الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قرية الحجر المنصوب في مادبا .. بدون ماء ولا كهرباء ولا مواصلات او مركز صحي

تم نشره في الأربعاء 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

مادبا – الدستور – احمد الحراوي
قرية الحجر المنصوب المنسية  التي تقع بعد بلدة ماعين في مادبا بحوالي  8 كم ، سكانها محرومون من ادنى الخدمات ،مثل الكهرباء والمياه والبناء المدرسي ومركز صحي والمواصلات ، ايضا اطفالها محرومون من الحدائق والالعاب ويدرسون على الاضاءة اليدوية البدائية لعدم وجود الكهرباء ، كما ان الجبال المترامية المحيطة بهم تخيفهم حيث تنتشر الكلاب ليلا .  
عدد من سكان القرية وهم سليمان سالم عيسى ، محمد ابن حسين ، احمد موسى ،وموسى الدواهيك  ، وغيرهم ، قالوا  انهم يسكنون في القرية التي يبلغ عدد سكانها مايقارب من 500 نسمة  منذ 15 سنة ويعانون من عدم توفر  المواصلات حيث يسيرون    مسافة 10 كم ذهابا وايابا للوصول الى اقرب بلدة وهي بلدة ماعين لينتقلوا  بعدها الى مدينة مادبا .
واشاروا الى ان  الكهرباء لم تصل  منازلهم  لغاية الان و يعيشون حياة بدائية ويدرس ابناؤهم على ضوء (الفنيار) القديم الذي يعمل على الكاز رغم ان اعمدة الكهرباء تمر من اراضيهم وبين منازلهم ولا تبعد عنهم اكثر من 5 امتار لكنهم حرموا من نور الكهرباء الذي يصل الى احدى المزارع التي تقع بعد قريتهم .
 واضافوا ان المياه لم تصلهم ويعانون من شراء المياه بواسطة الصهاريج  باسعار مرتفعة ، في حين يقوم البعض بإحضار المياه بواسطة الحيوانات بدون رقابة على مصادر المياه التي من الممكن ان تكون غير صالحة للشرب .
 وتساءلوا من يتحمل مسؤولية العجزة والاطفال في حال المرض حيث لا توجد عيادة او مركز صحي اولي ولو بدوام جزئي ،حيث يعانون عند نقل مرضاهم وخصوصا المسنين منهم والاطفال  مما يضطرهم لحملهم على الحيوانات الى منطقة ماعين وبعدها الى مادبا ، واشاروا الى ان المواطن الذي يمرض ليلا يبقى حتى الصباح خشية سيرهم في المنطقة الموحشة .
وقالوا انه يوجد في قريتهم مدرسة تم بنائها من (الكرفانات ) وتقع على قمة احد الجبال المطلة ، ويعاني الطلبة من الحرارة الشديدة في الصيف والبرد القارص في الشتاء كون بنائها من حديد الزينكو ، ولا تتوفر فيها الكهرباء والمياه  ،متسائلين انه لايعقل ان يوجد اجهزة كمبيوتر للطلبه ولا تتوفر الكهرباء ، فكيف يتم تشغيل اجهزة الحاسوب .
وابدوا خشيتهم من ان تلجأ الكلاب الضالة و الأفاعي اسفل هذه الكرفانات وما قد تلحقه بالطلبة من اذى. وقالوا انهم راجعو المسؤولين وبينوا معاناتهم من نقص الخدمات لكنهم لم يجدوا اذنا صاغية ، وطالبوا بانصافهم من خلال توفير المياه والكهرباء وليتمكن ابناؤهم من مشاهدة التلفاز الذي حرموا منه كبقية الاطفال .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش