الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاسرائيليون يعترفون بعجز مياه نهر الاردن * مذكرة تفاهم اردنية اسرائيلية لاستثمار الباقورة سياحيا

تم نشره في الخميس 11 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
الاسرائيليون يعترفون بعجز مياه نهر الاردن * مذكرة تفاهم اردنية اسرائيلية لاستثمار الباقورة سياحيا

 

 
الباقورة - الدستور - جميل السعايدة: وقعت امس مذكرة تفاهم بين رؤساء بلديات معاذ بن جبل المهندس عبدالله السلمان وبيسان داني تماغي ورئيس المجلس الاقليمي لسهل الاردن في اسرائيل ـ يوسي وغدي لانشاء متنزه وطني وعالمي في منطقة الباقورة الاردنية المستعادة والمؤجرة لاسرائيل حاليا حتى عام 2020 بالتعاون والتنسيق ما بين هذه البلديات وحكومتي البلدين وذلك على غرار متنزه الحولة في اسرائيل وذلك خلال لقاء تم في منطقة الباقورة.
ويشتمل المشروع السياحي الذي حضر توقيع مذكرة تفاهمه مندوب الاتحاد الاوروبي في الشرق الاوسط لغايات التمويل على اعادة تأهيل بحيرة روتن برغ في الباقورة وتزويدها بالمياه العذبة والصالحة للاستعمال لتكون موطنا للطيور المهاجرة من اوروبا الى افريقيا شتاء بسبب البرد حيث ستجد الدفء في منطقة الفالق الاسيوي الافريقي والذي يبدأ من الباقورة والتي تتمتع بشتاء دافئ كغيرها من مناطق وادي الاردن.
كما يشمل المشروع اعادة تأهيل منازل عمال وموظفي مشروع روتن برغ الكهربائي عام 1926 في الباقورة وتحويلها الى شاليهات سياحية واقامة فندق بيئي على ضفة نهر الاردن الشرقية واقامة المدن السياحية والالعاب الطفولية بمختلف انواعها لتصبح الباقورة من المواقع السياحية العالمية الهامة والتي ترتادها السياحة العالمية والمحلية.
واكد رؤساء البلديات الموقعون على المذكرة على اهمية حماية نهر الاردن كل ضمن حدود بلديته من اية ملوثات.
كما اتفقوا على ان حماية البيئة والمواقع التاريخية في المنطقة من ضمن اولويات عملهم التنسيقي وكذلك تحسين الواقع المائي والبيئي لنهر الاردن الذي تحول لمكب نفايات ومجرى للمياه العادمة من اسرائيل بحسب المذكرة مما ادى الى تدهور البيئة الطبيعية للنهر ومجراه والمناطق المحيطة به.
واكد رؤساء البلديات الموقعة على المذكرة تصميمهم على عكس الواقع البيئي السيء حاليا معلنين عن نواياهم بان اعادة ضخ المياه للنهر هي اساس التطوير المستدام في المنطقة.
واوضح رؤساء البلديات ان وضع نهر الاردن الحالي يحول دون تسميته بالنهر المقدس مما يوجب اعادة تدفق المياه اليه من بحيرة طبريا باستمرار تطبيقا لمفهوم الجمعية الدولية لحماية الطبيعة مشيرين الى ان سد الوحدة سيحرم نهر الاردن من تدفق مياه اليرموك اليه مما يساهم في ضعف جريان مياهه.
ويتطلع رؤساء البلديات الى ان تعود حماية البيئة بالنفع الاقتصادي والاجتماعي لسكان المنطقة لتحسين مستوى حياتهم المعيشية.
وبهذا التوقيع على هذه المذكرة المبدئية يبدأ تغيير صفة استعمال اراضي الباقورة الزراعية 832 دونما من زراعي الى سياحي وطني وعالمي.
من جانبه قال رئيس منظمة اصدقاء الارض والشرق الاوسط ـ منقذ مهيار ان المنظمة تسعى جاهدة لبلورة فكرة مشروع الباقورة السياحي لتوفير التمويل اللازم لدى وزارات التخطيط والتعاون الدولي والسياحة والآثار والبيئة وسلطة وادي الاردن - معلقا الآمال المستقبلية على هذا المشروع الوطني الطموح.
ويذكر ان اللقاء اعدت له منظمة اصدقاء الارض الشرق الاوسط لتبيان فداحة الوضع البيئي الحالي لنهر الاردن المقدس والذي يهدد بخطورة بيئية واسعة لمنطقة وادي الاردن والبحر الميت وابعاد صفة القداسة عن النهر بعد حجز مياهه في طبريا بنسبة 100% والذي يشكل مخالفة صريحة لاتفاقية السلام الموقعة ما بين الاردن واسرائيل البند العاشر منها والمتمثل باتفاق الطرفين على اعادة تأهيل النهر وعدم طرح النفايات السائلة والمياه العادمة به.
حيث اعترف الاسرائيليون صراحة باحتجاز مياه نهر الاردن في بحيرة طبريا وبمسؤوليتهم عن تلويث مياه النهر الحالية والجارية فيه بمياه عادمة ومياه برك تربية الاسماك في شمال اسرائيل.
كما ان هذا الوضع يشكل مخالفة بالنسبة للمعاهدات والمواثيق الدولية المتعلقة بالمياه الدولية.
وان نداءات منظمة اصدقاء الارض باعادة تأهيل النهر انما هو انذار مبكر لاخطار بيئية ومائية متوقعة الحصول في المنطقة اضافة لما تعانيه المنطقة من شح في المياه وعدم التوازن في استخدامات المياه بين الاطراف المشاطئة للنهر بالرغم من جهود وزارة المياه الاردنية للمحافظة على حقوق الاردن المائية في النهر.
هذا ما اكده رئيس منظمة اصدقاء الارض الشرق الاوسط ـ المهندس منقذ مهيار.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش