الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توجه لاقامة دعاوى بحق المسؤولين عن حرق قرآن ومقتنيات صدام * «الاعدام الرديء» تسبب بقطع رأس التكريتي وهيئة الدفاع تطالب بمساءلة المنفذين

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
توجه لاقامة دعاوى بحق المسؤولين عن حرق قرآن ومقتنيات صدام * «الاعدام الرديء» تسبب بقطع رأس التكريتي وهيئة الدفاع تطالب بمساءلة المنفذين

 

 
عمان - الدستور - ايهاب مجاهد
في الوقت الذي اعتبرت فيه هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين ورفاقه ان الطريقة التي تم فيها تنفيذ حكم الاعدام على برزان التكريتي والتي ادت الى فصل راسه عن جسده انها تتطلب مساءلة جزائية يسأل عنها منفذو الحكم ، قال مختص في الطب الشرعي ان الطريقة التي تم خلالها تنفيذ الحكم تسمى "بالاعدام الرديء".
وقال عضو هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي الراحل ورفاقه نقيب المحامين صالح العرموطي ان تنفيذ حكم الاعدام بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين و برزان التكريتي وعواد البندر تم قبل اكتساب الحكم الصادر بحقهم للدرجة القطعية المحددة بالقانون .
وأضاف ان تنفيذ حكم الاعدام الذي وصفه بالاغتيال السياسي فوت الفرصة على موكلينا بممارسة حقهم القانوني بطلب إعادة المحاكمة الامر الذي يعتبر خرقا لقانون المحكمة الجنائية نفسها.
وقال ان تنفيذ حكم الاعدام بحق برزان التكريتي يدل على وجود تقصير ادى الى قطع رأسه مطالبا بمحاكمة المسؤولين عن ذلك . و قال مصدر مختص في الطب الشرعي ان انفصال الرأس عن الجسد عند تنفيذ حكم الاعدام لايكون الا فيما يعرف بحالات "الاعدام الرديء".
وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه ان انقطاع الرأس عند تنفيذ حكم الاعدام ناتج عن خلل في حبل المشنقة او التكنيك المتبع او الشخص المنفذ للاعدام ، معتبرا ان اي خلل في هذه الاجراءات يؤدي الى فصل الرأس عن الجسد.
وأوضح ان من بين العوامل المساعدة على حدوث ذلك ثقل جسم المحكوم عليه و طول حبل المشنقة وعدم وجود العقدة في المكان الصحيح و نوعية الحبل المستخدم .
وأكد ان الطرق المتبعة عالميا لاتؤدي الى انفصال الرأس مع انها تؤدي الى وفاة سريعة ناتجة عن كسر الرقبة وتلف الدماغ.
ومن ناحية اخرى كشف العرموطي عن توجه لدى هيئة الدفاع لتقديم شكوى بالتنسيق مع محامين امريكيين لاقامة دعاوى جزائية بحق المسؤولين عن حرق قرآن ومقتنيات الرئيس العراقي الراحل وإثارتها امام المحاكم الامريكية ، مشيرا الى انه من الممكن الاستفادة من الاختصاص العالمي للمحاكم المطبق في هولندا والنمسا وبريطانيا ، واعتبر ان المسؤولية تشمل ايضا الصليب الاحمر لانه لم يقم بالواجبات الملقاة على عاتقه قبل وبعد تنفيذ حكم الاعدام.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش