الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس الوزراء يمتدح مناقشات النواب لحزمة الاسعار ويتطلع الى قواسم مشتركة: `النواب` يدعم موقف الحكومة في قضية `الجدار`

تم نشره في الخميس 22 كانون الثاني / يناير 2004. 02:00 مـساءً
رئيس الوزراء يمتدح مناقشات النواب لحزمة الاسعار ويتطلع الى قواسم مشتركة: `النواب` يدعم موقف الحكومة في قضية `الجدار`

 

 
المعشر: مقاومة الاحتلال حق وارفض التكفير والتخوين
عمان- الدستور- تيسير النعيمات
دعا مجلس النواب الحكومة الى المضي قدما من خلال مختلف المحافل الدولية بالتأكيد على ضرورة قيام اسرائيل بازالة الجدار العنصري الذي تقيمه على الاراضي الفلسطينية.
وأكد المجلس في بيان اصدره امس حق الاردن باللجوء الى محكمة العدل الدولية للبت في قضية الجدار رافضا كل الدعوات المشبوهة لليكود الاسرائيلي بتهجير الفلسطينيين من ارضهم ورفض السياسات الاسرائيلية العدوانية تجاه الشعب الفلسطيني من قتل وتنكيل وهدم منازل واغتيالات وعلى الاخص التهديدات الاسرائيلية الاخيرة لزعيم ومؤسس حركة حماس بتصفيته جسديا.
كما اكد المجلس رفضه واستنكاره للدعوات الاسرائيلية المشبوهة ومن مختلف اركان حكومة شارون باعتبار الاردن وطنا بديلا للفلسطينيين »نص البيان ص«
من جهة اخرى وفي جلسة مجلس النواب امتدح رئيس الوزراء فيصل الفايز مناقشات النواب خلال جلسة مناقشة الاسعار التي جرت مساء الاثنين الماضي.
وقال الفايز في جلسة مجلس النواب التي عقدت امس برئاسة رئيس المجلس المهندس عبدالهادي المجالي وحضور هيئة الوزارة ان حوارات السادة النواب كانت تصب في مصلحة الوطن وخدمة ابناء شعبنا الطيب مؤكدا انه بالتعاون مع مجلس النواب ستصل سياستنا وتوجهاتنا الى بر الامان وبما يخدم مصالحنا الوطنية والقومية.
وشدد الفايز على حرصه والحكومة على فتح الحوار مع مجلس النواب حول مختلف القضايا للوصول الى قواسم مشتركة ازاء مختلف قضايا الوطن.
ودعا رئيس الوزراء الى عدم المزايدة على الحكومة وموقفها الوطني مشددا على انه لا يجوز التهجم على شخص اي وزير واتهامه بوطنيته وحرصه على خدمة وطنه وان الحكومة وحدة واحدة ووطنية حتى العظم.
وكان عدد من النواب شجبوا تهديدات رئيس الوزراء الاسرائيلي اريئيل شارون للاردن لموقفه من الجدار العازل مثمنين موقف الحكومة الرافض لهذا الجدار مطالبين بعدم اتمام زيارة وزير الخارجية الاسرائيلي المرتقبة الى الاردن وموضوع تدريب افراد من الجيش والشرطة العراقية في الاردن كما تناولوا بعض القضايا الخدمية.
وحول مداخلة للنائب بدر الرياطي وقوله ان وزير الخارجية يصف العمليات الاستشهادية بالانتحارية والتي تساءل فيها النائب الرياطي »لمن ينتمي هذا الوزير لامته ام لاعدائه« والتي شطبها رئيس مجلس النواب من محضر الجلسة باعتبارها تحمل تهجما وتجريحا لشخص وزير الخارجية اوضح المعشر ان الجميع متفق على ان مقاومة الاحتلال حق مشروع لكن ما نختلف عليه هو اننا نعتقد ان قتل المدنيين والعزل والاطفال والشيوخ والنساء هو امر مختلف عن مقاومة الاحتلال.
واعرب المعشر عن رفضه المساس بشخصه والقول بانه من اعداء الامة لانه لا يأتي في اطار الاختلاف بالرأي بل في اطار التكفير والتخوين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش