الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أم لـ 3 أطفال بالرمثا .. مهددة بالطرد من منزلها لعدم قدرتها على دفع الأجرة

تم نشره في الأحد 24 آذار / مارس 2013. 03:00 مـساءً
أم لـ 3 أطفال بالرمثا .. مهددة بالطرد من منزلها لعدم قدرتها على دفع الأجرة

 

الرمثا – الدستور – محمد ابو طبنجة

عائلة فقيرة من الرمثا مكونة من ام (مطلقة) وثلاث اطفال لا تملك قوت يومها ولا تجد سوى مسكن قديم يتساقط سقفه من القدم بحيث تمر الليالي وهم بلا طعام .

اطفالها يعانون حسب التقارير الطبية من امراض عدة حيث يعاني طفل يبلغ من العمر 13 عاما من كسل في الجهاز الهضمي ، ونقص في الزغابات المعوية وتحسس من الحليب ومشتقات القمح ويخرج الدوود من انفه وفمه ويتساقط لحمة احيانا والطفله البالغة من العمر 12 عاما تعاني من تشوهات في القلب ومرض الصدفية .

فهذه السيدة تحمل الجواز الاردني وتفتخر برقمها الوطني وجوازها الذي هو جواز عبورها إلى كل دول العالم، وهنا في بلدها الام تعيش الظلم في مجتمع لا يرحم.

وقالت ام الاطفال ان حياتها معدومة فالمسكن غير صحي والطعام معدوم وجزء منه احيانا من بقايا طعام يرمى بجانب الحاويات ومعظم طعامهم من ارجل الدجاج والتي لا تجد قوت يومها الا بشق الانفس وتبقى الصورة خير شاهد على المأساة التي تعيشها تلك الاسرة واثاث المنزل غير الموجود اصلا من الحاويات من ملابس وموكيت ومطبخي عبارة عن غاز سفري صغير الى جانب عبوتين فقط احداهما زيتون والاخرى زيت والمطبخ صحن كبير فقط ونتناول الطعام على اكياس نايلون، والملابس متناثرة هنا وهناك في غرفة واحدة هي الحمام والمطبخ وغرفة النوم ويتبول اطفالي في عبوات بلاستيكية.

واضافت الى مكث اطفالها في المنزل لعامين متتاليين لعدم قدرتها على ارسالهم للمدرسة لعدم توفر مصروف يومي لهم وعدم قدرتها على توفر مريول المدرسة وملابس لهم

ولا تطلب سوى منزل صحي.

واضافت انها مهددة بالطرد من المنزل في نهاية الشهر لعدم قدرتها على دفع 30 دينارا اجرة للمنزل وعاشت اشهرا في خيمة خيش وترحلت بين المساكن تارة بالأجرة وتارة أخرى مجانا الى الا انها اليوم مهددة واطفالها للعيش في ازقة الرمثا .

حال العائلة يجبرك على التساؤل عن الجدوى في سياسة مكافحة الفقر والعوز وهذه المراة المجاهدة في سبيل عيش اطفالها منذ سنوات طويلة لا تزال تنتظر وبصوتها الرمثاوي الفقير المملوء بالجفاف تسرد حكايتها مع ذكريات يعتصر كل أحرف الكلمات وهي تتذكر أولادها الثلاثة .

ووفق الام بان مشهد البحث عن لقمة خبز تنظفها من الاوساخ والقمامة تكون أشد قسوة حينما تصطدم بفراق ذويها عنوة رغم غناهم، كما تدعي

وبالمقابل قد لا تصدق عينك على الاطلاق أن تكون العائلة شريكا لقطط وجرذان التي تجد ضالتها في منزلها المتهالك للبحث عن بقايا الاشياء لعلها تستخرج شيئا يسد جوعها واطفالها .

المشهد يبدو للرماثنة غريبا ولكنك حينما تصطدم بحقيقة ذلك وتحاورها وتشاهد الواقع توقن بان ذلك حقيقي ، وان الفقر في بلادنا اوصلها وغيرها الى حاويات القمامة بحثا عن طعامهم وما يسد جوع اطفالهم.

واكتفت بالتعليق بانها تنام معظم ايامها واطفالها جائعين ..في الوقت الذي تقام الولائم في الصالات والدواوين وينفق عليها عشرات الاف من الدنانير ويذهب طعامها الى الحاويات.

التاريخ : 24-03-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش