الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عضو بـ «حماية المستأجرين» يطالب بإعادة النظر بقانون المالكين والمستأجرين

تم نشره في السبت 15 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
عضو بـ «حماية المستأجرين» يطالب بإعادة النظر بقانون المالكين والمستأجرين

 

عمان - الدستور - محمود كريشان

قال عضو لجان حماية المستأجرين في الزرقاء الناشط محمود محمد عودة، إن نسبة المستأجرين في الأردن من عقار سكني وتجاري تفوق الـ 90%، ونسبة المالكين 10%، مشيراً إلى أن القانون الذي أقره مجلس النواب السادس عشر حول المالكين والمستأجرين كان بمثابة حكم الإعدام بالنسبة للمستأجر الذي لا يملك حق الاستئناف ولا التمييز لأن القرار كان قطعياً.

وبين عودة في تصريح خاص لـ»الدستور» ان مجلس النواب السادس عشر أصدر قانون المالكين والمستأجرين ولم يأخذ بعين الاعتبار حقوق المستأجرين الذين يمثلون غالبية الشعب الاردني بخاصة فيما يتعلق بقانون النسب المئوية وقد صدر من المحكمة الدستورية عدم دستورية قانون أجر المثل من ناحية درجات التقاضي، إلا أن المحاكم لم تعمل بها للذين أخذوا أحكاماً قطعية قبل صدور الحكم في 7-3-2013، بل أصبح المستأجرون في الأردن منذ صدور هذا القانون ما قبل ذلك التاريخ قد أخذوا أحكاماً قطعية غير قابلة للاستئناف والطعن حتى مع تعديله في مجلس النواب السابع عشر بنسب مئوية لم يشملها الذين أخذوا أحكاماً قطعية ومعظم المستأجرين قد أخذوا أحكاماً قطعية وعددها يفوق 40000 قضية، مشيرا الى ان المحاكم في الأردن لا تزال تعمل بهذا القانون أي أجر المثل منذ 18 شهراً وحتى الآن لأنها لم تتسلم أي تعديل للقانون ولم يجد المشرع الأردني أي حل للذين أخذوا أحكاماً قطعية، فكل المستأجرين في الأردن أخذوا أحكاماً قطعية. وطالب عودة بإعادة النظر بالقانون من خلال دراسة موضوعية لأرض الواقع ومن خبراء في القانون يحقق العدالة للمالك والمستأجر بحيث تصبح الزيادة بنسب مئوية معقولة لكل المستأجرين منذ صدور قانون أجر المثل ويكون سارياً ومفعلاً، وعدم إخراج المستأجر من المأجور، داعيا المشرعين الى إيجاد صيغة توافقية من خلال حل جذري للذين أخذوا أحكاماً قطعية ومساواتهم بالذين سيصبحون بنسب مئوية درءا للنزاعات والخلاف والعداء والحقد الذي سينتج عنه بين المالك والمستأجر.

التاريخ : 15-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش