الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شباب الأردن يتعثر .. الوحدات يتصدّر

تم نشره في السبت 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

  عمان - الدستور - خالد حسنين      
عاد الوحدات ليحلق بصدارة دوري المناصير للمحترفين بكرة القدم مستفيداً من تعثر المتصدر السابق شباب الأردن، ذلك كان أبرز ما تمخض عنه الأسبوع الثامن.
وخاض الوحدات مباراته أمام الأهلي، وهو يعي سلفاً أن فوزه يعني اعتلاء القمة من جديد، بحكم أن شباب الأردن قبل ذلك بنحو نصف ساعة فقط، خرج متعادلاً من مباراته أمام كفرسوم. ذلك التعادل دفع الوحدات لبذل أكبر جهد ممكن أمام الأهلي، ليحقق فوزاً بطعم الصدارة وبهدفين نظيفين، لكنه لم يكن فوزاً سهلاً على الإطلاق، فالأهلي كان نداً قوياً ووقف بوجه منافسه وأظهر قدرات فنية عالية.
أما شباب الأردن، فلم يقو على المحافظة على تقدمه أمام كفرسوم، فبعد أن ظن الجميع أن الفريق في طريقه لتحقيق فوز جديد يُعزز به صدارته، كان لمنافسه رأي آخر حينما أحرز هدف التعديل في الدقيقة الأخيرة من زمن الوقت الأصلي، لتنتهي المواجهة بينهما (2-2).
النتيجة كانت مخيبة حتماً لشباب الأردن كونهما أسهمت بتنازله عن الصدارة، لكنها كانت إيجابية لكفرسوم كونه خرج بنقطة متأخرة، علماً أن الفريق قدم مستوى جيداً في المباراة.
إلى ذلك، تقدّم الفيصلي خطوة عملاقة على سلم الترتيب العام، بفضل فوزه الثمين على الجزيرة بهدف دون رد، أكد به الفريق أنه يسير بخطى ثابتة، في الوقت الذي أخفق فيه الجزيرة بتصحيح مساره، مع الإشارة إلى أنه خاض مباراته الأولى بقيادة مديره الفني الجديد هيثم الشبول، الذي دون أدنى شك يحتاج بعضاً من الوقت لفرض أسلوبه وأفكاره.
الرمثا بدوره، أنهى مهمته بنجاح أمام البقعة وبهدفين دون مقابل، ليقطع هو الآخر مسافة كبيرة على سلم الترتيب، بينما لا يزال البقعة يرزخ تحت وطأة النتائج غير المرضية لجماهيره وأنصاره، ويحتاج الفريق إلى وقفة جدية مع الذات خاصة أنه يقبع في المركز قبل الأخير حالياً.
 أما الحسين إربد، فأكد للجميع أنه ماض في نتائجه الإيجابية، وتمثل الأمر هذه المرّة بانتصاره المستحق على الأصالة بهدفين نظيفين.
في المقابل، فإن الخسارة يجب أن تدفع الأصالة للوقوف مطولاً عند نتائجه التي يُحققها، فالفريق كلما توغل أكثر في المنافسات كلما ازدادت مهمة التعويض صعوبة، لذلك يجب أن يتدارك نفسه مبكراً للتخلص من المركز الأخير أولاً، ومن ثم البحث عن مكان آمن.
المباراة الوحيدة التي خلت من الأهداف هذا الأسبوع، جمعت بين الصريح وذات راس، والتعادل لا يبدو مرضياً لكليهما، خاصة في ظل بحثهما عن نتائج تعزز من حضورهما على سلم الترتيب.
عموماً، تغيّر المواقع لم يشمل الصدارة فقط، بل تعداه إلى مواقع متعددة، والمتتبع جيداً لسلم الترتيب العام سيلحظ بوضوح أن الندية ستبقى حاضرة في ظل التقارب النقطي بين الفرق، وهو ما يزيد من فرص الإثارة في الأسابيع المقبلة.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش