الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التنافس على سوق البعائث البريدية بين الالتزام والتجاوز * جميل: إحداث نقلة نوعية في الخدمات البريدية لتقليل الاعتماد على التمويل الحكومي تدريجيا

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2007. 03:00 مـساءً
التنافس على سوق البعائث البريدية بين الالتزام والتجاوز * جميل: إحداث نقلة نوعية في الخدمات البريدية لتقليل الاعتماد على التمويل الحكومي تدريجيا

 

 
عمان - بترا - ناجح حسن
تشهد الخدمات البريدية في الأردن حراكا وتطورا ملموسا وتنافسا بين الشركات العديدة العاملة في سوق تبادل البعائث البريدية بعد أن أتاح قانون الخدمات البريدية رقم ـ 5 ـ للعام 2002 الذي بموجبه تم تأسيس شركة البريد الأردني باعتبارها مشغل البريد العام الفرصة للقطاع الخاص لاخذ دوره في هذا المجال.
وأفرز الانتعاش في سوق تبادل البعائث البريدية حالات من التجاوز على القانون قامت بها شركات وأفراد وجهات عملت في مجال تقديم الخدمات البريدية دون ترخيص من هيئة تنظيم قطاع الاتصالات وفقا لأحكام نظام وتعليمات ترخيص مشغلي البريد الخاص. أمين عام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالوكالة المهندس أفرام جميل يؤكد لوكالة الأنباء الأردنية أن تأسيس شركة البريد الأردني جاء بغية إحداث نقلة نوعية في الخدمات البريدية ومن اجل تقليل الاعتماد على التمويل الحكومي تدريجيا وتهيئة القطاع البريدي لان يأخذ دوره في التنمية الاقتصادية وبموجب عقد أداء يحدد شروط العمالة والخدمات.
ويضيف لوكالة الانباء الاردنية ان شركة البريد أثبتت أنها قادرة ببنيتها التحتية وكفاءة العاملين فيها على القيام بمهام جديدة لا تقل كفاءة ومقدرة عن الشركات العالمية الشهيرة التي استفادت من قانون الخدمات البريدية في الاستثمار في قطاع البريد .
ويقول جميل ان القانون منح شركة البريد الأردني الحق الحصري في نقل البعائث التي لا يزيد وزنها على 500 غرام داخل المملكة وخارجها وطباعة الطوابع البريدية وتركيب صناديق إيداع بريدي في الأماكن العامة إضافة إلى تقديم خدمة الصناديق الخاصة. كما أعطى القانون للشركات في القطاع الخاص حق التنافس على البعائث البريدية التي لا يتجاوز وزنها 500 غرام شريطة أن يكون التخليص عليها بخمسة أضعاف الأجرة المستوفاة في مكاتب البريد.
ويشير إلى أن القانون الحالي رخص للشركات التي تتعامل مع البريد وليس مع الأفراد ومنحها الحق في فتح فروع لها في مناطق أخرى داخل المملكة. ويصف قيام شركات النقل والسفريات في استقبال وإرسال البعائث البريدية على خطوطها بأنها تجاوز على القانون وخارج نطاق التراخيص .
ويلفت إلى ضرورة تنبه زبائن البريد إلى المخاطر والمشكلات التي يمكن أن تتسبب بها بعض الجهات او الافراد الذين يتعاطون الخدمة البريدية بدون ترخيص حرصا على حقوقهم ومصلحتهم في الحصول على خدمة بريدية ذات جودة عالية.
ويبين ان الوزارة تولي سياسة قطاع البريد الاهتمام الكافي والمتابعة بالرغم من وجود صعوبات تتعلق بعملية التنظيم أو بسبب التكلفة ومحدودية الدخل. ويقارن جميل بين السوق البريدية في الأردن ومثيلاتها في الأسواق العربية الأخرى مبينا انه عندما قامت الحكومة باعادة هيكلة قطاع البريد كان من أهدافها الارتقاء بالأعمال البريدية وتهيئة القطاع البريدي بان يستمر دوره كأحد ركائز البنية التحتية مع المحافظة على تقديم خدمة بريدية شمولية لجميع المواطنين .. أما في الدول العربية وخاصة دول الخليج فقد استطاعت الوصول إلى الأهداف التي وضعتها في فترة قصيرة نظرا للإمكانيات المادية المتاحة لديها ولفائض وغزارة المتعاطين مع السوق البريدية والذين اغلبهم من الوافدين إلى تلك البلدان.
ويقول إن طموحنا في الأردن أن نصل إلى المستوى الذي وصلت اليه الدول المتقدمة عالميا في مجال التطور البريدي وبدأنا نلمس ذلك حديثا بعد أن جرى وضع الخطط والأهداف والسياسات المتعلقة بتفعيل الخدمات البريدية ونحن في طريقنا إلى تحقيق قفزات أخرى مشيرا إلى قرار الحكومة بتخصيص جزء من شركة البريد وإدخال شريك استراتيجي بهدف الإسراع في عملية التطوير والتحديث والذي ما زال في مرحلة الدراسة.
ويبين مدير عام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور احمد حياصات جهود الهيئة في مجال تقديم الخدمات البريدية حيث ان قانون الخدمات البريدية أعطى الحق للهيئة بتولي مهام تنظيم قطاع البريد في المملكة ومراقبة جميع مقدمي الخدمات البريدية في التزامهم بنصوص القانون وتعديلاته من خلال وضع الأسس التي يلتزم مشغل البريد العام بمراعاتها عند تحديد بدل الخدمات التي يقدمها بموجب الحق الحصري إضافة إلى إصدار الرخص لمشغلي البريد الخاص ومراقبة تنفيذهم لشروط عقد الأداء والتحقيق في أية مخالفة لأحكام القانون مشيرا إلى وجود إحدى عشرة شركة من مشغلي البريد الخاص مرخصة من قبل الهيئة إلى فئتين ..دولي ومحلي. وعن التجاوزات والمخالفات التي جرى ضبطها في قطاع سوق بعائث البريد محليا يوضح حياصات ان الهيئة تقوم بجولات تفتيشية على جميع الجهات غير المرخصة وتعمل على تحرير المخالفات ومحاضر الضبط اللازمة بحق الشركات المخالفة ودعوتها إلى تصويب أوضاعها من خلال الحصول على رخصة من قبل الهيئة بحيث تجيز للشركة تقديم الخدمات البريدية بما يتوافق وأحكام قانون الخدمات البريدية وتعديلاته ونظام ترخيص مشغلي البريد الخاص.
وعن الغاية الأساسية للهيئة من تنفيذ حملة إعلامية في وسائل الإعلام المختلفة تدعو فيها سائر الشركات والجهات التي تعمل على تقديم الخدمات البريدية بدون الحصول على الترخيص اللازم الى الالتزام بالقانون وتصويب اوضاعها يقول انها تعمل على حفظ حقوق الشركات المرخصة حاليا والتي تعمل الشركات المخالفة على منافستها وأيضا إلى خلق مناخ من التنظيم والتطوير والتشجيع في إدخال خدمات جديدة وزيادة عدد المشغلين في السوق الأردنية وبالتالي إيجاد تنوع في الخدمات والمنافسة على الأسعار يصب في مصلحة المستهلك عدا ان ذلك يحافظ على استثمارات القطاع الخاص وفي استقطاب رؤوس أموال جديدة من خلال إيجاد بيئة تنافسية من شانها المساهمة في تفعيل وتطوير القطاع البريدي في المملكة . ويبدي مدير عام شركة البريد الأردني منصور ملحس ارتياحه للتعاون الدائم بين الشركة ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات في تطبيق بنود قانون الخدمات البريدية وحفظ سائر أطراف المشتغلين في سوق نقل البعائث البريدية لضمان توفير خدمات بريدية متطورة في مستوى لائق وبأسعار تنافسية. ويرى ان الخدمات التي تقدمها الشركة أخذت في التوسع والتنوع والازدياد بشهادة خبراء متخصصين بهذا القطاع بعد مطابقتها للمواصفات العالمية لكنه يأمل بأن يتم وضع حد لحالات التجاوز على القانون من قبل الشركات والافراد غير المرخصين او ممن يتعاطون الخدمات الحصرية لشركة البريد الأردني إلى أن تحدد لجان التخاصية حدود الاحتكار للخدمات البريدية المقدمة من الشركة. ويشير إلى تطوير أساليب العمل في الشركة وتقليص العديد من الإجراءات المتبعة بغية إيصال البعائث إلى مصدرها بأقصر وقت وبأقل تكلفة وجهد وهي ميزة توفرها الشركة إلى زبائنها وانها في سبيل ذلك وقعت العديد من الاتفاقيات مع الشركات والمؤسسات في القطاعين العام والخاص نظرا لثقتهم بالخدمات ذات المستوى المتطور من الأداء والإمكانيات المتاحة حيث تملك الشركة شبكة واسعة من سيارات النقل ولديها تسهيلات في نقل بعائث البريد على الكثير من خطوط الطيران العالمية وهو ما يؤكد حجم التطور في الخدمات الأساسية والخدمات الأخرى التي توفرها المكاتب البريدية العائدة للشركة والموزعة في أرجاء المملكة مبينا الأجور المخفضة وعلى الحساب الشهري التي تمنحها الشركة إلى كبار الزبائن .
ويؤكد ملحس على دور مكتب البريد في المستقبل القريب بان يقفز خطوات اضافية على صعيد تأدية الخدمات من خلال التوسع في أسواق الخدمات البريدية المقدمة عبر تكنولوجية الكومبيوتر ومواكبة تطوير الأداء وتحديث المكاتب بحيث يتم الدفع بالخدمة البريدية في مجالات التسويق وخدمات الزبائن نحو آفاق محلية وإقليمية وعالمية. وفي جولة بوسط العاصمة على عدد من المكاتب التي تتبع شركات بريدية خاصة تحدثت الموظفة مارينا إبراهيم عن التزام المكتب الذي يعد فرعا لشركة "تي أن تي اكسبرس" العالمية بالقانون الذي ينظم التعاطي بالخدمات البريدية ويعمل على توصيل الإرساليات والبعائث ضمن الوقت المحدد ويمنح تأمينا وتعويضا في حالة الفقدان والتأخير.
وتبين ان ذروة عمل المكتب تتفاوت بين وقت وآخر حيث يعتمد على فصل الصيف والموسم السياحي تحديدا مشيرة إلى أنه يوجد في المكتب نظام لتفقد البعائث والتعرف على آليات الشحن لدول العالم بشكل دوري.
وتقول ان البريد الأردني يستقطب زبائن أكثر من الشركات البريدية الخاصة الأخرى بسبب التفاوت بين الأسعار غير أن الشركة التي تتبع لها لديها زبائن معينون ودائمون لعامل الثقة .وتضيف مارينا ان المكتب لا يشحن أي بعيثة يقل وزنها عن نصف كيلوغرام التزاما بترخيص المكتب ونحن نقوم بحساب حجم الرسائل بشكل عام ونرسلها مرة واحدة وهذا يتم بالاتفاق مع شركة خاصة تعنى بنقل البريد الداخلي بموجب اتفاق . ويقول سعيد السيفي الذي يدير فرعا لشركة فيدكس انه يعمل بموجب ترخيص من هيئة تنظيم قطاع الاتصالات.
ويشير الى الخدمات التي تقوم بها الشركة وتتمثل في سرعة إيصال البعائث في موعدها المحدد كما أنها تمنح الزبون تعويضا في حالة عطب أو فقدان البعيثة .
ولدى سؤال احد زبائن البريد الذين تعاقبوا على إرساليات في أكثر من شركة عن السبب الذي يكمن وراء اختياره هذه الشركة أو تلك من شركات البريد العاملة في المملكة أوضح أنه يعود إلى أكثر من سبب منها ما يتعلق بالسمعة والثقة في الشركة التي تملك معايير عالية في الأداء وأيضا السهولة في تتبع مسار الرسالة وإيصالها إلى مصدرها بثقة وأمان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش