الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوحدات يتخطى عقبة الأهلي ويتصدر

تم نشره في الخميس 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

 عمان – الدستور – أشرف المجالي
تصدر الوحدات فرق دوري المناصير للمحترفين بكرة القدم بعد فوزه أمس على نظيره الأهلي بنتيجة (2/صفر)، في المباراة التي احتضن مجرياتها ستاد عمان الدولي في إطار منافسات الأسبوع الثامن من عمر البطولة.
الوحدات بهذا الفوز رفع رصيده إلى (15) نقطة، في حين توقف رصيد الأهلي عند (10) نقاط.
 المباراة في سطور
النتيجة: فوز الوحدات على الأهلي (2/صفر).
الأهداف: سجل للوحدات بهاء فيصل (5) والحاج مالك (80).
الحكام: احمد يعقوب، عيسى عماوي، أيمن عبيدات ومراد الزواهرة.
مثل الأهلي: فراس صالح، دينيس، زيد جابر (أنس عدينات)، محمد السلو، محمد عاصي، محمود وشاح، يزن دهشان (محمد طه)، محمد علاونة، محمد وائل (سليم عبيد)، ماركوس، محمود مرضي.
مثل الوحدات: عامر شفيع، محمد الباشا، محمد مصطفى، فراس شلباية، محمد الدميري، عبدالله ذيب، صالح راتب (أشرف نعمان)، رجائي عايد (عامر ذيب، أحمد الياس، بهاء فيصل، الحاج مالك (منذر رجا).
 تقدم مبكر!
لم يمهل الوحدات نظيره الأهلي الوقت الكافي للدخول بأجواء بعدما أحسن عبدالله ذيب ورجائي عايد وأحمد الياس وصالح راتب تشكيل التهديد على مرمى فراس صالح في وقت مبكر فهذا الياس تصله تمريرة عبدالله ذيب من ركنية ليسدد كرة ارتدت من رأس مدافع الأهلي لركنية تبعها بهاء فيصل برأسية أبعدها الحارس.
الأهلي في المقابل لم تحسن دفاعاته دينيس وزيد جابر والظهيرين محمد السلو ومحمد عاصي تدارك هذا الاندفاع الأمر الذي تسبب في تلقي شباكهم هدف الافتتاح للأخضر عندما خلص بهاء فيصل كرة لنفسه من دينيس ثم محمد السلو ليتابع طريقه صوب المرمى ويسدد على يمين الحارس في الدقيقة (5).
على الجانب الآخر حاول محمود وشاح ويزن دهشان ومحمد علاونة وماركوس ومحمد وائل مجاراة ألعاب نظرائهم في وسط الوحدات، لكن محاولات البناء الهجومي عاب عليها سوء التمرير خاصة أمام حدود منطقة دفاع الوحدات، في الوقت الذي أحسن فيه محمد الباشا ومحمد مصطفى والطرفين الدميري وشلباية ضبط تحركات لاعبي الأهلي خاصة المهاجم محمود مرضي لتغيب بالتالي الخطورة الحقيقية عن مرمى شفيع.
الأهلي افتقد مبكرا لخدمات محمد وائل للإصابة ليعوض مركز سليم عبيد ليأتي هنا الدور على صالح راتب في صفوف الوحدات لذات السبب ليدخل بدلا منه أشرف نعمان.
المباراة بعد ذلك مالت من ناحية الاستحواذ لمصلحة الأهلي لكن دون أداء هجومي حقيقي، حيث ساهم ذلك في بقاء مرمى شفيع بمنأى عن الخطر باستثناء تسديدة مرضي التي ارتدت من القائم أمام ماركوس ليتابعها لكن براعة في إبعادها حرمته من الوصول لغاية تعديل النتيجة سبق ذلك كرة عبدالله ذيب التي ارتدت من باطن القائم لتذهب بعد ذلك محاولات الفريقين ما بين التعزيز والتعديل أدارج الرياح.
 تعزيز وصدارة!
حاول الفريقين مطلع أحداث الشوط الثاني تحقيق غايتيهما بالوصول للتعزيز بالنسبة للوحدات والتعديل للأهلي، لكن هاتين الغايتين لم تظهر عليها الجدية من قبل الجانبين خاصة في ظل غياب الفاعلية الهجومية، حيث جاءت هناك ثلاث محاولات للأهلي عبر تسديدات لم تشكل الإزعاج على مرمى شفيع.
الفريقان ومع انتصاف دقائق هذا الشوط لم يحسنا ايجاد الحلول التي تكفل لهما تحسين صورة الأداء بعد أداء ملل، بعد أن انحصرت الألعاب في وسط الميدان.
الأهلي بعد ذلك قام بإخراج قاد الفريق يزن دهشان والزج بورقة محمد طه، في الوقت الذي اضطر فيه رجائي ترك موقعه لعامر ذيب بسبب الإصابة.
وكاد الأهلي بعد ذلك أن يصل لغايته عندما مرر أمام محمد طه الذي استدار وسدد صوب المرمى لتجد كرته جسد شلباية لها بالمرصاد لتذهب محاولاته لركنية ليأتي بعدها رد الوحدات الصاعق عندما سجل الحاج مالك حضوره الأول المؤثر فوق مسرح الأحداث، حيث استغل تسديدة أحمد الياس المرتدة من أقدام مدافعي الأهلي ليواجه المرمى ويرسل كرة زاحفة هدف التعزيز للوحدات بالدقيقة (80).
ما تبقى من دقائق لم يشهد أن جديد ليخرج الوحدات فائزا ومتصدرا لفرق البطولة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش