزارة الخارجية ووزارة العمل بذل الجهود للحد من آثار هذه الظاهرة على الاردنيين العاملين في دول الخليج والمساعدة في تحصيل حقوق ابنائنا ووضع حد لمعاناتهم قبل ان تستفحل الازمة وتلقي بظلالها على قطاعات عريضة من العاملين الذين لن يكون امامهم خيار الا العودة بلا نتائج تذكر مما يجعلهم يعودون بظروف صعبة وتنتظرهم مزيد من الصعوبات للمحاولة للبدء مجدداً .
نعرف أن هذا الملف من الملفات الصعبة لكن التعامل معه بوقت مبكر يحول دون تفاقمه وتعاظم آثاره، عل الجهود تتكلل بالنجاح لدى الجهات الرسمية في هذه الدول للمساعدة في التغلب على هذه الصعوبات .
المغتربون هم رأس مال الاردن الكبير في سنوات الخير والعطاء ومصدر مهم للتحويلات من  العملات الصعبة علينا أن نحسن التعامل مع هذه الحالة قبل فوات الاوان .

[email protected]

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش