الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في حديث له مع الدستور * العين ملكاوي: تخفيض عدد اعضاء المجلس الاعلى للاعلام من 11 الى 9 اعضاء

تم نشره في الخميس 15 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
في حديث له مع الدستور * العين ملكاوي: تخفيض عدد اعضاء المجلس الاعلى للاعلام من 11 الى 9 اعضاء

 

 
لا يوجد ما يستدعي عقد جلسة مشتركة للاعيان والنواب
الدورة الاستثنائية المقبلة لمجلس الامة ستتضمن جميع القوانين المؤقتة التي تم تحويلها اليه
مجلس الاعيان انجز 60 قانونا مؤقتا خلال الدورتين السابقتين

عمان - الدستور - تيسير النعيمات
توقع مقرر لجنة الشؤون القانونية بمجلس الاعيان العين اسامة ملكاوي ان يتم ادراج القانون المعدل لقانون المجلس الاعلى للاعلام على جدول اعمال الدورة الاستثنائية المقبلة لمجلس الامة .
وتوقع ملكاوي في حديث لـ »الدستور« ان تتضمن الارادة الملكية السامية لعقد الدورة الاستثنائية لمجلس الامة جميع القوانين المؤقتة التي ما زالت في مجلس الامة اضافة الى اكبر عدد من القوانين المؤقتة المتبقية في 214 قانونا مؤقتا تم تحويلها الى مجلس الامة بعد الانتخابات النيابية الماضية .
واوضح العين ملكاوي ان التعديلات التي اجراها مجلس الاعيان على القانون المعدل لقانون المجلس الاعلى للاعلام والذي رده مجلس النواب قد اخذت بعين الاعتبار المناقشات التي تمت في مجلس النواب مشيرا الى ان تعديلات الاعيان على القانون تنسجم تماما مع توجهات مجلس النواب حول موضوع القانون حيث قام مجلس النواب بدراسة جميع مواده قبل رفضه لاسباب لا تتعلق بموضوعه .
واشار الى ان من ضمن التعديلات تخفيض عدد اعضاء المجلس الاعلى للاعلام من 11 عضوا حسبما جاءت من الحكومة ورفع العدد الى 9 بدلا من سبعة كما كان يطالب اعضاء مجلس النواب موضحا ان العدد 9 يعطي الحكومة الامكانية لزيادة الخبرات في المجلس وان احد عشر عضوا عدد مبالغ فيه قد يعيق العمل في المجلس .
واكد العين ملكاوي ان مجلس النواب لم يصر على قراره حول القوانين العشرة والتي سبق وان ردها مجلس النواب وان بعضها قد اقرته اللجان المختصة في مجلس النواب ليعيد النظر في القانون بمجمله، وبالتالي فانه لا يوجد حتى الان ما يستدعي عقد جلسة مشتركة لمجلسي الاعيان والنواب لافتا ان عقد مثل هذه الجلسة المشتركة يستوجب وجود جدول اعمال يحتوي عددا من القوانين التي تستدعي عقدها والتي يجب ان يسبقها التنسيق والتشاور بين مجلسي الاعيان والنواب للوصول الى موقف مقبول من المجلسين حول هذه القوانين .
واوضح العين ملكاوي ان الدورة الاستثنائية لمجلس الامة تعقد بارادة ملكية سامية بناء على اقتراح من الحكومة او مجلس الاعيان او النواب وانه لا يجوز مناقشة اي مشروع قانون او قانون مؤقت في الدورة الاستثنائية اذا لم تتضمنه الارادة الملكية السامية لعقد هذه الدورة.. مشيرا الى ان مجلس النواب قد يتقدم بعريضة تتضمن 30 قانونا مؤقتا لتضمينها الارادة الملكية السامية لمناقشتها خلال الدورة الاستثنائية .
وكانت العين ملكاوي ان مجلس الاعيان قد انجز 60 قانونا مؤقتا خلال الدورتين الاستثنائية والدورة العادية الاولى لمجلس الامة الرابع عشر، اربعون قانونا منها خلال الدورة العادية .
واضاف انه تم اقرار 32 قانونا من القوانين الاربعين كما وردت من مجلس النواب، وثمانية قوانين مع تعديلات موضحا ان ما تم انجازه من قوانين هو الاكثر استعجالا وان مجلس الاعيان قد ناقش جميع القوانين التي تم تحويلها اليه من مجلس النواب.
وحول موقف مجلس الاعيان من القانونين المؤقتين : قانون الاحوال الشخصية وقانون العقوبات المعدل، والذين سبق وان ردهما مجلس النواب خلال الدورة الاستثنائية السابقة واقرهما مجلس الاعيان اوضح ملكاوي ان هذين القانونين ما زالا لدى مجلس النواب الذي لم يصر على موقفه السابق من الرفض وبالتالي لا يستطيع مجلس الاعيان مناقشة هذين القانونين قبل مناقشتهما من قبل مجلس النواب مرة اخرى.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش