الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تكريم اوائل الخريجين برعاية ملكية وبتنظيم من هيئة شباب كلنا الأردن * الأوائل في الجامعات الأردنية : جلالة الملك الراعي الأول للشباب المتفوق

تم نشره في الأربعاء 25 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
تكريم اوائل الخريجين برعاية ملكية وبتنظيم من هيئة شباب كلنا الأردن * الأوائل في الجامعات الأردنية : جلالة الملك الراعي الأول للشباب المتفوق

 

 
* مبادرة هيئة شباب كلنا الأردن بتكريم أوائل الأقسام في الجامعات الأردنية تجسد معاني الإبداع والتميز ومد جسور الثقة بين الشباب وذلك إيمانا من الهيئة بدور الشاب المبدع الذي يستحق الدعم والتكريم



شباب ــ وائل الجرايشة واسلام محمد سمحان
ما زالت هيئة شباب كلنا الأردن تخطو خطوات رائدة فالهيئة الشبابية الوليدة في عمرها الأول وتسعى للتواصل مع الشاب الأردني وتمنحهم الثقة وتحفزهم للانجاز ، وفي السياق هذا جاءت مبادرة هيئة شباب كلنا الأردن بتكريم أوائل الأقسام في الجامعات الأردنية تجسد معاني الإبداع والتميز ومد جسور الثقة بين الشباب وذلك إيمانا من الهيئة بدور الشاب المبدع الذي يستحق الدعم والتكريم ، وفي ظل وجود عائلتهم تكرم الشباب والشابات الأوائل لتطبيق شعار"لكل مجتهد نصيب"فعبر الأوائل عن تقديرهم وارتياحهم لهذه الخطوة الأولى من نوعها في الأردن فقد يكون التكريم لكل جامعة على حدى بالعادة أما أن يكون أوائل الجامعات في المملكة مجتمعين تحت سقف واحد وبحضور مندوب جلالة الملك عبدالله الثاني الدكتور خالد طوقان وزير التعليم العالي والتربية بالإضافة إلى رؤساء الجامعات الأردنية فان ذلك ليعد خطوة عملية لتعزيز مفهوم أن التعزيز الحقيقي للشاب الأردني المبدع . وفي قاعة الأمير الحسن في كلية العلوم بالجامعة الأردنية غصت المدرجات بالحضور وفي تكريم ظهر بترتيب أنيق من هيئة شباب كلنا الأردن وحفل طغت عليه روح الثقافة والشعر والأدب .
تقدم ابن الهيئة الشاب حسين الترك من بلدة النعيمة في اربد متوشحا في حديثه رداء الشاب البسيط ابن القرية الأردنية التي كانت منبع الرجال ومصدرا لتخريج الابطال على مر الزمان في تاريخ الأردن فقال"لان الوطن الشمس والحرية شيئان لا يستطيع المرء أن يحدق بهما طويلا لوهجهما نتحدث عن هيئة شباب كلنا الأردن لتكون حاضنة للإبداع والتميز للشباب الأردني يديرها الشباب ويقوم بأعمالها الشباب لنقول نحن في هيئة شباب كلنا الأردن نحن شباب الوطن جذور حية في قلب الأرض الحية ولتكون إعلانا لمحاربة الواسطة والمحسوبية والفساد ليتسلح الشباب بالعلم والإبداع وحب الوطن والولاء لهذه المدرسة الوطنية الكبيرة التي نفخر بالانتماء لها ".
الدكتور خالد الكركي رئيس الجامعة الاردنية كرم الأوائل بجامعته وقام بتعيينهم بالجامعة قال للشباب الأوائل"أجيء باسم الجامعة الأولى والتي ظلت تكبر وتعلو حتى امتدت حولها الجامعات الشقيقة ، أما الشباب فإنكم تمثلون ما يمثله الأردن من إبداع ، قائلا يجب على الشباب أن لا يسمح للدنيا أن تضلل أبصارهم فلا بد أن يكون للوطن ثلاثية المعرفة والقوة والثروة فالشباب انتم ثروة الوطن ، مضيفا الكركي انه يرى الأردن كمن يتشهى وجه عشيقته مؤكدا على انه من حظنا أن صاحب الجلالة الملك عبد الله يقودنا في هذا الزمان المعقد ".
وفي كلمة لطلبة الأوائل مازحت زبيدة شريم طالبة كلية الرياضية في الجامعة الأردنية الحضور قائلة"اسمع همسات في نفوس بعضكم تقول لم يجدوا سوى طالبة الرياضة لتلقي الكلمة في مثل هذه الاحتفالية ؟ فأبدعت زبيدة وهي لاعبة بمنتخب التايكواندو في كلماتها لوصف الإبداع وقالت"رغم أنني كنت في الفرع العلمي في الثانوية العامة وحاصلة على درجة تؤهلني لان ادرس الكثير من التخصصات الأخرى إلا أنني درست التربية الرياضية لأنني أحبها وانتسبت إلى كليتي رغبة مني ومع ذلك كان الناس يسألونني لماذا تدرسين الرياضة ؟ ولا يتوقفون عن إعطائي جرعات الإحباط لكنهم فشلوا ، كل ذلك دفعني لأتحدى العالم وأتحدى نفسي لأثبت للجميع انه بالرغم من اختلاف آرائهم أنني فتاة أردنية على قدر أهل العزم تربيت في أسرة لا تعرف إلا أن للإنسان حقوق وعليه واجبات لا تفرق بين ولد وبنت فوقف الأهل إلى جانبي لأحقق ذاتي وأكون شخصيتي" ، وأضافت شريم" إننا نفخر ونشعر بقيمة الشباب الأردني في هذا الاحتفال الوطني الأول من نوعه الذي لولا هيئة شباب كلنا الأردن لما أقيم ، لقد جمعتنا الهيئة لتصهر إبداعات الشباب الأردني في بوتقة العلم والتميز وهي الأخرى فرصة لا تعوض يقدمها الشباب للشباب لتثبت للجميع انه كلنا الأردن ".
الدكتور خالد طوقان الذي أطلق مفاجأة جميلة تتمثل في منح ماجستير لدعم الطلبة الأوائل في الجامعات الأردنية من خلال صندوق البحث العلمي حيث سيتم منح المتفرغين للدراسة والبحث العلمي تغطية لرسوم الدراسة بالإضافة إلى راتب شهري كدخل بالإضافة إلى تأمينهم بسكن ويبدأ ذلك من العام المقبل قال في كلمته"إن الحفل الذي تقيمه هيئة شباب كلنا الأردن استشرافا منها ومواكبة لرؤى جلالة الملك السامية في الاهتمام بالإنسان الأردني والذي من المؤمل أن يعكس أثره إيجابا على أداء الشباب فرسان التغيير وأمل الوطن أكاديميا ومعرفيا وسلوكيا ونقدر جميعا الدور الريادي الذي تقوم به هيئة شباب كلنا الأردن المتمثل في توفير المنبر المؤسسي الذي يساهم في تفاعل شباب الجامعات وشباب الوطن مع السياسات والبرامج الموجهة لهم في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتربوية والثقافية ويتلائم مع تطلعاتهم المستقبلية نحو الانجاز والتغيير".
وقد التقى شباب الدستور بالخريجين الأوائل وسألت عن مشاعرهم بهذه المناسبة مؤكدين بأن عجلة الابداع مستمرة لرفع راية العلم في سماء الأردن في ظل قائد المسيرة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم.
منار منسي : واجهت العديد من الصعوبات
وقد عبرت الطالبة منار يوسف منسي عن سعادتها قائلة بأن هذا اليوم العظيم اشعر بالفرحة تغمر قلبي لحصولي على المرتبة الأولى في تخصص الآثار في جامعة اليرموك وان تلك المرتبة ولم احصل عليها بسهولة بل واجهت العديد من الصعوبات ولكن بفضل الله اولا ورضى الوالدين وايمانا بقدراتي استطعت ان اجتاز تلك الصعوبات بتفوق واشكر الدكتور خالد طوقان وزير التربية والتعليم وهيئة شباب كلنا الأردن على هذه الجهود القيمة لإقامة هذا العرس الوطني .
نداء عليان : والدتي لها الفضل لدعمها المستمر
اما الطالبة نداء محمد عليان فقد اهدت نجاحها لروح والدها وللعائلة و لوالدتها التي كان لها الفضل الكبير من خلال دعمها المستمر لها متوجهة بالشكر لصاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني لرعايته هذا الحفل كما ثمنت جهود هيئة شباب كلنا الأردن لجهودها المبذولة لإنجاح هذا الحفل الوطني.
هنيدة عواد : التفوق مثابرة ثم مثابرة ثم مثابرة
وقد اشارت الطالبة هنيدة رمضان عواد"جامعة نيويورك للتكنولوجيا تخصص ادارة اعمال" على ان التفوق يعني المثابرة ثم المثابرة ثم المثابرة واهم من ذلك رضى الله. وتضيف هنيدة ان اهم ما يعين على التفوق هو العطاء فكلما اعطيت من وقتك لعلمك كلما كانت المكافأة اكبر والتفوق اكثر ، والتفوق له معاني كثيرة واحد منها التفوق الدراسي فالكل منا متفوق في مجال ما وما العلم الا نوع من انواع التفوق الهامة مؤكدة على ان التفوق في الحياة والعمل يعزز تفوقنا بالعلم.
ديمة عبيدات : نجاحي شيء وطني يخص كل اردني
الطالبة ديمة تركي عبيدات"ماجستير ادارة من جامعة نيويورك" تقول ان هذا الاحتفال هو تتويج لكل الجهود التي بذلناها في دراستنا ولقد احسست بأن نجاحي هو شيء وطني لا يخصني انا فقط بل يخص كل اردني وكل من يحب الاردن . واضافت عبيدات انني اتمنى ان تستمر هذه المبادرات لأنها توفر الدعم النفسي والمعنوي ليقوم جميع الطلاب بتحقيق اهدافهم النبيلة في خدمة العلم والوطن.
ليلى القاسم : جلالة الملك هو الراعي الاول للشباب المتفوق
وبينت الطالبة ليلى نبيل القاسم "ادارة اعمال من جامعة نيويورك"ان الطلبة الاوائل عليهم ان يكونوا على قدر من المسؤولية خاصة ان جلالة الملك هو الراعي الاول للشباب المتفوق . كما بينت القاسم مدى شعورها بالفرحة والاعتزاز بهذا اليوم الذي توج نجاحات المتفوقين قائلة بأنها تشعر بأنها الاردن وانها تقولها بفخر "انا الاردن"كما شكرت جلالة الملك لرعايته العلم والشباب.
محمد الرفاعي : التكريم اعطى الاوائل حافزا للتقدم
الطالب محمد فاروق الرفاعي يقول بداية اريد ان اشكر هيئة شباب كلنا الاردن على هذه المبادرة الكريمة التي جاءت بتوجيهات من صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بتكريم الطلبة الاوائل على تخصصاتهم في جميع الجامعات الاردنية كما اريد ان اشكر الجامعة الاردنية على هذا التنظيم الرائع للحفل واثمن القرار الذي اطلقة معالي وزير التربية والتعليم الدكتور خالد طوقان المتمثل بتبني المتفوقين في الجامعات الاردنية. مضيفا بأن هذا الحفل اعطى للمتفوقين حافزا كبيرا للتقدم للأمام .
علاء الدين عبد المجيد : المثابرة والتركيز وتنظيم الوقت من اهم عوامل التفوق
ومن جامعة آل البيت قال الطالب علاء الدين عبد المجيد " ماجستير ، ادارة اعمال"بداية كل الشكر والتقدير لهذه المبادرة الطيبة وان سبب تفوقي اولا لأنني احاول ان اتقي الله في كل وقت ومن ثم طاعة الوالدين ومن ثم المثابرة والتركيز في الدراسة وتنظيم الوقت والتحضير المسبق للدراسة ويجب على الطالب ان يضع امام عينيه هدف التفوق والحصول على المركز الاول .
ايمان بلال : الحفل اتاح فرصة تعرف الاوائل على بعضهم
وقالت الطالبة ايمان عبد الكريم بلال "ادارة اعمال" انها تشكر هيئة شباب كلنا الاردن لسعيها لتكريم اوائل الطلبة مما اتاح لنا فرصة التعرف على الخريجين المتفوقين ومعرفة كيف استطاع كل منا الوصول لتلك المرتبة بواسطة العمل والجهد المتواصلين.
ربا سعيسعة : التكريم دلالة على الاهتمام بالمبدعين
وعبرت الطالبة ربا اسامة سعيسعة الاولى على قسم الآثار في الجامعة الاردنية عن فخرها واعتزازها في هذا اليوم من ايام التميز والانجاز وقالت سعيسعة ان هذا التكريم يدل دلالة واضحة على الاهتمام بالمبدعين والمتفوقين الذين بذلوا كل وقتهم وجهدهم من اجل الوصول الى هذه المرتبة . واضافت سعيسعة سعادتي بهذا الانجاز عظيمة خاصة وانها تأتي بعد سنوات قضيتها في رحاب الجامعة وفي ميادين البحث ، كما اتوجه بالشكر لمعالي وزير التربية والتعليم على اعلانه ايفاد الطلبة الاوائل لإكمال دراساتهم العليا على نفقة الدولة كما اشكر هيئة شباب كلنا الاردن على اقامة هذا الحفل في هذا الوطن الجميل تحت ظل صاحب الجلالة راعي العلم والعلماء.
لبنى صوان : سبب تفوقي ارادتي القوية
اما الطالبة لبنى محمد صوان "ادارة اعمال جامعة آل البيت" فتقول اولا الشكر والتقدير على هذا الحفل الكريم ثانيا ان سبب تفوقي هي ارادتي القوية لأكون من اوائل جامعات الاردن الرائع واشدد ان بالمثابرة والصبر وسهر الليالي نلت تلك المرتبة.
سهيلة زغبابة : الشكر لصاحب الجلالة لرعاية الشباب
الطالبة سهيلة بيتر زغبابة تقول لا بد وان اتوجه بالشكر لصاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني على رعايته هذا الحفل وتقديمه المكرمات للرعاية الشباب وانا افتخر بوجودي هنا في هذا الاحتفال الذي يكرم الاوائل كما اشكر هيئة شباب كلنا الاردن لتلك اللفتة الجميلة بتكريمنا.
نسرين امسيس : التكريم يجسد معاني العطاء
نسرين عيسى امسيس طالبة من جامعة الزيتونة تقول سيظل الاردن دائما اولا لانه لا ينسى كبيرا او صغيرا الا وقدم له الرعاية في مختلف المجالات وجاء هذا التكريم ليجسد معاني العطاء الذي يقدمه الاردن لشعبه وعلى رأسه جلالة الملك عبدالله الثاني وليبقى الاردن دائما وابدا اولا.
شيرين عطية : هذا التكريم يقودنا لمزيد من التقدم والايمان بالمستقبل المشرق
كما شكرت الطالبة شيرين رمزي عطيه الاولى في تخصص" الادارة العامة في الجامعة الاردنية" كل من كان وراء هذا التكريم الذي يقودنا الى المزيد من التقدم والايمان بالمستقبل المشرق واخص بالشكر الدكتور خالد الكركي رئيس جامعتنا الاردنية التي نفخر بها ونعتز. وتضيف عطية لا اعزو تفوقي اليوم الا الى الله عزوجل الذي افاض علي من كرمه وادعوه ان يوفقني حتى اكمل مسيرة التعليم والنجاح الذي اعتبره خدمة اقدمها لهذا البلد الطيب.
تقوى شاهين : اطمح الى خدمة بلدي الذي يعطينا التفاؤل
كما اعتبرت الطالبة تقوى فايز شاهين"جامعة البلقاء التطبيقية"ان هذا التكريم شيء جميل جدا خاصة بعد الجهد الكبير الذي بذله الطلبة في اجواء من التنافس الكبير واضافت شاهين اطمح ان اخدم بلدنا العزيز الذي اعطانا ويعطينا التفاؤل والامل بالحياة العلمية والعملية . اما بالنسبة للمرتبة التي حزت عليها فهذا كله من فضل الله عز وجل والسهر والجهد الكبير الذي بذلته في الدراسة وطبعا رضا والدي
دانية شموط : نعم للتميز لا للواسطة
وتمنت الطالبة دانية نصوح شموط جامعة فيلادلفيا مزيدا من التقدم لجميع الطلبة في المستقبل وقالت لقد كان التكريم جيد وكان فيه رفع للروح المعنوية للاوائل ونوع من التقدير لجهودهم في سنوات الدراسة الجامعية ونطمح ان يكون تكريم الاوائل ليس فقط تكريما معنويا بل نتمنى ان تكون هنالك توجيهات سامية لكل المسؤولين والوزارات لإيجاد فرص عمل لكل خريج متفوق حتى نرسخ شعار"نعم للتميز لا للواسطة"لان المتميز يطمح الى ان يجد عملا يتناسب مع قدراته حتى يفيد بها وطنه واشكر كل من ساهم في هذا الحفل الكريم والى الامام .
اسماء الفوارس : ما زلت ابحث عن الابداع والتفوق
وشكرت الطالبه اسماء يوسف الفوارس"ادارة اعمال جامعة اربد الاهلية"جلالة الملك عبدالله الثاني ومن ثم هيئة شباب كلن الاردن التي اشرفت على هذا الحفل الكريم . وقالت الفوارس لا بد ان نشكر وزارة التربية والتعليم ممثلة بوزيرها الدكتور خالد طوقان على ما قدمه لنا من فرص ومنح تشجع الشباب على التقدم والابداع . وحول ما احرزته من مرتبة اولى في تخصصها تقول الفوارس انا مازلت ابحث عن الابداع والتفوق ونيل الدراسات العليا التي اجد بها ذاتي وطموحي والامل الذي ما زلت اعيش لأجله ولقد بذلت طوال سنوات الدراسة الجهد الكبير الذي منحني هذه الدرجة واتمنى من كل الشباب ان ينالوا تلك الفرصة فرصة التفوق وعلى قدر اهل العزم.
ريناد القدومي : وطن مرفوع الرأس بأبنائه
وبدأت الطالبة ريناد فؤاد القدومي"ادارة اراضي ومياه من الجامعة الهاشمية" حديثها بشكر جلالة الملك عبدالله الثاني وهيئة شباب كلنا الاردن على اهتمامها في تكريم اوائل الاقسام ورفع معنوياتهم التي تقدمهم الى الامام لانهم شباب المستقبل ورجال الوطن كما شكرت وزير التربية والتعليم الدكتور خالد طوقان على ما قدمه للطلبة الاوائل من منح وفرص لاكمال تعليمهم الذي به نستطيع ان نطور انفسنا ومن ثم وطننا الى الامام ليكون الافضل من بين البلاد دائما ومرفوع الرأس بأبنائه .
خالد الجراح : التفوق ليس بالامر السهل
الطالب خالد محمد الجراح"ادارة عامة جامعة جرش الخاصة" يقول كل الشكر والعرفان الى هيئة شباب كلنا الاردن على تلك المبادرة التي قدموها للطلبة المتفوقين كما نشكر الجامعة الاردنية لاحتضانها هذه المبادرة الطيبة وحول نيله المرتبة الاولى في تخصصه يقول الجراح ان التفوق ليس بالامر السهل فمن جد وجد ومن سار على الدرب وصل حيث ان الطريق الى التميز يتطلب الجهد في سبيل الوصول الى الدرجة الاولى وقد كنت افرغ كل وقتي للدراسة لدرجة انني لم اشارك اصدقائي رحلاتهم حتى عائلتي . كما انصح كل طالب وطالبة بالجد والمثابرة على الدراسة والا يملوا منها ولا ينظروا الى النجاح فقط بل الى التميز . ووفق الله هذه البلد واطال في عمر سيدنا جلالة الملك عبدالله الثاني.
بشار العكش : الحفل الوطني عبر عن دعم الحكومة للشباب
اما الطالب بشار العكش"ادارة نظم المعلوماتية" فقد توجه بالشكر الى جلالة الملك عبدالله الثاني لدعمه ورعايته لحفل تكريم الاوائل في الجامعات الاردنية كما عبر عن سعادته لمشاركته بهذا الحفل الوطني الذي عبر عن دعم الحكومة الاردنية للشباب.
رندة الحرباوي : سبب تفوقي رضى الوالدين
الطالبة رندة عبد الهادي الحرباوي"ادارة اعمال جامعة العلوم التطبيقية"فتقول ان سبب تفوقها هو رضى ودعاء الوالدين لها بالتوفيق والعمل بجهد في سبيل التفوق والدراسة والعلم وقد شكرت جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين على دعمه واهتمامه بالشباب وهيئة شباب كلنا الاردن لتسليطها الضوء على الاوائل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش