الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بمشاركة باحثين من أمريكا وبريطانيا وفرنسا * ندوة حول آخر مستجدات الحضارة النبطية بكلية الآثار والسياحة في البترا

تم نشره في الاثنين 20 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
بمشاركة باحثين من أمريكا وبريطانيا وفرنسا * ندوة حول آخر مستجدات الحضارة النبطية بكلية الآثار والسياحة في البترا

 

 
البترا - الدستور - موسى خليفات وسليمان العمرات
بدأت في كلية الاثار والسياحة والادارة الفندقية في البترا امس اعمال الندوه الاولى لدراسات الانباط التي ينظمها مركز الانباط للدراسات في الكليه بمشاركة باحثين ومختصين من الاردن وامريكا وبريطانيا وفرنسا.
وتهدف الندوه التي تستمر لمدة يومين الى معرفة آخر ما استجد من حفريات اثرية في المناطق التي وصلت اليها الحضارة النبطية وعرض نتائج البحوث والدراسات التي اجراها الباحثون والعلماء حول هذه الحضاره. وتركز محاور الندوة على التاريخ السياسي النبطي وطبيعة المجتمع النبطي وديانته واقتصاده وزراعته وكتابته ونقوشه وفنه المعماري وكذلك العلاقات النبطية الخارجية بعد العثورعلى العديد من الاثار النبطية خارج حدود المملكه النبطية التي كان لها نشاط كبير في مختلف انحاء العالم .
وفي كلمته في افتتاح الندوة اكد رئيس جامعة الحسين بن طلال الدكتور علي الهروط ان موضوع هذه الندوة المتخصصة بدراسات الانباط على درجه كبيره من الاهمية خصوصا وان حقل الدراسات قد شهد نموا واسعا خلال العقد الماضي بجهود المؤسسات العلمية . واضاف انه آن الوقت لان يرتقي المجتمع العلمي الاردني الى مستوى المكانة العالمية التي حققتها مدينة البترا التي توجت قبل مدة كاحدى عجائب الدنيا الجديدة والارتقاء بالبحث العلمي لكشف المزيد عن هذه الحضارة العظيمة وتعزيز الوعي باهميتها في نسيج الهوية الوطنية الاردنيه وان يدرك القاصي والداني ان الوطن الاردني الذي دشن الهاشميون نهوضه المعاصر يستند الى ارث حضاري عريق عمره بعمر الحضاره والتاريخ . واشار الى ان القيمة الثقافية الكبرى تاتي من اسهام الانباط في تطوير الكتابة العربية ما يحملنا جميعا مسؤولية اكبر في الحفاظ على هذا التراث وتقديمه للانسانية بالصورة التي تليق بها. من جانبه اوضح عميد كلية الاثار والسياحة والادارة الفندقية الدكتور سلميان البدور ان الندوه التي تعتبر الاولى من نوعها على مستوى دول العالم تؤسس لندوات ستعقد بشكل دوري كل عام لمعرفة اخر ما توصل اليه المختصون والباحثون والعلماء عن حضارة العرب الانباط . وبين ان الطلبه الدارسين في الكلية ينفذون منذ بداية شهر حزيران الماضي العديد من اعمال الحفر والتنقيب بالقرب من قصر البنت بالتعاون مع دائرة الاثار العامه ومحمية البترا الاثريه .
بدوره استعرض مدير مركز الانباط للدراسات الاثرية في الكليه الدكتور زياد السلامين الاهداف التي انشىء المركز من اجلها والبحوث والدراسات التي اجراها واسهمت في تسليط الضوء على الحضارة النبطيه .
مشيرا ان المركز يسعى جاهدا لتعريف المجتمع المحلي والعالمي باهمية حضارة الانباط التي تميزت بخصوصيتها عبر التاريخ من خلال عقد الندوات وورش العمل والامسيات الثقافيه وغيرها . واكد البروفيسور جون هيلي من جامعة مانشستر البريطانيه في كلمة القاها نيابة عن المشاركين على اهمية البحث العلمي الجاد الذي يسهم في دراسة الابعاد التاريخية للحضارات الانسانية التي تعاقبت في عدة مواقع من دول العالم وخصوصا الحضارة النبطية التي اثارت جدلا بين اوساط الباحثين والعلماء والمختصين خلال سعيهم لقراءة التاريخ .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش