الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لتجنب المضاعفات السلبية ومراجعة المستشفيات * دعوة المواطنين الى عدم الاسراف في تناول الأطعمة خلال ايام العيد

تم نشره في الجمعة 12 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
لتجنب المضاعفات السلبية ومراجعة المستشفيات * دعوة المواطنين الى عدم الاسراف في تناول الأطعمة خلال ايام العيد

 

 
التحقيقات الصحفية - الدستور - حسام عطية
حذار من الإفراط في الطعام .. صيحات إنذار يطلقها المتخصصون كلما اقتربت ايام العيد ، حماية للمعدة التي يقال عنها ، إنها بيت الداء .. حيث إنه في كل عام ، ومع اقتراب ايام العيد تثور المخاوف من مشكلة التسمم الغذائي الذي يصيب كثيراً من الحالات ، إما نتيجة تناول الاطعمة الزائدة ، أو بسبب أي تلوث بالمأكولات. وتؤكد إحصائيات المؤسسات المعنية ان نسبة التسمم الغذائي في فترة الأعياد تصل إلى نحو40% من حالات التسمم العام ، كما حذرت الدراسات من الإفراط في تناول الطعام ، حيث يعد من اسباب التسمم الشائعة في هذه المواسم.
تناول الليمون قبل اكل الكعك
من جانبه قال اختصاصي طب الاطفال في وزارة الصحة ورئيس دائرة الاطفال في مستشفى البشير الدكتور سمير الفاعوري :ان الإفراط في تناول الطعام يمثل15% من حالات التسمم الغذائي ، وهذه الحالات تزداد في دول العالم الثالث بسبب عدم وجود الثقافة الغذائية السليمة ، نتيجة إقبال الكثيرين من الناس خلال الأعياد على التهام كميات كبيرة من الطعام المرتبط بهذه المناسبة ، مما يعرض الإنسان لمشاكل صحية خطيرة ، قد تصل به إلى حد التسمم. ولمح الدكتور الفاعوري الى ان كوب ماء دافئ ، مع الليمون قبل أكل كعك العيد يساعد كثيراً ، وبنسبة 30% من تقليل ارتفاع نسبة السكر في الدم مما يؤدي الى تقليل مخاطر تناول الكعك.
واشار الى ان الأبحاث اكدت ان كعك العيد له فوائد كثيرة حيث يمد الجسم بالسعرات الحرارية ، وان كان محشواً بالبندق فهو مصدرا لفيتامين ء وان كان بداخله جوز الهند والفستق فهو يحتوي على نسبة عالية من الألياف ، مما يساعد الجسم على مكافحة ومقاومة الكوليسترول. ونصح الدكتور الفاعوري الذين يمارسون الرياضة بتناول كعكة واحدة محشوة بالزبيب لأنها مصدر للبوتاسيوم والزنك كما تمد الجسم بالطاقة.
تعريف التسمم
وحول تعريف التسمم قال الدكتور الفاعوري: التسمم هو دخول اي مادة إلى جسم الإنسان ، سواء طعاماً اوغيره لا يستطيع الجسم ان يتعامل معها فسيولوجيا ، وهذا هو ما يحدث نتيجة الإفراط في تناول الكعك ، او اي طعام آخر ، في أثناء العيد ، حيث تمتلىء المعدة بهذا الطعام الى حد يزيد على حاجتها ، ويصعب التعامل معه بالشكل الطبيعي ، الأمر الذي يسبب اضطراباً وخللاً بالجسم ينتج عنه إما نزلة معوية حادة ، او حالة قيء وشرقان تسبب ضيقاً في الجهاز التنفسي ، وقد يصل الأمر إلى اختناق يؤدي إلى وفاة الشخص ، والتي تعد من حالات التسمم الغذائي.
أعراض التسمم الغذائي
وعن أعراض التسمم الغذائي كما يراها الدكتور الفاعوري فهي ـ حدوث دوخة ، وميل للقيء ، مع إحساس بالانتفاخ الشديد بالبطن ، ويصاحب ذلك رعشة في اعصاب الأطراف ، واحياناً عرق بارد ، وينصح بضرورة التوجه مبكراً إلى الطبيب حتى يمكن السيطرة على الحالة ، ومن الإسعافات الأولية التي يجب إجراؤها في المنزل مساعدة المريض على التقيؤ إما بأدوية معينة ، او بوضع الإصبع على طرف اللسان الداخلي ، مع تجنب إعطاء المريض أي شيء به ملح ، لأنه يزيد من تهيج المعدة ، ويساعد أكثر على امتصاص أي مادة ملوثة.
لا اسراف
ودعا الدكتور الفاعوري المواطنين الى عدم الاسراف في تناول كميات كبيرة من الاطعمة اثناء فترة عيد الفطر السعيد لتجنب اي مضاعفات سلبية في الجهاز الهضمي .
ونصح د. الفاعوري الاهالي بمتابعة ومراقبة اطفالهم خلال فترة العيد من خلال توجيه النصائح لهم بعدم تناول كميات كبيرة من الاطعمة او الحلويات المختلفة ، لان ذلك سيؤدي الى تلبك في الجهاز الهضمي عند الاطفال ، وفي بعض الحالات الى الاسهالات والتقيؤ والجفاف.
جاهزية المستشفيات واشار الدكتور الفاعوري الى جاهزية مستشفى البشير لاستقبال اي حالة مصابة اثناء فترة العيد ، مشيراً الى تزويد دائرة الاطفال وقسم الاطفال في الاسعاف والطوارىء بكوادر طبية وتمريضية مؤهلة للتعامل مع اي حالة على مدار الساعة ، ولتأدية عملها وتقديم الخدمات الضرورية للمواطنين. واشار الى ان هذه الاجراءات تهدف الى تأمين الخدمات الطبية والصحية والرقابية بما يضمن سلامة وصحة المواطنين.
ارشادات عامة
ونصح د. الفاعوري المواطنين خلال فترة العيد بتناول اطعمة خفيفة وخاصة الشوربات والفواكه والخضار الطازجة ومشتقات الالبان ، كما نصح بالتقليل من شرب القهوة والشاي والمشروبات الغازية ، لانها تؤثر على معدة الانسان ، كما انها تؤدي الى فقدان الشهية عند المواطنين ، مشيراً الى ان تناول كميات كبيرة من اللحوم على الافطار وبعض الحلويات يؤدي الى عسر في الهضم والى الاصابة بالاسهالات في النهاية.
وقال ان اللحم عموماً مهم لصحة الانسان فهو يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات المختلفة ، كما ان الناس اعتادوا أن يأكلوا اللحوم اما مسلوقة او مقلية او مشوية ، حيث تختلف درجة الافادة حسب اسلوب الطبخ ، مبيناً ان اللحم المشوي هو اكثر هذه الانواع احتفاظاً بخواصه الغذائية ، وذلك لأن حرارة الشوي تجمد طبقة البروتين الخارجية فتمنع تسرب مركبات اللحم الغذائية ، والموضوع نفسه ينطبق على اللحم المقلي ، اما بالنسبة الى اللحم المسلوق فانه يفقد كثيراً من ميزاته الغذائية وذلك لأن مركباته تختلط بالماء ، لكنه يظل أسهل هضماً حيث تهضمه المعدة في ثلثي المدة التي يهضم فيها اللحم المشوي والمقلي ، واياً كان الأمر في موضوع اللحم مشوياً او مقلياً فان معيار الصحة في اي غذاء يتناوله الانسان وصية الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وهي"الا نشبع".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش