الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في لقاء أجرته «الدستور» مع رئيس جمعية العفاف الخيرية * عربيات: عقد الزواج أهم عقد في تاريخ الانسان.. والأسرة هي خلية البناء في المجتمع

تم نشره في الأحد 15 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
في لقاء أجرته «الدستور» مع رئيس جمعية العفاف الخيرية * عربيات: عقد الزواج أهم عقد في تاريخ الانسان.. والأسرة هي خلية البناء في المجتمع

 

 
عمان - الدستور - ريما أبو الهيجاء
يعرف الدكتور عبداللطيف عربيات كواحد من الشخصيات العامة الاردنية المعروفة ، وقد عمل في قطاعات رسمية مختلفة ، وقام بتأليف العديد من الكتب في مجالات علوم الاحياء والعلوم العامة وغيرها وشارك في عدد من اللجان الوطنية والمؤتمرات العالمية والاقليمية ، وترأس مجلس النواب الاردنية لثلاث دورات متتالية منذ عام 1990 وحتى عام 1993 ، واختير عضوا في مجلس الاعيان الاردني ، بالاضافة الى عضويته في في عدد من الجمعيات الثقافية والخيرية ، ويرأس حاليا جمعية العفاف الخيرية وهي واحده من مؤسسات المجتمع المدني التي تهدف الى ترسيخ ثقافة التكافل والتعاون الاجتماعي .
"الدستور" التقت الدكتور عربيات رئيس هذه جمعية العفاف الخيرية وتحاورت معه في جملة من الاسئلة حول نشاطات الجمعية وأهدافها .
- متى تأسست جمعية العفاف الخيرية وما أهدافها؟
تأسست جمعية العفاف الخيرية أواخر عام 1993 وجاء تأسيس الجمعية نظراً لما يعانيه المجتمع الأردني من ارتفاع نسب العنوسة لدى الجنسين وعزوف الشباب عن الزواج وبروز العديد من المشكلات الاجتماعية ، وتعرض الأسرة لحملات عديدة تستهدف القضاء عليها وإضعاف دورها ، حيث تقوم الجمعية بتنظيم الاعراس الجماعية كل عام ، وقامت الجمعية بتنظيم 14 حفلا جماعيا لغاية الان. وقد تحددت أهداف الجمعية كما يلي: العمل علي تيسير سبل الزواج. وإيجاد نظرة جديدة حول قيم الزواج وتكوين الأسرة عن طريق نشر العادات الحسنة المستمدة من تعاليم ديننا الحنيف وأخلاقنا العربية الأصلية. اضافة الى تقديم نماذج عملية لتثبيت العادات الإيجابية للزواج ، والقيام بدراسات اجتماعية حول مشكلات الأسرة والزواج ، وتقديم الحلول المناسبة لها.
وانشأت الجمعية صندوق الزواج "صندوق العفاف" ، وعقدت دورات للتوعية والإعداد والإرشاد الأسري ، وقامت بانشاء مشاريع استثمارية تخدم أهداف الجمعية.
- هل لك ان تطلعنا عن أهم الشرائح المستفيدة من هذه البرنامج في المجتمع الاردني؟
ابناء المجتمع هم الفئات التي وجدت الجمعية لتقديم الخدمات لهم ، وخاصة مساعدة المقبلين على الزواج من تنظيم حفلات الزفاف التي تضم مجموعة كبيرة من العرسان وهي متاحة أمام الجميع وبغض النظر عن الإمكانيات المادية للمشارك ، لأن الجمعية ترغب في ترسيخ فكرة حفلات الزفاف الجماعية تقليداً اجتماعياً وسنة حسنة يشارك فيها الغني والفقير على حد سواء.
وتقوم الجمعية من جانبها بدراسة حالات الأشخاص الراغبين بالمشاركة في الحفل وتقديم المساعدات للمحتاجين منهم في ضوء إمكانيات الجمعية ، وبطبيعة الحال تقدم الجمعية مجموعة من الهدايا لجميع المشاركين ، علما ان هناك من يساهم من العرسان في تكاليف الحفل. كما ويشارك في حفلات الزفاف الجماعية شباب وشابات من مختلف المستويات الاجتماعية والثقافية فالمشاركة في هذا البرنامج النبيل ليس مقصورا على الفقراء فقط .
- هل شمل حفل الزفاف الجماعي بترتيب من جمعية العفاف أشخاصا من جنسيات غير اردنية ؟
نعم ، لقد صادف ان تزوج من خلال ترتيبات هذا البرنامج وفي الحفل الرابع بالذات شاب وشابه من جنسية صينية ، حيث كانا طالبين في الجامعة ، لقد شعرت الجمعية بالسعادة بهذه المشاركة ، علما ان السفير الصيني في عمان واركان السفارة كانوا من ضمن المدعوين لهذا الحفل ، حيث قام السفير بتقديم "النقوط" لجميع العرسان وقد تم نقل هذا الحفل في وسائل الاعلام الصينية والدولية.
- كيف يمكن تغطية الكلفة المالية لهذا المشروع؟
تعتمد الجمعية في العادة علي التبرعات في عملها ، من خلال الأشخاص والمؤسسات ، وتستقبل الجمعية التبرعات النقدية والعينية والتي تشمل الملابس والأثاث والأدوات المنزلية والكهربائية وفستان الزفاف وبدلة العريس وغيرها من مستلزمات الفرح ، وتتبرع مجموعة من صالونات التجميل بتجهيز العرائس مجانا او بأجرة رمزية .
- برأيكم هل تقبل المجتمع الأردني فكرة الأعراس الجماعية؟
أعتقد أن فكرة الأعراس الجماعية قد نجحت وتقبلها المجتمع الأردني والدليل علي ذلك تزايد أعداد الأزواج المشاركين ، حيث نظمت الجمعية أول حفل زفاف جماعي في تاريخ الأردن عام 1995 بمشاركة 8 أزواج فقط ، واستمرت الجمعية في تنظيم الحفلات الجماعية ، حيث تضاعف العدد الى عشرات الأضعاف ، كما لاحظنا تزايد أعداد المساهمين في دعم هذه الحفلات سواء بالتبرعات النقدية أو العينية وهذا يعتبر نجاحا كبيرا وتقبل للفكرة.
- ماذا تقدم الجمعية للعرسان؟
تتكفل الجمعية بنفقات الحفل ابتداء من تنظيم المكان وتجهيزه وتقديم الضيافة للمدعوين ودعوة الفرق الفنية وطباعة بطاقات الدعوة ، كما تقدم الجمعية "نقوط" لكل عروس قطعة ذهب تحمل شعار الجمعية ، كما تمنح الجمعية القرض الحسن للمقبلين على الزواج والذي يسدد على اقساط ميسرة ودون فوائد ، وتنظم الجمعية دورات تثقيفية للأزواج المشاركين تشمل موضوعات اجتماعية وقانونية وصحية بهدف تهيئة الشباب والفتايات للزواج وبناء الأسرة السليمة .
- ما هي الأهداف والغايات والتي ترغبون بالوصول اليها من خلال عقد الزفاف الجماعي؟
عقد الزواج أهم عقد في تاريخ الانسان ، فله قيمته ومكانته العظمى ، كما وان الأسرة هي خلية البناء في المجتمع ، لذلك يعتبر حفل الزفاف الجماعي خطوة على طريق التغيير الاجتماعي الخاص بمناسبات الزواج والمؤدي الى التواضع والبساطة ، فالتغيير الاجتماعي يعتبر ابطأ وأصعب انواع التغيير ، لكنه افضل انواع التغيير ، حيث نهدف من هذا الحفل الجماعي الى تخفيف الفجوة بين الغني والفقير ، كما وان الزواج السليم لا يتأتى من مظاهر المغالاة والتفاخر في تكاليف الزواج بل ينبع من السلوك السوي والقيم الأصيلة.
- ماذا عن حفل الزواج الذي سيقام في العشرين من الشهر الحالي؟
لقد تم التجهيز للحفل كما في السنوات السابقة ، وسيشارك فيه 60 زوجا من العرسان وسيقام الحفل هذه السنة في ساحة مدرسة الأرقم الاسلامية .
- هل تقومون بالتوفيق بين أحد الشباب والفتيات الذين يرغبون بالزواج عن طريقكم؟
نعم ، يقوم الشاب بتعبئة نموذج يتضمن معلومات خاصة به مرفقا بصورة له ، وكذلك تفعل الفتاة ويتم وضع رقما سريا لكلاهما من دون التعريف بالأسم ، واذا أعجب أحدهما بالاخر يتم تزويده بجميع المعلومات عن الطرف الاخر ، ليتم التوفيق بينهما ، لكن هذا الأمر لم ينجح نجاحا صحيحا وسنحاول اعادة النظر به لتطويره.
- لماذا ألغي مؤتمر "الأسرة حصن القيم والهوية"؟
في الحقيقة لا نعرف سبب المنع ولا يوجد مبرر له ، لانه هذا الموضوع يهم مجتمعنا ، فقد تمت دعوة 4 جهات رسمية بالاضافة الى الأشخاص المدعوين من خارج البلاد ، وأجريت كافة الترتيبات الخاصة بالمؤتمر على اكمل وجه ، لكن ما حصل كان أمرا مؤسفا ، فنحن ابناء الوطن ونريد مصلحته ، ونفكر على خلفية هذا المنع في اقامة دعوى في المحكمة لاننا تكبدنا الكثير من الخسائر المادية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش