الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التدخين في رمضان * «السيجارة » افتتاحية الافطار الرمضاني عند المدخنين

تم نشره في السبت 15 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
التدخين في رمضان * «السيجارة » افتتاحية الافطار الرمضاني عند المدخنين

 

 
التحقيقات الصحفية - رامز ابو يوسف
الابتعاد عن كل ما يدخل جوف الانسان من ماكولات اومشروبات هي من اساسيات شهر رمضان المبارك ، وهي تعريف مبسط للصوم ، من ناحية اخرى يشكل الابتعاد عن بعض هذه المشروبات الارق والعصبية للمدمنين عليها خاصة (الدخان) ، والذي بات البعض يعتبرونه (صديق العمر) ، ومن الصعب التخلي عنه ، ولولا ان الصوم فريضة لما تخلواعن ذلك الصديق ... وان كانوايصومون عنه حتى وقت الافطارعلى مضض ......... الحاج محمد حسن 70 عاما قال لـ (الدستور) : انا مدخن منذ 50 عاما ، اي منذ بدايات الشباب ، واصبحت السيجارة هي افطاري وغذائي وعشائي ، فلا استطيع التخلي عنها ، لكن في شهررمضان والذي هو فريضة على كل مسلم اصومه حيث تكون الايام الاولى صعبة جدا ، واول ما يطلق اذان المغرب تكون السيجارة بين اصابعي جاهزة للاشتعال فاولعها وادخن قبل ان اشرب حتى الماء........ ويضيف محمد حسن: ادخن في اليوم ثلاثة علب سجائر فمن الصعب ان اتخلى عن التدخين حتى في شهر رمضان ، بالاضافة الى انه خاصة الايام الثلاثة الاولى تكون صعبة جدا وتنوبني العصبية والتوتر في تلك الايام ، رغم انه يسبب لي بعض الامراض في القلب والاوعية الدموية ، لكني مدمن عليه ولا استطيع كما يقال استغلال شهر رمضان للاستغناء عنه نهائيا. اما غازي الدبعي 73عاما لم يختلف رايه كثيرا عن محمدحسن عندما قال لـ "الدستور" اني مدخن منذ طفولتي ، وادخن في اليوم علبتين سجائر ، في شهر رمضان بصراحة اشعربارق وعصبية طوال الشهر لاني اضطر للامتناع عن التدخين طوال النهار ، وعند الافطاراشرب الماء ، وآكل حبة تمر وعلى الفور اشعل السيجارة لتخف حالة العصبية التي ترافقني طوال النهار ، خاصة الاسبوع الاول من شهر رمضان ، وقد حاولت في عدة سنوات سابقة ان أستغل شهر رمضان لترك عادة التدخين لكني لم أستطع ، فحوالي "25"عاما والسيجارة هي الصديق المخلص معي ، فلم استمر اكثر من اسبوع في اطول محاولة لترك التدخين ، واعود له بشراهة اكثر من ذي قبل .
ويشير الدبعي: حتى الان والحمد لله لا اعاني من أية امراض ناتجة عن التدخين ، لكني اعتقد ولست متأكدا من أعتقادي انه سبب توتري وعصبيتي في معظم الاحيان. سارة عبد الهادي والتي تدخن منذ "35"عاما كان رأيها مختلفا تماما عن سابقيها من المدخنين ، فقد اكدت ل"الدستور" أنها تدخن دون الوصول لحد الادمان ، ولوأرادت لتركته لكنها تدخن عن قناعة .
وعندما يتعلق الامر بشهر رمضان قالت عبد الهادي: في عبادة الصوم لا يشكل التدخين لي عائقا نهائيا ، ففي شهر رمضان كاملا أكاد لا ادخن العلبة الواحدة من السجائر ، فعند الافطار أشرب الماء وأفطر بشكل كامل ثم اذهب للصلاة ، وعند السهرة أدخن سيجارتين او ثلاثة فقط من أجل "الكيف" ، ولا أشعر بالعصبية والتوتر نهائيا لا في شهررمضان ولا في غيره . اغلبية المدخنين الذين التقتهم "الدستور" أجمعوا على أن شهر رمضان المبارك خاصة في أيامه الاولى يسبب لهم العصبية والتوتر وقت النهار أي وقت الصوم والابتعاد عن التدخين الذي وصفوه "بصديق العمر" .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش