الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«وسط العاصمة» يتحول الجمعة الى سوق شعبي

تم نشره في الأربعاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
«وسط العاصمة» يتحول الجمعة الى سوق شعبي

 

 
عمان - الدستور - رامز ابو يوسف: ثمة فرق يشعر به الزائر أوالمتسوق "لوسط العاصمة" يوم الجمعة عن باقي الايام ، حيث تتوفر بدائل لشتى السلع وباعة متعددين يمكنك الاختيار بينهم في شرائك لما تريد. يقول "ابراهيم السروجي" صاحب بسطة خضار في وسط البلد ان يوم الجمعة له نكهة خاصة ، حيث يكثر عددالزبائن والمتسوقين من شتى الجنسيات ، فكل شخص تراه يصنف البضاعة واسعارها كما يريد ، وأنا كصاحب بسطة مضطر لمجاملة الجميع كي أبيع بضاعتي في النهاية، فمعظم الاحيان تنفد البضاعة في ساعات مبكرة من يوم الجمعة ، مختلفة بذلك عن باقي الايام حيث قلة الزوار نتيجة انشغالهم بوظائفهم.
نواف شلباية والذي يعمل في احدى الشركات الخاصة كان يتسوق يوم الجمعة قال لـ"الدستور"انني استغل يوم الجمعة كونه عطلة للتسوق في "وسط العاصمة" كي اشتري حاجيات البيت لاسبوع قادم خاصة أن هذا اليوم يتميز بتعدد المحلات والبسطات والسلع المعروضة والتي قلما تجدها في ايام اخرى من الاسبوع. ويضيف شلباية: لم يعد باستطاعة الموظف ان يتسوق ويشتري حاجيات عائلته من المولات والاسواق الكبيرة ذات الاسعار العالية لذلك ترى الطبقة المتوسطة والفقيرة ترتاد وسط العاصمة خاصة يوم الجمعة موعد العطلة ولتناسب الاسعار مع دخولها.من الملفت للنظر في وسط العاصمة يوم الجمعة التواجد الكثيف للعمالة الوافدة بقصد التسوق والتنزه ايضا ، وهذا ما اكده "جبر سليم" الوافد من احدى الدول العربية لـ"الدستور" حيث قال: انني طوال الاسبوع اكون منشغلا بلقمة عيشي واعود الى سكني منهكا من التعب ، فلا اجد فرصة للترفيه والتسوق الا في يوم الجمعة ومنطقة وسط العاصمة تحديدا لقربها وتوفر المواصلات ومناسبة اسعارها لدخولنا.
يبقى القول ان ثمة لوحة شعبية جميلة تتشكل صباح كل يوم جمعة في وسط العاصمة رغم ازمة السير هناك ، وكذلك البسطات التي تعيق المارة من على الرصيف ، فالمكان والزمان والانسان يتجانسون حد التطابق حيث تاريخ المكان يتحدث عن نفسه مذكرا بصبى عمان مرحبا بالتحديث والتطوير.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش