الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشهد تشكيل الحكومة الجديدة يرفع سقف التوقعات لدى المواطنين

تم نشره في الجمعة 11 كانون الأول / ديسمبر 2009. 02:00 مـساءً
مشهد تشكيل الحكومة الجديدة يرفع سقف التوقعات لدى المواطنين

 

عمان - الدستور - عمر محارمة

خفت ضجيج الندوات والمحاضرات والتزم سياسيون "متقاعدون" ومستوزرون من مختلف التخصصات منازلهم ومكاتبهم وحرصوا على التأكد بين الفينة والاخرى ان هواتفهم لا تزال تعمل ، مؤملين النفس بان المنتظر قد لا يكون بعيدا.

حالّ قد تمتد أوصافها الى أبعد من ذلك اذا ما تناول الحديث اوضاع "صالونات سياسية" وجماعات مستوزرين تمني النفس ان يكون لها نصيب في التشكيل الجديد وأن يكون ذهن الرئيس الجديد متقدا لتذكرها.

غياب شبه كامل للفعاليات السياسية كالاحزاب والنقابات ومؤسسات المجتمع المدني في مشهد مشاورات تشكيل الحكومة وابتعاد عن المقرات والمكاتب الحزبية التي شهدت خلال اليومين الماضيين حالة من فتور النشاط ترقبا للقادم.

حراك نشط على أبواب الامناء العامين في الوزارات يمارسه مديرو الدوائر وكبار الموظفين ، والقاسم المشترك لكل الاحاديث يتمحور حول مستقبل "المعلم" وامكانية عودته لقيادة هذه الوزارة او انتقاله الى تلك.

وزراء الحكومة قبل السابقة "حكومة البخيت" كانوا الاكثر تداولا على قائمة التكهنات ، فيما كان الامناء العامون وكبار الموظفين ، حديثو التقاعد أكثر الفئات تأملا للحالة وأملا بالقادم وربما الابعد عن المشهد.

الرابح الاكبر ليس الا شركات الاتصالات التي تزايد الضغط على شبكاتها بدءا من ظهر امس الاول ليرتفع معها ضغط دم المتصلين ومعاناتهم من تزايد حالات "فشل المكالمة وانشغال الخطوط". المواقع الالكترونية وجدت سوقها وسط هذه "المعمعة" ليتضاعف عدد مرتاديها بحثا عن معلومة يحيطها الرئيس المكلف بتكتم شديد يوصي به كل من التقاهم واستشارهم في مشهد يشير الى عمق الشفافية للحكومة الجديدة ويرفع سقف التوقعات لدى المواطنين.

اسماء تكررت بشكل عنقودي ، فما ان يطلق موقع الكتروني ما قائمة اسماء الداخلين حتى تتناقله المواقع الاخرى لتتسع دائرة الحديث عن الاسماء كدوائر ماء البحر حين تلقي فيه حجرا. ويتسابق جمهور المواقع وربما بعض "المستوزرين" الى اطلاق اسماء مقربين منهم عبر تلك المواقع لعل وعسى ان يسهم طرح الاسم في لفت الانظار اليه والتذكير بان فلانا ها هنا موجود.

وفيما تغيب المعلومة المؤكدة حول اسماء الداخلين الجدد او المجدد عهدهم في وزاراتهم فان الاشاعة التي يقول مطلقوها انها واقعة %100 تناولت ما يزيد على 100 وزير جديد وكأن الرئيس المكلف سيشكل اربع حكومات لا واحدة. وبالتزامن مع اخبار التشكيل وتأويلات اختيار الرئيس الجديد فتحت الصالونات السياسية الباب على مصراعيه للحديث عن التغييرات اللاحقة.

يوم الحسم سواء كان السبت او الاحد سيكون يوم خيبة أمل جديدة لطابور طويل من الباحثين عن حقيبة وزارية كما سيكون يوم شحذ همم لصالونات سياسية ستبدأ ترتيب هجماتها انسجاما مع مبدئها الثابت "بأن تكون او لا يكون غيرها".

التاريخ : 11-12-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش