الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعوة الاحزاب والقوى السياسية لاعتماد مضامين خطاب العرش كبرنامج عمل

تم نشره في الثلاثاء 4 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
دعوة الاحزاب والقوى السياسية لاعتماد مضامين خطاب العرش كبرنامج عمل

 

 
عمان - الدستور

دعت فعاليات حزبية الى اعتماد خطاب العرش السامي الذي القاه جلالة الملك في افتتاح الدورة البرلمانية الاحزاب والقوى السياسية الى اعتماد مضامين الخطاب كبرنامج عمل لها لما حمله من مفردات تناولت جميع قضايا الوطن والمواطن .

واعتبرت ان دعوة جلالته لتعميق الحياة الديمقراطية والحزبية والسياسية في البلاد لاشراك القوى السياسية والحزبية في صناعة القرار يجب ان تشكل برنامج عمل الاحزاب السياسية التي تطالب منذ سنوات بالمشاركة في صناعة القرار. وقالت ان الاحزاب السياسية الآن امام اختبار كبير وعليها العمل على توحيد نفسها والعمل ضمن اجندة وطنية تمكنها من المشاركة في الحياة السياسية وصولا الى المشاركة في صناعة القرار السياسي .

وقال الامين العام للحزب الشيوعي الدكتور منير حمارنة ان الاطلاع على خطاب العرش مسألة مهمة جدا خاصة وان البلاد تمر في ظروف صعبة حاليا وفي الامد القريب وهناك كلام واضح في الخطاب حول مجموعة من القضايا في مقدمتها التأكيد على ان مستقبل الاردن مربوط بمجموعة عمادها الاصلاح والتحديث بكافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ونحن نعتقد ان الظروف الحالية اصبحت تلح كثيرا على وضع هذه المفاهيم قيد الانجاز الفعلي وعدم تحويلها الى شعارات فقط كما كان يحصل في مرات كثيرة سابقا بشكل كلي او جزئي .

وقال ان الاصلاح السياسي هو المدخل الحقيقي لجعل البلاد في ورشة عمل متكاملة لدفع التنمية خطوات الى الامام ولصيانة استقلال البلاد ومنع التجاوز عليه واولى خطوات الاصلاح السياسي تكون في وضع قانون انتخاب بديل للقانون الحالي الذي تسبب في تراجع حاد في الحياة السياسية وفي ابعاد البرلمان عن واجباته الاساسية في التشريع والرقابة وفسح المجال لدخول المال لحرف ارادة الناس بينما المطلوب تعزيز الارادة الوطنية للافراد والمجتمع اضافة الى اعادة النظر في قانون الاحزاب وتخليصه من القيود الثقيلة والغاء كافة القيود الثقيلة الواردة في قوانين الاجتماعات العامة والمطبوعات والنشر وغيرها .

ولفت الى ان الاصلاح السياسي يجب ان يكون مدخلا لتطوير الحياة السياسية وتعزيز دور الاحزاب بدلا من تهميشها اذ لا ديمقراطية بدون حياة حزبية .

وقال الامين العام لحركة دعاء الدكتور محمد ابو بكر ان خطاب العرش السامي الذي القاه جلالة الملك عبدالله الثاني في افتتاح مجلس الامة حمل الكثير من الدلالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية مما يؤكد استمرار الاردن في نهجه لتعزيز الديمقراطية وتطوير الحياة السياسية .

وقال ان جلالته يريد ترسيخ الثقافة الديمقراطية وتطوير الحياة الحزبية لافتا الى ان هذا سيساعد الاحزاب على ان تكون شريكة حقيقية في صنع القرار السياسي ومن هنا فان جلالته وضع الاحزاب السياسية امام مسؤولياتها الوطنية لان ما يريده جلالته هو حياة حزبية بأجندة وطنية تحمل الهم الاردني لا على ان تعمل على اساس تنفيذ اجندات خارجية .

ولفت الدكتور ابو بكر الى ان تطوير الحياة الحزبية الذي طالب به جلالة الملك يتطلب من الاحزاب الوطنية التحرك الفوري باتجاه العمل لايجاد هذه الحياة والالتفاف حول الوطن والمحافظة على ثوابته الوطنية .

وقال ان جلالته وضع في خطاب العرش الاحزاب السياسية امام مسؤولياتها الوطنية لافتا الى ان الحياة الحزبية تحتاج الى اعادة تنظيم من جديد مشيرا الى اهمية دمج الاحزاب لتصل في النهاية الى ثلاثة او اربعة احزاب بحيث تكون منظمة وذات قاعدة شعبية عريضة من هنا فإنه يمكنها المشاركة في صناعة القرار مؤكدا ان بقاء الاحزاب على ضعفها لن يمكنها من المشاركة في صناعة القرار .

من جانبه اشاد الامين العام لحزب العدالة والتنمية محمد العجرمي بمضامين خطاب العرش السامي في افتتاح الدورة البرلمانية مؤكدا ان الخطاب كان شاملا وجامعا لجميع قضايا الوطن والمواطن .

وقال العجرمي ان جلالة الملك وضع مصلحة الوطن والمواطن فوق كل الاختلافات والاعتبارات متحدثا بإسهاب عن جميع القضايا التي تواجهننا لافتا الى ان عزم جلالته للتصدي لكل من يحاول اختطاف الدين واحتكار الفتوى لاغراض سياسية وضع امام القوى السياسية مسؤوليات كبيرة .

واكد ان على القوى السياسية والاحزاب العمل بشكل جدي لتنفيذ الرؤية الملكية مؤكدا ان جلالته يرغب برؤية حياة سياسية حزبية تدعم وتجذر الاسس الديمقراطية .

وقال العجرمي ان على القوى السياسية والحزبية الآن التقاط دعوة جلالته لترسيخ الوعي بالثقافة الديمقراطية وتطوير الحياة الحزبية لتمكين الجميع من المشاركة في صناعة القرار السياسي على ارضية النوايا المخلصة للوطن والحفاظ على الثوابت الوطنية .

وطالب العجرمي جميع الاحزاب السياسية اعتماد خطاب العرش كخطة عمل لها لتدعيم الحياة السياسية وتعميق الاسس الديمقراطية مؤكدا ان خطاب العرش وضع النقاط على الحروف في جميع القضايا التي تهم الوطن والمواطن .

Date : 04-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش