الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

16 مليون دينار حجم التداول * ارتفاع قياسي لأسعار الأسهم في البورصة

تم نشره في الاثنين 6 أيلول / سبتمبر 2004. 03:00 مـساءً
16 مليون دينار حجم التداول * ارتفاع قياسي لأسعار الأسهم في البورصة

 

 
عمان- الدستور- لما العبسة
أغلقت مؤشرات الأسهم في بورصة عمان أمس على مكاسب متفاوتة وسجل مؤشر الأسعار الرسمي/ المرجح اعلى مستوى له منذ انشاء بورصة عمان عام 1978 واغلق عند مستوى 2957 نقطة لترتفع مكاسب الاسهم الى 08.13% منذ بداية العام.
وسجلت البورصة امس تداولات نشطة اقترب حجمها من 16 مليون دينار وبلغ عدد الاسهم المتداولة 2.7 مليون سهم نفذت من خلال 6302 عقد، واستحوذت الاسهم المصرفية على ما نسبته 3.40% من حجم التداول الاجمالي وبلغت 4.6 مليون دينار تقريبا، واغلق مؤشر البنوك والشركات المالية عند مستوى 4941 نقطة محققا ارتفاعا قدره 44.11% منذ بداية العام.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة امكان للاستثمارات المالية السيد احمد طنطش لـ »الدستور« ان ارتفاع اسعار الاسهم واحجام التداول بدأ منذ منتصف الشهر الماضي، مشيرا الى ان هذا الارتفاع يعزى الى توفر السيولة في السوق مع رغبة المتعاملين في الشراء.
واضاف ان الفترة السابقة شهدت تراجع اسعار الاسهم وسط طلبات انتقائية من قبل المستثمرين وذلك بعد ظهور نتائج الشركات نصف السنوية ولجوء المتعاملين الى عمليات جني الارباح وتصفية مراكز مالية.
واشار الى ان الاسعار بلغت مستويات جاذبة للشراء حيث ركز المستثمرون طلباتهم على اسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة في القطاعات المختلفة خاصة اسهم الشركات المصرفية والتي من المتوقع ان تحقق نتائج مالية جيدة نهاية العام الحالي اضافة الى ما يشاع حول نية بعض هذه الشركات رفع رأس مالها عن طريق توزيع اسهم مجانية مما زاد من الطلب على اسهمها.
واشار الى ان الطلب تركز على اسهم الشركات الصناعية خاصة اسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة التي لم تحقق ارتفاعات كبيرة في فترة رواج السوق سابقا.
واضاف طنطش ان تعليمات هيئة الاوراق المالية الجديدة التي تلزم الشركات المدرجة في السوق الاول الافصاح عن اعمالها وتقديم ميزانيات ربع سنوية ساهم في زيادة الفرص امام المستثمرين لتحديد خططهم الاستثمارية معتمدين على التوقعات بان تحقق هذه الشركات ارباحا خلال الربع الثالث من العام الحالي.
من جانبه اعتبر محلل مالي فضل عدم ذكر اسمه ان عمليات المضاربة في السوق والتي تشكل نحو 70% من التعاملات وما رافقها من توفر سيولة في السوق ساهم بشكل كبير في ارتفاع اسعار الاسهم وسط طلب مرتفع عليها.
وقال انه من الملفت ارتفاع المؤشر الرسمي »المرجح« الى هذا المستوى القياسي معتمدا على ارتفاع اسعار اسهم شركات صغيرة ومتوسطة، فيما لم تشهد الشركات القيادية ذات التأثير على عينة المؤشر ارتفاعا كبيرا.
واوضح ان عمليات المضاربة على الاسهم اغرت المتعاملين والمستثمرين لاعادة بناء محافظهم الاستثمارية ورفع حجم الطلب في السوق.
وحسب البيانات الصادرة عن بورصة عمان امس فقد بلغ حجم التداول الاجمالي منذ بداية العام الحالي 02.2 مليار دينار بارتفاع نسبته 03.103%.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش