الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ورشة حول اشراك القطاع الخاص في تطوير السياحة في الجامعة الهاشمية

تم نشره في الثلاثاء 17 شباط / فبراير 2004. 02:00 مـساءً
في ورشة حول اشراك القطاع الخاص في تطوير السياحة في الجامعة الهاشمية

 

 
السياحة في الاردن من ابرز ثوابت الدخل القومي ومحركاته للقضاء على الفقر والبطالة

الزرقاء - الدستور
مندوبا عن الدكتورة علياء بوران وزيرة البيئة وزيرة السياحة والآثار رعى سلطان ابو جابر امين عام وزارة السياحة والآثار فعاليات ورشة العمل التي عقدت في الجامعة الهاشمية بالتعاون مع ائتلاف المستشارين بعنوان »اشراك القطاع الخاص في تطوير وادارة المواقع السياحية والاثرية«. بحضور الدكتور حكم الحديدي رئيس الجامعة الهاشمية والدكتور طلال العكشة نائب رئيس الجامعة عميد معهد الملكة رانيا للسياحة والتراث.
وقدم سلطان ابو جابر الشكر للجامعة ممثلة بادارتها على اتاحة الفرصة لعقد مثل هذه الورشة الهادفة الى النهوض بالقطاع السياحي بشكل عام وبالمواقع الاثرية والموارد التراثية في الاردن بشكل خاص في ظل المنافسة القوية التي تسود العالم كله والاقليم تحديدا اذ قفزت صناعة السياحة الى اوجها سواء السياحة التاريخية او الاثرية وقد بدأت العديد من الدول تهيئ مواقعها السياحية بشكل افضل من ذي قبل على مختلف المستويات.
واكد ابو جابر بأن وجهة نظر وزارة السياحة تتركز حول تطوير وادارة المواقع السياحية والاثرية في الاردن على مستوى عال من الجودة واعطاء الفرصة للقطاع الخاص ليساهم ويشارك في ادارة المواقع الاثرية تحت مظلة الوزارة، لافتا الى ما حققته الوزارة من انجازات وخطوات في مجالات دعم السياحة والمواقع الاثرية في الاردن مؤكدا ان السياحة من اهم ثوابت الدخل القومي ومن اهم المحركات الاقتصادية للقضاء على الفقر والبطالة في الاردن.
اوضح ابو جابر بأن القطاع الخاص هو قطاع مؤهل يمكنه النهوض بالمواقع الاثرية والسياحية في الاردن خاصة بمساعدة العديد من المنظمات ذات الاهتمام كمنظمة السياحة العالمية التي تعمل على دعم السياحة العالمية والنهوض بمستواها، مشددا على ضرورة التعاون على الصعيد المحلي مع الجامعات ودائرة الآثار العامة ووزارة السياحة للخروج بنتائج مثمرة في مجال تطوير المواقع التراثية والسياحية في الاردن.
كما دعا الدكتور العكشة الى المزيد من التعاون المثمر والبناء لتطوير المواقع السياحية والاثرية من خلال تبادل الخبرات والتجارب ما بين اعضاء هيئة التدريس في المعهد والمتخصصين في المجالات السياحية وادارة المواقع الاثرية من القطاعين العام والخاص.
كما اشار العكشة الى حرص الجامعة الهاشمية ممثلة بادارتها على تقديم كافة وسائل الدعم للنهوض بمعهد السياحة والتراث الذي يسعى الى المشاركة الفاعلة والبناءة في تطوير المواقع الاثرية من خلال اجراء البحوث والدراسات الاستشارية لقطاعي السياحة والآثار من قبل اقسام المعهد الثلاثة وهي السياحة المستدامة/ الارشاد السياحي، وادارة الموارد التراثية، والمحافظة على الآثار لافتا الى ما ستقدمه هذه الورشة من معلومات غنية في مجالات النهوض بالتنمية السياحية وآليات اشراك القطاع الخاص في دعم الموارد السياحية والطبيعية وتطويرها.
كما قدم رئيس الفريق الدكتور محمد المعاني ايضاحا عن المشروع الذي تقوم به ائتلاف المستشارين والاستراتيجيات التي يتبناها والاهداف التي سيحققها مشيرا الى العطاءات التي قدمتها وزارة السياحة حول تقديم دراسة مفصلة حول جدوى شراكة القطاع الخاص في مجالات القلاع والمواقع الاثرية، موضحا المرتكزات التي يقوم عليها العطاءان.
كما لخص المعاني منهجية عمل الدراسة في مراحل الاستيعاب والسياسة، والاختيار، والتنفيذ، والتقييم مؤكدا بأنه سيكون لهذه الدراسة وقع كبير سيؤدي الى مقترحات تغير في برامج التنمية واسس الملكية وتوفر الخدمات العامة وتخلق فرص الاستثمار للقطاع الخاص بشكل افضل.
واضاف المعاني بأن الفريق قد قام بدراسة الوضع الراهن لعدد كبير من المواقع السياحية من النواحي العمرانية والطبيعية والجغرافية والتاريخية وقد قام الفريق بتصنيف المواقع السياحية ووضعها في مجموعات وتمت المفاضلة بينها من حيث الملاءمة والانسجام والوصول والدخول والمنظر والمشاهدة، والاهمية والهوية والخصوصية لهذه المواقع.
وقدم خلدون ابو جاموس المستشار القانوني للمشروع نبذة عن القوانين التي تمت دراستها من قبل الفريق والمتعلقة بالقطاع السياحي مشيرا الى ضرورة تعديل بعض هذه القوانين بما يتواءم مع تطوير القطاع السياحي والاهتمام المتواصل بالمواقع الاثرية والتراثية في المملكة مستعرضا عددا من المواد الواردة في قانون السياحة الاردني منوها الى الالتزامات المطلوبة من المستثمر والمطلوبة من الوزارة والضمانات الممنوحة والاعفاءات الضريبية وآليات وضع معايير لآليات تأهيل المستثمرين وتوفير الآليات اللازمة لاخراج وادخال الاموال.
كما قدم المستشار البيئي الدكتور اياد حسين توضيحا لمراحل التقييم البيئي التي سيجريها فريق العمل للمواقع الاثرية وذلك ضمن تقييم الموقع مع الاخذ بعين الاعتبار المجتمع المحلي المحيط به وتقييم الظروف المحيطة بالموقع مع ضمان عدم المساس بالبيئة.
فيما قدم خالد الدجاني المستشار الاقتصادي للمشروع لمحة عن وضع السياحة الاردنية بشكل خاص ومساهمتها الواضحة في نسبة النمو في المملكة والمؤشرات التي تدل على تحسن مستواها ونموها مؤكدا بأن صناعة السياحة من اهم عناصر الاقتصاد الوطني التي من الواجب دعمها وتشجيع الاستفادة منها ومن الفرص الكامنة والمشاريع التنموية التي تدعمها مشددا على ضرورة الاهتمام بالكنوز الاثرية وفتح المجال امام القطاع الخاص للمشاركة في دعم وتطوير وادارة المواقع التراثية لتكوين بيئة استثمارية مناسبة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش