الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مناقشة الحلول المقترحة لمشروع تطوير وسط اربد الذي اعدته البلدية

تم نشره في الأحد 5 أيلول / سبتمبر 2004. 03:00 مـساءً
مناقشة الحلول المقترحة لمشروع تطوير وسط اربد الذي اعدته البلدية

 

 
اربد - الدستور - صهيب التل
ناقش عدد من مهندسي القطاع الخاص وبلدية اربد الكبرى وبعض الجامعات الاردنية وممثلي بعض الوزارات الدراسة التي اعدتها بلدية اربد الكبرى لتطوير وسط مدينة اربد.
وبيّن رئيس بلدية اربد الكبرى في بداية الاجتماع اهمية وسط المدينة اسوة بباقي مدن العالم موضحا اثر هذا الوسط على باقي اجزاء المدينة من مختلف الجوانب.
واستعرض المجتمعون اهداف المشروع وآليات العمل المتمثلة بايجاد مرافق عامة من ساحات ومطاعم واماكن تجمع مزودة بالخدمات اللازمة والضرورية كما اطلع المشاركون على مشاكل منطقة الدراسة والمتمثلة بنقص الخدمات العامة بالمجمل مثل مواقف للسيارات والساحات المفترحة وتدهور الوضع البيئي في منطقة الحسبة بالذات والتي تمثل مركز النشاط التجاري للمدينة وتعتبر نقطة طاردة في ساعات المساء لعدم توفر اية خدمات فيها كما انها تمثل مكرهة صحية شبه دائمة بسبب اهمالها.
وتم عرض بعض الحلول المقترحة وآليات العمل لتحقيق الهدف من الدراسة وهو تنشيط هذه المنطقة وتوفير ما تحتاجه من خدمات وخاصة خدمات البنية التحتية لتصبح نقطة جذب معظم الاوقات.
وبين مهندسو بلدية اربد الكبرى انه تم اعتماد شارع الخلود الذي يلتف حول التل ليكون الحد الشمالي لمنطقة الدراسة فيما اعتمد شارع فضل الدلقموني من الجهة الشرقية وشارع الرشيد من الجهة الغربية وشارع فلسطين من الجهة الجنوبية على اعتبار ان هذه الشوارع تشهد ازدحاما مروريا باتجاهين طيلة معظم ساعات النهار.
وبينوا ان اتجاهات المرور في منطقة الدراسة تبين وجود كثافة مرورية في شوارعها تؤدي الى حالة من الاختناقات وفوضى مرورية يشهدها وسط المدينة طيلة اوقات النهار لعدم توفر مواقف للسيارات والمركبات وافتقار المباني ذات الادوار المتعددة لمثل هذه المواقف والمنصوص عليها بأنظمة وقوانين كودات البناء مما دفع المواطنين لاستخدام شوارع وسط المدينة والساحات السماوية فيها كمواقف سيارات مبينين انه لايجاد ساحات ومتنفسات لسكان المدينة يفترض على الجهات المعنية استملاك بعض المباني وازالتها منوهين الى الارتفاع الحاد في اسعار اراضي هذه المنطقة والذي يشكل عقبة كبيرة امام تنفيذ هذا المشروع المستهلك للمال وغير المدر للدخل.
ولفتوا الى ان المنطقة المميزة في منطقة الدراسة هي الواقعة من المسجد الكبير الى الحسبة حيث تعتبر منطقة تجمع في وسط المدينة ذات طابع تجاري نشط اضافة الى المنطقة المحيطة بشارع فضل الدلقموني ذات الكثافة العمرانية والمزدحمة كون تنظيمها تجاريا وارتداداتها صفر مما يضاعف من ارتفاع كلفة المشروع بمبالغ طائلة جدا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش