الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طبيبك على الهاتف * تستضيف اختصاصي امراض الكلى والمسالك البولية* غرايبة : الأردن رائد في عملية زراعة الكلى وفي المجال الطبي بشكل عام

تم نشره في السبت 25 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
طبيبك على الهاتف * تستضيف اختصاصي امراض الكلى والمسالك البولية* غرايبة : الأردن رائد في عملية زراعة الكلى وفي المجال الطبي بشكل عام

 

 
عمان - الدستور - حوار: كوثر صوالحة
بداية رحب الاستاذ احمد شاكر مساعد رئيس التحرير بالدكتور خلدون غرايبة باعتباره احد الرواد في مجال اختصاص امراض الكلى والمسالك البولية وزراعة الكلى وهو على قدر كبير من الاهمية ويمس شريحة كبيرة من المواطنين ليضعنا في صورة التطور الذي استطاع ان يصل اليه الاردن في مجال طرق الوقاية والعلاج والاجابة على اسئلة المواطنين.
الدكتور غرايبة حاصل على البورد الاردني في جراحة الكلى والمسالك البولية وعضو الزمالة الاوروبية في جراحة الكلى والمسالك البولية فرنسا وزميل جراحة اورام الكلى والمسالك البولية المانيا .
سؤال من المواطن احمد الخالد ، يقول : ما الاسباب التي تؤدي الى حصول الفشل الكلوي ؟.
- د. غرايبة : هناك العديد من امراض الكلى المختلفة التي قد تؤدي الى الوصول الى الفشل الكلوي كما ان.. هناك أسبابا عديدة أخرى أيضاً حيث نرى كثير من الحالات التي تعاني من فشل كلوي نتيجة حصى في الكليتين تؤدي إلى فشل كلوي كامل ، تضخم غدة البروستات قد يؤدي الى فشل كلوي ونعتقد أن الأسباب الجراحية التي تؤدي إلى فشل كلوي هي أسباب قابلة للعلاج وما يتطلب من المريض هو الكشف المبكر عن هذه الحالات واللجوء إلى الطبيب حتى يتخذ الإجراء المناسب بالعلاج وحتى لا تصل إلى مراحل متقدمة.
سؤال من نايف صدقي من عمان: متى يذهب المواطن إلى الطبيب فيما يتعلق بالاشتباه بالمرض ، وما هي الأعراض التي يمكن ان تدفعه للذهاب الى الطبيب للتاكد من سلامة الكلى ؟
- د.غرايبة: أهم علامة لأمراض الكلى بشكل عام هو ظهور دم في البول ، أو خلايا دموية قد تكون ملحوظة او تظهر بالفحص المجهري أي بفحص البول العادي أو الروتيني ، فهذه علامة خطيرة جداً ، ونعتقد أن ظهور الدم ولو كان بشكل بسيط في البول هي أحد الأعراض ، فممكن أن يراها الإنسان بالعين المجردة وقد يكشف عنها بالفحص الروتيني العادي البسيط في أي مركز صحي أو عيادة.
هناك أعراض أخرى قد يشكو منها المريض وهي الألم في إحدى الجانبين سواء يمين أو يسار حسب موقع الكلية ، فالألم قد يكون سببا رئيسيا لجعل المريض يذهب لاستشارة الطبيب. لكن هناك الكثير من الحالات لا يمكن الكشف عنها بسهولة بسبب الألم ، فكثير من الحالات تأتي بطريقة إما صدفة و أحياناً لا يكون هناك أعراض واضحة جداً لمرض الكلى.
سؤال من مها حمود هل هناك علاقة بين انحباس كمية من البول بامراض الكلى ؟
- د.غرايبة: كمية البول الخارجة أو التي يتبولها الشخص العادي هي تتراوح ما بين لتر ونصف إلى لترين يومياً وهذا يعتمد على حجم السوائل التي يستهلكها الإنسان العادي ، وعندما يلاحظ المريض أن كمية البول قد انخفضت فهذا دليل ومؤشر خطير على أن الكلى بدأت لا تعمل بطريقة صحية وسليمة ويجب استشارة الطبيب في أقرب وقت.
سؤال من المواطن عصام الأزايدة: هل هناك علاقة بين الأمراض الوراثية وبين الفشل الكلوي؟
- د.غرايبة: هناك علاقة واضحة بين الأسباب الوراثية وبين بعض الحالات المرضية التي تؤدي إلى فشل كلوي وقصور في عمل الكلى.. هناك بعض الامراض الوراثية الباطنية تؤدي إلى الفشل الكلوي ، ما يتعلق بجراحة الكلى والمسالك البولية هناك حصى وراثية تتكون ، وهذا مثبت علمياً ، بأن هناك أنواعا من الحصى تنقل عن طريق الجينات الوراثية ، نرى عائلات كاملة تعاني من هذا المرض ، أطفال في سن السنة أو السنتين أو الثلاث يعانون من الحصى وحتى الحصى المتكررة وفي الكليتين وهذا من أكثر الأسباب الذي يؤدي إلى حدوث فشل كلوي عند هؤلاء العوائل المصابين بهذا المرض.
سؤال من السيدة فاتن من عمان:تقول ان لديها ابن عمره ثماني سنوات أصيب بفشل كلوي وهي منذهلة كثيراً من ذلك فهل يصيب الفشل الكلوي الاطفال ؟
- د.غرايبة: الأطفال أيضاً عرضة للفشل الكلوي ، فهذا أمر معروف ومثبت ، حالياً تجرى عمليات زراعة كلى لأطفال ، وعدد الأطفال المصابين بالفشل الكلوي للاسف في ازدياد.
سؤال من خالد محمود كيف يمكن تجنيب الأطفال الإصابة بالفشل الكلوي اذا كانت هناك حالات في العائلة ؟
- د.غرايبة: في البداية يجب الكشف عن سبب الفشل الكلوي الذي أصيب به الطفل نفسه ، أي هل له علاقة بالوراثة أم لا.. ثانياً يجب الكشف عن كافة الأطفال بالفحوصات المخبرية والصور الشعاعية وصور السونار حتى نتأكد من وظيفة الكلى عند باقي الأطفال.
إذا كان هناك سبب واضح أدى إلى الفشل الكلوي عند هذا الطفل هناك مجال لتلافي هذه الحالة عند بقية الأطفال ، ولكن أهم شيء هو معرفة السبب الذي أدى إلى الفشل الكلوي.
سؤال من السيد عبدالمنعم: بعد كم من الوقت من تناول السوائل يجب أن يتم بدء عملية الإخراج البولي؟
- د.غرايبة:من الناحية الطبيعية للإنسان العادي عملية إدرار البول هي عملية مستمرة على مدى 24 ساعة ، فجسم الإنسان يفرز ما بين 1 إلى 1,5 CC من البول لكل كيلو غرام بكل ساعة. نحن نعلم بأن البول يتجمع في المثانة والمثانة لها خاصية التخزين ، فلها القدرة على تخزين هذه الكمية حتى تصل إلى 300 - 400 CC ومن ثم تحدث الرغبة بالتبول ويتم إخراجها دفعة واحدة ، إنما انسياب البول من الكلية إلى المثانة هي عملية مستمرة على مدار 24 ساعة ، ولكن المسألة في الرغبة في التبول لأن الكمية قد لا تكون كافية أي أقل من 300 CC فلا يشعر الإنسان برغبة بأنه يريد أن يتبول.
سؤال من السيدة محاسن عليان تقول اخبروني ان اتناول أربع كؤوس ماء قبل الفجر لأنه يساعد على غسيل الكلى وشرب السوائل بشكل كبير؟
- د.غرايبة: شرب السوائل بكمية تناسب حاجة الإنسان على مدار 24 ساعة هذا شيء مفضل ، فيجب أن تتوزع السوائل على مدى الـ24 ساعة ، فلا يجب أن تنتاول كمية سوائل في الصباح وننسى أنفسنا في المساء ، المطلوب أن يتناول الإنسان كمية من السوائل تتراوح في الاجواء الحارة ما بين لترين إلى لترين ونصف وأحياناً تصل إلى 3 لتر لأن لدينا نسبة التعرق ونسبة خسارتنا للسوائل في فصل الصيف هي نسبة عالية ، وضروري أن تتوزع السوائل على مدار الـ24 ساعة.
اما بالنسبة لتناول الماء في الصباح بالذات ليس هناك علاقة مثبتة بأن الكمية الصباحية هي أفضل من الكمية المسائية ، فلا يوجد شيء علمي مثبت بذلك ، والشيء العلمي المثبت بأنه يجب أن تتوزع هذه السوائل على مدى الـ24 ساعة.
سؤال من المواطن عبدالرزاق غالب: هل هناك علاقة بين نوعية المياه والإصابة بأمراض الكلى خاصة أنه يقال بأن مياهنا كلسية؟
- د. غرايبة: العلاقة واضحة ما بين تكون الحصى والأملاح الموجودة في الدم فهذا شيء مثبت ، فالبول هو عبارة عن كمية من الأملاح بالإضافة إلى كمية من الماء ، فعندما تتركز الأملاح بنسبة عالية في أي سائل تبدأ عملية ترسب هذه البلورات ، ومن ثم مع الوقت هذه البلورات تتجمع لتشكل حصوة موجودة في الجهاز البولي ، لا شك أن ارتفاع نسبة الشوائب والأملاح الموجودة في البول أو الذي يطرحها جسم الإنسان عن طريق الدم يتم فلترتها عن طريق الكلية إذا كانت مشبعة بالأملاح والشوائب فهذه الأملاح ستترسب وتتجمع لتؤدي أو تشكل حصوة.
سؤال من المواطنة سهير علي : كيف يمكن الوقاية من أمراض الكلى بشكل عام؟
- د. غرايبة: أهم عامل من عوامل الوقاية هو تناول السوائل بشكل متناسب مع حاجة الجسم ، واخص بالذكر هنا كبار السن والاطفال لانهم الاكثر عرضة لامراض فالاطفال يجب أن يتم فحصهم بشكل دوري ومستمر لوظائف الكلى عن طريق صور بسيطة بالسونار تكشف لنا تركيبة الكلى ، لأن أكثر جهاز يتعرض لتشوهات خلقية في جسم الإنسان هو الجهاز البولي بما فيه الكلى ، فيجب الكشف المبكر عن أي تشوه خلقي موجود عند الأطفال وبالتالي هذا يحمي الطفل بالضرورة من تداعيات الخلل الوظيفي الموجود عند الأطفال.
أيضاً كبار السن يتعرضون إلى حالة هي تضخم غدة البروستات تمنع انسياب البول بشكل طبيعي مما يؤدي إلى تخزين كميات كبيرة وقد تصل إلى لترين موجودة في المثانة وهذا سوف يؤدي إلى ضغط على الكلى ونشاهد حالات فشل كلوي كثيرة نتيجة هذه الحالات.
فهاتان الفئتان العمريتان يجب أن تكونا تحت المجهر باستمرار للكشف عن الحالات. ما ننصحه لفئة الشباب هو الإكثار من عملية تناول السوائل ، عدم المبالغة في أكل البروتينات لأن البروتينات هي أكثر شيء ممكن أن يقوم بعمل عبء إضافي على عمل الكلى ، التخفيف منها قدر الإمكان.. والإكثار من الفواكه والخضار بشكل دوري ومستمر ، بالإضافة إلى اللجوء إلى الخدمة الصحية في حال حدوث أي عرض قد يكون غير مهم للشخص نفسه أو لا يعطيه أي قيمة اعتبارية أو جدية ، ولكن الكشف عنه قد يحميه من أمور كثيرة.
سؤال من السيد مروان يقول: بأنه أصيب بمرض (تايتيس) فهل هناك علاقة بين هذا المرض وبين الإصابة للفشل؟
- د. غرايبة: هذا ليس مجال اختصاصي كسؤال ، لكن الأشخاص المصابين بالـ(بتابتايتيس B أو البتايتيس C) والذين يتناولون علاجات يجب أن يكونوا تحت إشراف طبي كامل لأن هذه العلاجات لها تأثير مباشر على وظائف الكلى. فيجب الفحص الدوري على وظائف الكلى وعمل سونار بشكل دوري ومستمر.
سؤال من السيدة عائشة من عمان تسأل: هل هناك علاقة بين الحمل والإصابة بأمراض الكلى أو الفشل الكلوي؟
- د. غرايبة:الحمل كحمل بغير مضاعفات لا يؤدي إلى فشل كلوي ، لكن هناك بعض الحالات ولاسيما اذا حدثت مضاعفات في الحمل وخاصة في الأشهر الأخيرة من الحمل مثل عدم السيطرة على الضغط وتسمم الحمل فقد يؤدي هذا إلى حدوث فشل كلوي.
وبعض ارتداد في البول عند بعض السيدات أن كان لديهم في السابق تشوه خلقي ارتداد في البول وغير مكتشف أو السيدات اللاتي يكون لديهن كلية واحدة أحياناً قد يضغط الجنين على هذه الكليةوهنا لابد من متابعة الحمل بشكل دوري ومستمر خلال فترة تسعة أشهر حتى تتجنب السيدة أي خلل في الكلى.
سؤال من السيد أبو مازن عمره 51 عاماً من الزرقاء يسأل عن موضوع عدم سيطرة الشخص على نفسه عندما يشعر برغبة للذهاب إلى الحمام؟
- د. غرايبة: الفئة العمرية بين 50 - 70 سنة نسبة تعرضهم للإصابة بتضخم البروستات هي نسبة بين 50 - 60 بالمائة ، فإذا أخذنا من كل مائة في هذه الفئة العمرية نجد أن 50 شخصا يعانون من قضية تضخم البروستات ، وإحدى أعراض تضخم البروستات هي عدم انسياب البول بشكل مريح والرغبة في الذهاب إلى الحمام في فترات قليلة جداً وأحياناً تصل قرب هذه المسافة إلى أن الشخص لا يستطيع أن يصل إلى الحمام وبالتالي قد تنفذ منه بعض القطرات من البول وتنساب لا إرادياً ، هذه علامات واضحة لتضخم غدة البروستات ، لأن غدة البروستات تقع على مخرج عمق المثانة وبالتالي تتضخم وتغلق تدريجياً مخرج البول من المثانة إلى (الإحليل) فهذه أعراض كلها تصاحب تضخم البروستات ، فيجب أن يبدأ في العلاج الفوري لغدة البروستات والكشف سواء كان هذا التضخم حميد أو غير حميد ، فكما نعرف بأن تضخم البروستات للفئات العمرية ما بين 50 - 70 قد تصاب بأمراض حميدية أو تضخم حميدي أو تضخم سرطان البروستات ، وأحب أن أطمئن هنا بأنه في الحالتين: التضخم الحميدي والتضخم الخبيث لهما علاج ناجع وشاف ولكن المطلوب من المريض أو الشخص الكشف المبكر عن هذا المرض.
نحن نتحدث عن نسبة شفاء قد تصل إلى 90 بالمائة في حالة سرطان البروستات إذا كان في مراحله البدائية. نحن نتعامل مع سرطان البروستات حالياً مثلما نتعامل مع سرطان الثدي عند السيدات.
وصلنا إلى درجة بأن نقنع السيدات بأن هذا المرض هو صحيح مرض سرطاني ولكنه قابل للعلاج ويمكن أن تتعايش معه السيدة ، ونريد أن نوصل هذه المعلومة للرجال أيضاً لأن سرطان غدة البروستات من الأورام القابلة للشفاء ، نحن نتكلم عن الشفاء ولا نتكلم عن تحسين حياة الشخص بعملية جراحية أو إعطاء علاجات هرومونية ، فيمكن السيطرة على هذا المرض ، فالأساس في كل الأورام والسرطانات هي الكشف المبكر.
وبالتالي لدينا ما نسميه بالكشف المبكر عن مرض السرطان عن طريق فحص دم بسيط جداً ، وتظهر نتيجة هذا الفحص في أقل من ساعة ، وهو يعطينا مصداقية لوجود سرطان بنسبة 80 بالمائة ، وهذه النسبة نسبة عالية جداً إذا ما أضفنا لها الفحص السريري والفحص الشعاعي قد نصل إلى تشخيص كامل ومبكر بنسبة 95 بالمائة ، وهذه نسبة عالية جداً عندما نتحدث عن أورام أو سرطانات ، فنسبة 95% نعتقد أنه إنجاز كبير يختلف عن سرطان المعدة أو سرطان القولون أو سرطان الرئة الذي يكتشف متأخراً.. ولا أخفي سراً بأن سرطان البروستات يحتل المركز الثاني عند الرجال بعد سرطان الرئة ، فنسبته عالية جداً وهو موجود وقابل للشفاء ولكن المطلوب هو الكشف المبكر لهذا المرض ، والكشف لا يأتي إلا من خلال مراجعة المريض وانصح كل من تجاوز ال 50 سنة ان يقوم بفحص روتيني و بشكل دوري كل سنة.
سؤال من المواطن محمد جابر هل هناك اعرض للفشل الكلوي ؟
- د. غرايبة: الفشل الكلوي المزمن له أعراض ودلالات ، إذا قلّت كمية البول في مدار 24 ساعة عن C500 الكمية المدونة ، وإذا بدأت أملاح الدم بالارتفاع مثل (اليوريا والكلاتيلين) فهما مؤشران واضحين على ان هناك مشكلة وان الكلية بدأت لا تفرز سوائل الجسم ، فهذان أهم عرضان من الأعراض التي تؤكد الفشل الكلوي.. الأعراض العامة التي هي ما قبل إجراء المختبرات هي الضعف العام والوهن والشعور بالتعب السريع والاحساس بأن الجسم لا يخسر سوائل أي يزيد وزنه بشكل واضح نتيجة انحباس هذه السوائل في جسمه.
سؤال من المواطنة مي عبد الخالق تقول هل هناك علاقة بين أعشاب تخفيف الوزن والفشل الكلوي ؟
- د. غرايبة: لا نعرف ما هي تركيبة الأعشاب المقدمة ، فحتى تكون الإجابة دقيقة جداً فيجب أن نعرف التركيبة العلمية لهذه الأعشاب ، لا يوجد شيء بين ايدينا واضح عن التركيبة ولذلك من الصعب جداً أن نقول بأنها تؤدي إلى فشل كلوي أو لا تؤدي. أحياناً هناك أدوية كثيرة تؤدي إلى الفشل الكلوي ، فحتى الأدوية التي نعرف تركيبتها أيضاً تؤدي إلى الفشل الكلوي. الكلية عضو حساس جداً في جسم الإنسان ، ويجب التعامل معه بكل حرص ، فأحياناً حتى العلاج المثبت والمصرح بتداوله في الصيدليات والذي نعتبره أمينا فحبة واحدة منه تكفي لعمل فشل كلوي ، لذلك عملية تناول الأدوية دون استشارة الطبيب قضية مهمة جداً ، فحتى الأدوية المرخصة تؤدي إلى الفشل الكلوي ، فما بالكم بالأعشاب غير المعروف جذورها وأصلها وتركيبتها.
سؤال من المواطنة جميلة محمد : هل الأنظمة الغذائية الكيميائية التي تؤدي إلى إنقاص الوزن لها آثار ضارة على الكلى؟
- د. غرايبة: نعرف بأن الأدوية التي بدأت تستعمل حالياً هي أدوية جميعها جديدة ، صحيح أنها لم تسجل أي حالات فشل كلوي لكن هذا لا يعني أنها لا تؤدي إلى فشل كلوي.
وهناك كما قلت سابقا بعض الادوية والتي ندمن على استعمالها مثل أدوية المفاصل وآلام الظهر والتي هي تركيبة بسيطة جداً تؤدي إلى الفشل الكلوي فما بالكم عندما نتحدث عن تركيبات كيميائية أكثر تعقيد فبالتالي لها تأثير مباشر على الكلى ، فـ90 بالمائة من الأدوية تفرز عن طريق الكلى. .
سؤال من السيد ماجد العلمي يقول: بأنه يتناول حبة أسبرين أطفال كل يوم لتمييع الدم ، هل يمكن لهذه الحبة أن تحدث أي ردود فعل على الكلى حيث أنه يتناولها منذ سنوات؟
- د. غرايبة: كثير من الناس ما بعد الأربعين يتناولون مميع وهذا المميع من الأدوية الأمينة فلم نرى حالات فشل كلوي نتيجة حبوب التميع ، فننصحه إذا أراد الاستمرار بهذا العلاج ، وهذا العلاج ضروري جداً ، أن يكثر من السوائل حتى يحاول أن يخفف التأثيرات الجانبية لهذا الدواء.
سؤال من الموطن هيثم سرور هل يصاب الجهاز البولي بالامراض السرطانية وماهي هذه الاورام والى اي مدى يتم معالجتها ؟
- د. غرايبة: الجهاز البولي يصاب ، مثله مثل أي جهاز آخر ، بالأورام الحميدة والأورام الخبيثة ، هناك أورام تصيب الكلى 95 بالمائة من الأورام التي تصيب الكلى هي أمراض خبيثة ، فهي أمراض سرطانية خبيثة يجب أن يتعامل معها المريض والجراح بدرجة عالية من الجدية.. الأورام الأخرى التي تصيب الحالبين والمثانة منها أورام حميدة وأورام خبيثة ، بالإضافة إلى تضخم البروستات أيضاً ممكن أن يكون حميد أو خبيث فنسبة حدوث تضخم حميد نسبة عالية جداً فعندما نتكلم عن فئة عمرية 60 سنة حيث 70 بالمائة من هذه الفئة العمرية تصاب بتضخم حميد في غدة البروستات وأقل من 40 بالمائة يصابون بأورام سرطانية. اما بالنسبة للشفاء فهو ما ينطبق على كل أنواع السرطانات ، فإذا كان حجم الورم في بدايته فنحن نتكلم عن شفاء تام إذا تم استئصال الكلية كاملة والأنسجة المحيطة بها.. نحن نتحدث عن نسبة خمس سنوات يكون فيها الإنسان خالي من الأمراض فهي نسبة جيدة وقد تصل إلى 70 - 75 بالمائة ، وهناك مرضى يصابون بسرطان الكلى على كلية واحدة أو على الكليتين فيتم استئصال الكليتين وننصحه بزراعة الكلى بعد سنتين ، فإذا مر على المصاب أو المريض سنتين بدون العودة لهذه الخلايا السرطانية فهذا يعني الشفاء التام ونستطيع أن نقوم بعمل زراعة كلية لهذا المريض ونكون متأكدين من أن الكلية الثانية لن تصاب بالسرطان.
سؤال من المواطن سعيد خليل ما الاعراض التي يمكن ان تحذر الانسان من وجود ورم سرطاني في الكلية ؟.
- د. غرايبة: الأعراض التي كنا نراها هي ألم في منطقة الكلية ، وظهور خلايا دموية وأحياناً يشعر المريض بانتفاخ في منطقة الجنب أو الطرف المقابل للكلية لكن هذه الأعراض لم نعد نراها لأنها أعراض تدل على مراحل متطورة ومتقدمة للورم ، فحالياً الكشف أصبح أسهل ووعي المواطن أيضاً أكثر ، وبالتالي معظم هذه الأورام أو الكتل التي نراها على الكلية نراها عن طريق السونار ، بالفحص الروتيني العادي ، فأي مواطن يأتينا للفئة العمرية أكثر من 50 سنة يخضع إلى فحص روتيني ومن ثم إلى فحص سونار للكلى ، بالإضافة إلى الفحص الكاشف لسرطان البروستات.
سؤال من السيد جودت عبدالخالق من عمان يقول: يرجى إلقاء الضوء على أعداد المواطنين الذين يقومون بعمليات غسيل الكلى ، وهل هناك إمكانية لزرع الكلى لهم؟
- د. غرايبة: ما يتوفر لي من معلومات هي من الجمعية الأردنية لتشجيع التبرع بالأعضاء ، والتي ترأسها جلالة الملكة رانيا مشكورة ، فلجلالتها جهد كبير في تنشيط هذه الجمعية ، أعتقد أنه قد تم رصد ما يقارب 1068 حالة تعاني من فشل كلوي يتم إجراء الغسيل لهم ، وهؤلاء يخضعوا لعملية الديلزة بواقع مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع لكل شخص.
الطريقة الوحيدة لتخليصهم من معاناتهم هو عن طريق زراعة الكلى ، وزراعة الكلى تتم عن طريقة إما الأخذ من قريب من الدرجة الأولى ، أو من متوفي دماغياً. حالياً الجمعية مشكورة تقوم ببرنامج توعية كامل لعملية تشجيع الناس على التبرع من متوفي إلى شخص يعاني من فشل كلوي ، وهذه هي عملية ذات قيمة عالية أفضل بكثير من أخذ الكلية من إنسان حي إلى إنسان حي ، أو من قريب من الدرجة الأولى لشخص لأسباب كثيرة ، السبب الأول ليس دائماً التطابق يكون متوفر وسهل ، القضية الثانية أننا نعرض شخص سليم يافع أمامه المستقبل إلى أخذ كلية ، ولا نعلم ماذا تخبىء له الأمور ، فقد تتعرض الكلية الثانية لمرض أو يتعرض لحادث أو لأي سبب يؤثر على الكلية ، إنما المتوفي سريرياً لا يستفيد من أعضائه نهائياً ، وعملية أخذ الكلية أو الكليتين من شخص متوفى سريرياً لا تشوه الجثة نهائياً وفيها فتوى شرعية بأنها محببة وحلال ومنفعة للمجتمع.
سؤال من السيد أبو أنور يسأل: نصح بإجراء عملية جراحة كلى إما في مصر أو الباكستان ، فماذا تقول له وللآخرين؟
- د. غرايبة: نحن نقول كالتالي: نحن نستقبل حالات من كافة أنحاء العالم تم الزراعة لهم ، وللأسف نستقبلهم على اليوم الرابع أو اليوم الخامس من الزراعة ، .. نسبة الفشل التي نستقبلها نحن بالزراعة من خارج الأردن نسبة عالية جداً ونحن نقوم بمعالجاتها.
هناك حادثة لسيدة كنت أعالجها وقامت بعمل زراعة في إحدى الدول خارج الأردن ، وحضرت إلى الأردن بعد اليوم الثالث ، وهذه كانت مفاجأة جداً ، واضطررت في اليوم الرابع إلى استئصال الكلية المزروعة لأنها كانت فاشلة من اليوم الثاني ، المشكلة العملية لا تتم تحت الظروف والأصول الطبية ، فمجرد أنه قرر أن يشتري كلية فهذا مخالف للأعراف والدين والتقاليد والعرف الطبي.
فعملية المتابعة لا تتم بالشكل الضروري والمطلوب.. ومن خلال مراجعة للملفات والتقارير التي تأتي مع هؤلاء المرضى فنجد أنها تقارير هزيلة جداً ولا يمكن الاعتماد عليها نهائياً ، ولا نعلم حقيقة ماذا جرى ، ولا نعلم أيضاً نسبة التطابق ، هل نسبة التطابق عالية جداً أم منخفضة ، قد يجري الجراح عملية على نسب تطابق بالحد الأدنى قد يجريها على نسب تطابق بالحد الأعلى ، نحن في الأردن نحاول أن نجريها على الحد الأعلى للتطابق حتى لو اضطررنا لعمل فحص مرة ومرتين لجميع أفراد العائلة ونختار الأفضل منهم والأكثر تطابقاً ، إضافة إلى أنه في المناطق الشائعة بالزراعة هناك أمراض معدية جداً مثل أمراض الكبد الوبائي وأمراض الكبد بشكل عام ونسبة الإيدز مرتفعة عندهم فهذه أمور خطيرة جداً يجب مراعاتها وخاصة المرضى الذين يأتون أو الذين يزرعون كلى سيأخذون مدى الحياة أدوية مهبطة لجهاز المناعة ، وهذه قضية خطيرة جداً فإذا كنا نعطي للمريض أدوية مهبطة لجهاز المناعة وإذا انتقل له التهاب الكبد فهذا يعني بالضرورة فشل في عمل الكبد نهائياً ، لأن الجسم ليس لديه مناعة كاملة حتى يقاوم هذه الفيروسات وهذه الأمراض.
سؤال من السيد فوزي أبو علي يسأل: سمعنا مؤخراً عن بعض الأشخاص الذين يقومون ببيع الكلى خارج الأردن ، ماذا يمكن أن تقول لهم في هذه المناسبة؟
- د. غرايبة: ما أريد قوله لهم أن يتقوا الله في أنفسهم ، فهذه الأعضاء هبة من الله سبحانه وتعالى وليست للتجارة.. الشخص السليم يعتقد أنه سيبقى مدى حياته سليما ، فهذا كلام خاطئ ، لكن إذا تبرع بكلية وتعرض لحادث بسيط أدى إلى نزيف في الكلية الثانية فهذا يعني أنه يعرض نفسه إلى فشل كلوي وحينها سيبحث على شخص يتبرع له بكلية.. فما يقوم به هؤلاء الأشخاص منافيا للدين والأخلاق والأعراف وفي الأديان السماوية جميعها. وأعتقد أن عملية الإتجار بالأعضاء هي قضية يجب محاربتها من الكادر الطبي في الداخل والخارج ، فهناك أنفس مريضة تعتقد أن كسب المال نتيجة بيع العضو ولكن الهيئات الطبية والضمير الطبي يجب أن يقف رادع لمثل هكذا حالات. وبالنسبة لمن قام ببيع كليته فيجب عليهم أن يتابعوا أنفسهم فما حصل قد حصل ، وأن يكونوا تحت إشراف طبي حثيث. ونتمنى بأن لا يتاجر أحد بعضو من أعضائه.
سؤال من الموطن عمر سلامة هل ترى أن عمليات زراعة الكلى الآن أصبحت تجارة أكثر مما هي عمليات للعلاج في بعض الدول؟
- د. غرايبة: أنا لا أتحدث عن بعض الدول بل أتحدث عن الأردن ، فالأردن بلد رائد في عملية زراعة الكلى وفي المجال الطبي بشكل عام ، نعتقد أن زراعة الكلى والأعضاء بشكل عام هي تخفيف عن المريض وتخفيف عن معاناة المريض وتخفيف عن الدولة أيضاً في النفقات لأن تكلفة علاج مريض بغسيل الكلى له هي تكلفة عالية جداً. نحن لا ننظر إلى عملية زراعة الكلى من هذا المنظور ، ولا ننظر له كم سيحصل الطاقم الطبي على أتعاب ، فهذه القضية لا تقدر بأتعاب بل تقدر بتخفيف المعاناة على عائلة كاملة والتخفيف على الاقتصاد الأردني.
سؤال من المواطنة سهاد جميل الالتهابات المزمنة في الكلية هل يمكن شفاؤها بشكل نهائي؟
- د. غرايبة: التهاب حوض الكلية بشكل عام يجب معرفة السبب قبل العلاج ، فالسبب جداً مهم ، وهذا يعطينا مؤشر على أساس هل هذه الالتهابات تكون متكررة أو لمرة واحدة. الالتهابات تعالج بشكل سهل جداً عن طريق المضادات الحيوية سواء بالوريد أو بالفم ، ولكن الأساس في معرفة سبب الالتهاب ، فإذا عرف السبب وكان قابلاً للعلاج والشفاء نحن نضمن عدم تكرار هذه الالتهابات ، ودون معرفة السبب فسوف يتكرر أي نوع من الالتهابات عند المريض. اما اسباب الالتهابات فيمكن تصنيفها على الفئات العمرية ، عند الأطفال والكبار في العمر والسيدات ، بالنسبة للأطفال فأكثر سبب يؤدي إلى الالتهاب الكلوي هو ارتداد البول وهذه قضية تشوه خلقي موجود لدى الأطفال وبالتالي نعتقد أنه أي إلتهاب للبول يجب أن نستثني عملية ارتداد البول.
الأطفال أيضاً يعانون من تشوهات خلقية وهي ما نسميه بالمثانة العصبية ، وهي عدم قدرة الطفل على التبول بشكل جيد نتيجة خلل عصبي في المثانة ، فهذا أيضاً يؤدي إلى التهابات متكررة وأحياناً يؤدي إلى فشل كلوي.. السيدات أيضاً عرضة لالتهابات المسالك البولية بشكل عام خاصة السيدات اللاتي يمرون بمراحل الحمل والولادة فهن أكثر عرضة من غيرهم ، أيضاً يجب أن نستثني أي خلل عضوي أو تشوه خلقي موجود لدى السيدات.. الرجال الكبار في العمر فأكثر سبب يؤدي إلى التهاب المسالك البولية هو تضخم غدد البروستات.
سؤال من السيد مسعود عبدالرازق يقول: أنه زرع كلية فهل يجب أن يبقى مستمراً في تناول الأدوية بعد ذلك وإلى متى؟
- د. غرايبة: بعد الزراعة يجب أن يكون خاضع لبرنامج واضح وهو برنامج تطبيق المناعة ، وهذا حتى لا يتعرض ليوم من الأيام إلى رفض لهذا الجسم الغريب الموجود عنده.. يشرف على هذه القضية أطباء باطنية كلى ، فقضية الجرعة وتخفيف الجرعة وزيادتها تعتمد على فحوصات يعتمد عليها طبيب الباطني كلى.. فيما يتعلق بنسبة عدد الأدوية وكمية العلاج يحددها النتائج والفحوصات التي تكون تحت إشراف طبيب باطني كلى.
سؤال من المواطن كريم بهناس : أمراض الكلى والفشل الكلوي أصبحت منتشرة بكثرة في الوقت الحالي ، فما هي أسباب الانتشار؟
- د. غرايبة: لا أستطيع أن أتكلم عن زيادة ، فمثلاً فيما يتعلق بأمراض أورام الكلى فهي تبقى ضمن النسبة العالمية في السنوات المتتالية ، ولكن نحن نشعر بأن هذه النسب قد تزيد لكن هذه النسب لا تزيد وإنما ما يزيد هو القدرة أو القابلية على لكشف المبكر عن هذه الأورام ، لكن لا يوجد نسب ثابتة وكل ورم له نسبته.. أما بالنسبة لإصابات الكلية فنسبها قليلة جداً فهي تأتي بعد سرطانات كثيرة ومع تطور الطب وتطور الخدمة الصحية ووصول الخدمة الصحية إلى كل المناطق أدى إلى الكشف المبكر عن هذه الأمراض ، ونحن نعتقد بأن هذه النسب تزيد ولكنها نسب ثابتة ولكن ما يزيد هو عملية اكتشاف هذه الحالات.
سؤال من السيد عبد القادر جلال متى يلجأ الطبيب ، ولا يجد أمامه حلاً ، إلى غسيل الكلى.. وما هو غسيل الكلى؟
- د. غرايبة: الغسيل أو الديلزة هو عبارة عن الكلية الاصطناعية ، فهو جهاز يقوم مقام الكلية العادية بعد توقف الكلية الأصلية عن العمل ، فيوضع المريض على جهاز الديلزة أو جهاز الكلية الاصطناعية والتي تؤدي تقريباً نفس وظيفة الكلية في طرح السوائل والأملاح والسموم. المؤشرات التي تجعلنا نعتبر بأن المريض بحاجة إلى غسيل الكلية هو مجموعة عوامل منها فحوصات الدم ، ، نسبة الأملاح الموجودة في الدم ، نسبة السوائل الموجودة في الجسم ، هذه جميعها مؤشرات تعطينا بأن هذا المريض يحتاج إلى وضعه على الكلية الاصناعية. هناك فحص يسمى نسبة كفاءة الكلى ، وهو مقدرة الكلية على فلترة السوائل فمقدرتها ما بين 100 - L125 في الدقيقة ، إذا قلت هذه إلى نسبة أقل بكثير فتكون بحاجة إلى ديلزة ، لكن الأساس هي الفحوصات المخبرية ، فإذا ارتفعت نسبة الأملاح والسوائل ونسبة اليوريا والكلاتيلين أصبحت عالية فيجب وضع المريض على جهاز الديلزة.
سؤال من المواطنة شريفة الخليل ما الوضع الطبي لدينا بالنسبة لتأهيل المستشفيات لزراعة الكلى؟
- د. غرايبة: مراكز زرع الكلى موجودة في كثير من المستشفيات: الخدمات الطبية الملكية لديها أكثر من مركز لزراعة الكلى ، وزارة الصحة حالياً موجود في مستشفى الأمير حمزة مركز لزراعة الأعضاء ومن ضمنه زراعة الكلى ، والمستشفيات الخاصة المتطورة والمتقدمة هم رواد في هذا العمل ، أيضاً هناك مقدرة عالية على زراعة الكلى ، بالإضافة إلى المتطلبات من أطباء قادرين على التعامل مع عملية زراعة الكلى والحمد لله الكفاءات العلمية والطبية موجودة في القطاعات الثلاثة وهي: الخدمات الطبية ووزارة الصحة والمستشفيات الخاصة أو القطاع الخاص ، ما تبقى نصل إلى نتيجة بأن نشجع الأهل والناس على التبرع بزراعة الكلى بنقلها من متوفي دماغياً إلى شخص بحاجة إلى غسيل.
سؤال من السيدة هيام عبد الجليل بالنسبة للأردن ، فإلى أي مرحلة وصل التقدم العلمي بمعالجة امراض الجهاز البولي مقارنة مع للدول الغربية ، فماذا يوجد لديهم وغير موجود لدينا في الأردن؟
- د. غرايبة: لا يوجد هناك تفاوت كبير ما بين الدول في المجال الطبي ، فما يحدث في العالم نحن على اطلاع فيه ، فمعظم أطباؤنا تدربوا في مستشفيات ومراكز خارج البلد ، الآن تجرى في الأردن كافة العمليات التي تتعلق بجراحة الكلى والمسالك البولية والتي تجرى في أكثر الدول تقدماً ابتداء بزراعة الكلى واستئصال كامل لغدة البروستات نتيجة أورام سرطانية واستئصال كامل للمثانة - البروستات نتيجة أورام في المثانة ، وعمل مثانة اصطناعية ، فالأمور تجرى بسهولة في مراكز كثير في الأردن ، فلا يوجد عملية جراحية حسب علمي تجرى في العالم فيما يتعلق بجراحة الكلى والمسالك البولية لا تجرى في القطاعات الطبية الأردنية.
سؤال من أحمد صبري عن موضوع تفتيت الحصى في الكلى والمجاري البولية؟
- د. غرايبة: بالنسبة لعمليات تفتيت الحصى ، فأجهزة التفتيت موجودة الآن في معظم القطاعات الصحية التي تحدثنا عنها في السابق كانت تجرى عمليات استئصال أو فتح للكلى نتيجة وجود حصى ، الآن لا داعي للعمليات الجراحية حيث خفت العمليات الجراحية للحصى بدواعي الحصى إلى نسبة 95 بالمائة ونستعيض عنها بجهاز تفتيت وهي عبارة عن 45 دقيقة إلى ساعة وتعطي نتائج فعالة جداً ، هناك تفتيت أيضاً عن طريق المنظار للحصى الموجودة في الحالب أو في المثانة ، فنعتقد أن جهاز التفتيت حل تقريباً ما نسبته من 90 - 95 بالمائة من مشاكل الحصى ، وفي حالات نادرة ما نلجأ إلى عمليات جراحية نتيجة وجود حصى في الكلى أو في المسالك البولية ، في الحوالب أو في المثانة. .
سؤال من المواطنة ليلى ما اثر مرض السكري على الكلى ؟
- د. غرايبة: مرض السكري هو مرض يؤثر على الجسم كامل ابتداء من العين والقدرة على النظر إلى الأوعية الدموية بما فيها الأوعية الدموية للكلى ويؤثر على جميع أجهزة الإنسان.. الأساس بالتعاون مع مرض السكري هو ، الخطوة الأولى أن يعترف المريض بأنه يعاني من ارتفاع السكر في الدم ، فقد يأخذ المريض سنوات حتى يقتنع بأنه مصاب ، ويجب أن يخضع المريض إلى متابعة علاجية حثيثة حتى يبقي على مستوى السكر منتظم وثابت بالحد الطبيعي عند هذا الإنسان لأنه سيجنبه الكثير من المشاكل في المستقبل ابتداءً من العين وانتهاءً بالقدم السكرية وأحياناً يصل في كثير من حالات السكري إلى بتر الساق أو الساقين نتيجة أمراض السكر ، وكل هذه الامور يستطيع المريض أن يتجنبها باتباع حمية أو تناول العلاج أو تغيير نمط الحياة إلى نمط رياضي فيه نشاط وأن يكون تحت اشراف طبي مستمر.
سؤال من ايمان عبد الرحمن هل يمكن للمريض أن يتخلص من مرض السكر إذا اكتشفه في بدايته واتبع نظاماً غذائياً معيناً؟.
- د. غرايبة: مرض السكري هو مرض من الأمراض المزمنة الذي بحاجة إلى حمية وعلاج وإشراف طبي كبير جداً ، لكن لا نعلم عن حالات أصيبت بمرض السكر وشفيت ، فهي من الأمراض المزمنة مثلها مثل مرض ارتفاع ضغط الدم فهو مرض مزمن يكون مرافقاً للمريض مدى الحياة ، لكن من الممكن التخفيف من أعراضه أو من تداعياته أو مضاعفاته.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش