الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مراكز قرى اربد الصحية تعاني نقصاً في الكوادر والأجهزة

تم نشره في الثلاثاء 24 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
مراكز قرى اربد الصحية تعاني نقصاً في الكوادر والأجهزة

 

 
اربد - الدستور - زياد البطاينة
يعاني مواطنو بلدات وقرى محافظة اربد من تدني مستوى الخدمات الصحية المقدمة لهم حيث تفتقر المراكز الصحية الى العديد من الخدمات وتنقصها الاجهزة والكوادر الطبية المختصة اضافة الى عدم وجود عيادات اسنان في بعض هذه المراكز.
احمد العزام من لواء الوسطية قال ان وزارة الصحة قامت بإنشاء مركز صحي في اللواء الا انه تنقصه العديد من الخدمات وغالبا ما يتم تحويل الحالات المراجعة الى مراكز ومستشفيات اربد لعدم وجود اطباء اختصاصيين اضافة الى خلوه من مركز امومة وطفولة وعيادة اسنان ومختبر وأجهزة تصوير أشعة.
وفي دير السعنة قال احمد هياجنة ان وزارة الصحة أنفقت الكثير على المراكز الصحية الا انها بحاجة لتزويدها بالكوادروالاجهزة مشيرا الى ان المركز الصحي في بلدتهم يفتقر لمختبر وعيادة سنية مما يضطرهم للذهاب الى اربد للمعالجة ودفع تكاليف علاج باهظة كما أشار الى ان المركز كثيرا ما يغلق ابوابه مبكرا.
احد الاطباء قال ان وزارة الصحة حققت نقلة نوعية مؤخرا وأنشأت العديد من المراكزالصحية الا ان هذه المراكز تنقصها العديد من الخدمات حيث ان قرى مثل حور ججين مرو جمحا ام الجدايل سوم دوقرا بشرى سال وفوعرا ينقصها طبيب اسنان وكرسي اسنان وتصوير اشعة ومختبرات ومركز امومة وطفولة ويوجد بها فقط طبيب عام دون وجود اي اخصائي في اي مجال ليضطر المواطن للذهاب الى اربد حتى لشراء الادوية احيانا.
مدير صحة محافظة اربد جمال الشرمان قال ان الخدمات الصحية نموذج متميز في المحافظة وهناك احتياجات ومطالب تزداد مع التوسع العمراني وزيادة عدد السكان وتقدم مديرية صحة المحافظة الخدمات للمواطنين من خلال المستشفيات والمركز الصحية في اربد و الوية بني عبيد والمزار الشمالي والطيبة والوسطية وتضم خمسة مراكزشاملة و 41 مركزا اوليا 15و مركزا فرعيا 40و مركزا للامومة والطفولة و29عيادة اسنان ومختبرين للاسنان و6 مراكز اشعة و9 مختبرات طبية. وأضاف انه في ظل الامكانات المتاحة تقوم وزارة الصة بالعمل على إنشاء بنى تحتية وتوفير الكوادر والاجهزة واللوازم مشيرا الى انه لا زال هناك 47 مبنى مستاجرا.
ولفت الى ان هناك نقصا في أطباء الاسنان اضافة الى الحاجة لاستحداث خمس عيادات اسنان بالمحافظة ولاستبدال ستة وتزويد المديرية بسيارة ميدان ومركزي اسعاف ورفدها بسبعة اطباء عامين واجهزة حاسوب لادخال الببيانات وخمس ثلاجات للمطاعيم واربع ثلاجات للادوية كما ان هناك حاجة لاستحداث مراكز صحية في دوقرا والطوال وبشرى والزهراوي ودير السعنة. وأشار الى ان هناك خطة طموحة ومشاريع كثيرة تقوم بها وزارة الصحة بعضها قيد التنفيذ وأخرى على رأس الاولويات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش