الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

»القانون بين النظرية والتطبيق«.. ندوة نظمتها »العدل« * الرقاد: القضاء ركيزة أساسية للديمقراطية والتنمية المستدامة

تم نشره في الخميس 29 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
»القانون بين النظرية والتطبيق«.. ندوة نظمتها »العدل« * الرقاد: القضاء ركيزة أساسية للديمقراطية والتنمية المستدامة

 

 
* البشير: استراتيجية لتطوير القضاء للأعوام 2004-2006
عمان- الدستور- عزالدين خليفة: قال رئيس المجلس القضائي رئيس محكمة التمييز القاضي محمد صامد الرقاد ان هناك ارادة سياسية جادة وحازمة لقيادتنا الهاشمية لتطوير وتحديث القضاء وتعزيز استقلاله ورفع مستوى الاداء فيه ودعمه بالاجهزة المساندة المقتدرة.منوها الى دعم جلالة الملك عبدالله الثاني لاستراتيجية تطوير القضاء واعتباره القضاء والتعليم الركيزتين الاساسيتين لمستقبل الديمقراطية والاصلاح السياسي والاقتصادي والتنمية الشاملة المستدامة في الاردن.
وبين الرقاد خلال افتتاحه الندوة الاولى ضمن برنامج »القانون بين النظرية والتطبيق: الواقع والطموحات« الذي تنظمه وزارة العدل بالتعاون مع الجامعة الاردنية مساء امس ان الحوارات والنقاشات ضمن الندوات ستركز على دراسة النصوص التشريعية على ضوء تطبيقها من قبل المحاكم والقضاة والتعرف على واكتشاف المثالب والثغرات والنواقص في حال وجودها او قيامها سواء اكان ذلك في النصوص التشريعية او في تطبيقها.
وقال ان مداولات الندوات ستفضي الى طرح الحلول والاقتراحات من قبل المشاركين المتخصصين من قضاة ومحامين واساتذة قانون لتلافي العيوب والمثالب واستكمال بعض النصوص الضرورية او اللازم استكمالها وتعديل ما يتوجب تعديله منها بغية دفع عملية وتسهيل حركة تطوير القضاء وتحديثه.
واكد ان ندوات القانون بين النظرية والتطبيق ستثمر اقتراحات ضرورية لتعديل التشريعات التي يستند اليها القضاة،و تساعد على توحيد الاجتهاد القضائي والقضاء على ظاهرة تناقض الاجتهادات او تعارضها الامر الذي يؤدي الى حسن تفسير وتطبيق القانون والى استقرار الاجتهادات القضائية وتبسيط الاجراءات القضائية وتسريعها،بحيث ينعكس الامر على الخدمة المقدمة للمواطنين والمتقاضين باقصر الاوقات واقل النفقات الامر الذي يخفف من المعاناة التي يلاقيها المواطن والقاضي والمحامي في اجراءات المخاصمة القضائية بشكل خاص وفي جميع اعمال المحاكم والاجهزة المساندة بشكل عام.
وأكد وزير العدل وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور صلاح الدين البشير ان الجهاز القضائي وبكل اركانه اولوية اساسية وهامة من اولويات جلالة الملك عبدالله الثاني. واضاف مبينا ان الاطراف المعنية بالعملية القضائية وضعت استراتيجية تطوير القضاء الاردني للاعوام 40__-2006.
وقال ان القائمين على الاستراتيجية الوطنية حرصوا على تعزيز وتأكيد مبادئ استقلالية القضاء وتحسين اداء الاجهزة المساندة وغيرها من المحاور ولم تغفل الاستراتيجية جانب »النظرية القانونية وتطبيقاتها« حيث خصصت محورا خاصا يتعلق بالاحكام والاجتهادات القضائية.
وأكد اهمية اشراك المؤسسات والجامعات والمعاهد الاردنية العلمية وكليات الحقوق في وضع الخطط والبرامج الفاعلة واقتراح الحلول والبدائل المناسبة في عملية تطوير القضاء مع التنويه بالدور الهام والتعاون المتواصل والتفهم الحقيقي من القائمين على كليات الحقوق في جامعاتنا الاردنية بالمسؤولية الكبيرة المنوطة بهم وبكلياتهم في دعم جهود التطوير القضائي وتحمل مسؤولياتهم من حيث تطوير ما لديها من خطط وبرامج من شأنها التركيز على نوعية وكفاءة خريجي كليات الحقوق وبما ينعكس ايجابا على الاداء والجودة.
وأكد رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عبدالله الموسى أن الندوة تهدف لتعزيز كفاءة الجهاز القضائي علما وأداء ومعيارا في الارتقاء بعملية التقاضي في المملكة إلى مصاف الدول المتقدمة.وهو ما يلتقي مع رسالة الجامعة الأردنية في مواكبة أحدث المستجدات في المجال القانوني والتعريف بالقوانين المحلية والتطبيقات القضائية في نطاق القوانين الأردنية.
و تناول خطة الجامعة لتطوير برامج كلية الحقوق فيها وتحديث طرائق التدريس فيها وأساليبه ومناهجه.بالإضافة لاستحداث التخصصات التي يحتاجها المجتمع على مستوى البكالوريوس والماجستير لرفد المجتمع الأردني بالكفاءات البشرية المؤهلة.وبالتالي أنشأت الجامعة برنامج ماجستير في الملكية الفكرية بدءا من العام الماضي، وأوفدت عددا من المبعوثين لبعض الجامعات المرموقة للحصول على درجة الدكتوراه في الدراسات القانونية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش