الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جلالته ينقذ مريضا ليلة العيد ويرسل طبيبه لعلاجه

تم نشره في الاثنين 24 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
جلالته ينقذ مريضا ليلة العيد ويرسل طبيبه لعلاجه

 

عمان - الدستور: في لفتة ملكية ، امر جلالة الملك عبدالله الثاني بتقديم مساعدة مالية الى اطفال عراقيين ايتام يقيمون في عمان ، ويعانون من الفقر ومن اوضاع صعبة للغاية ، وذلك بعد ان قرأ جلالته معاناة العائلة التي نشرتها "الدستور" عبر سلسلة "حكايات لا يعرفها احد" التي يكتبها الزميل ماهر ابوطير ، وهي الحلقة التي نشرتها قبل العيد باربعة ايام فقط.

وتأتي لفتة جلالته في سياق موقف اردني معروف تجاه الشعب العراقي ، ومؤازرته في محنته التي يمر بها ، حيث ان لجلالته لفتات عديدة حين امر جلالته في وقت سابق بارسال مستشفيات ميدانية الى العراق لمعالجة المرضى والجرحى ، كما تم احضار اطفال عراقيين للعلاج على نفقة جلالته. ويعيش في الاردن ما يزيد عن نصف مليون عراقي ، يوجه جلالته دائما لمساعدتهم وتوفير الظروف الحسنة لهم ، حيث كان جلالته قد امر في وقت سابق بدخول الطلبة العراقيين الى المدارس الحكومية. وتأتي هذه الخطوات ضمن ايمان الملك والاردن بوجود علاقة متميزة تربط الشعبين الاردني والعراقي.

وعلمت "الدستور" ان جلالة الملك الذي تأثر للغاية لمعاناة الايتام العراقيين ، وجه المسؤولين لمتابعة القضية ، ودعم العائلة ماليا لتواجه ظروفها الصعبة في ظل عدم وجود معيل.

جلالة الملك "ابو المحرومين والفقراء" اعتاد دوما على هذه اللفتات الفردية ، وهي تأتي مع سلسلة من المبادرات الجماعية والتنموية ، لتحسين ظروف الناس. وقد حظي الاف الاردنيين ممن نقل الزميل ماهر ابوطير معاناتهم عبر الدستور ، خلال السنوات الثماني الماضية ، بهدايا ملكية في ليلة القدر من كل عام من كل شهر رمضان ، بالاضافة الى الاستجابات لحالات بحاجة الى علاج او بناء منازل لحالات فردية ، او تلبية طلبات بالحج والعمرة لفقراء ومحتاجين من البوادي والمدن والارياف ، في مختلف مناطق المملكة.

وكان جلالة الملك عبدالله الثاني قد امر يوم التاسع من ذي الحجة ـ يوم الوقوف على عرفة ، بادخال مواطن اردني الى المدينة الطبية ، وعلاجه على نفقة جلالته. وارسل جلالته طبيبه الخاص د.رامي فراج لمعاينة المريض ، كما امر جلالته بتقديم هدية مالية كريمة للعائلة التي تعاني من ظروف صعبة ، حيث كان جلالته قد اطلع على معاناة المريض البالغ من العمر عشرين عاما ، ووزنه لا يتجاوز العشرين كيلوغراما ، ويعاني من تضخم في الكبد والتلاسيميا ، ومصاب بمتلازمة "كوكين" ويعاني من نزيف داخلي ، ولا يجد سريرا ، ولا موعدا في المستشفيات الحكومية. وقد نقل الزميل ابوطير كذلك معاناة المريض التي قرأها جلالته ، وامر فورا بحل مشكلته... حيث ابدت العائلة شديد سعادتها لـ (الدستور) حول الاجراءات التي تم اتخاذها ، وانقاذ ابنها من الظروف الخطيرة والحرجة التي مر بها ، متمنين لجلالته كل خير ، حين يُنقذ شابا اردنيا ليلة العيد من موت محقق.

التاريخ : 24-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش