الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سائقو قطارات سكة حديد العقبة يواصلون اضرابهم * نصيرات: لجنة للتحقيق في حادثة القاطرة ومحاسبة المسؤولين عنها

تم نشره في الأحد 29 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
سائقو قطارات سكة حديد العقبة يواصلون اضرابهم * نصيرات: لجنة للتحقيق في حادثة القاطرة ومحاسبة المسؤولين عنها

 

 
* المضربون: نتعامل مع اجهزة الكترونية نجهلها وعملنا بمثابة انتحار موقوف التنفيذ


معان - الدستور - قاسم الخطيب
اعلن وزير النقل رئيس مجلس ادارة مؤسسة سكة حديد العقبة سعود النصيرات تشكيل لجنة من الوزارة للتحقيق في اسباب الحادث الذي تعرضت له احدى قاطرات المؤسسة في العقبة وأودى بحياة مساعد سائق القطار زكريا محمد الامامي.
وقال النصيرات خلال زيارة قام بها الى بيت عزاء عشيرة الامامي ان اللجنة ستعمل بكل شفافية للوقوف على الاسباب والاخطاء الفنية والادارية التي ادت الى وقوع الحادث ومحاسبة كل من تثبت مسؤوليته عن هذه الاخطاء. وبين ان سكة حديد العقبة هي احدى المؤسسات الوطنية ويجب المحافظة على كافة مكتسباتها ومقدراتها لانها تعتبر رافدا رئيسا للاقتصاد الوطني ومصدرا مهما للدخل لجميع العاملين فيها واسرهم ويشكل ابناء المحافظة العاملين فيها ما نسبته 85% مشيرا الى الوزارة عملت على تأخير عملية تسجيل المؤسسة وتحويلها الى شركة حكومية حفاظا على حقوق العاملين فيها ممن لم يستوفوا المدة المطلوبة للحصول على مكافآت نهاية الخدمة.
واكد ان الوزارة ستعمل على دراسة كافة المطالب التي تقدم بها سواقو ومساعدو القطارات العاملون في المؤسسة وتحقيق الممكن منها لضمان توفير الظروف النفسية والفنية المريحة لهم وصون حقوقهم ومكتسباتهم.
من جهتهم واصل سائقو القطارات ومساعدوهم اضرابهم المفتوح عن العمل والذي بدأوه اعقاب وفاة احد زملائهم نتيجة حادث تدهور احدى قاطرات المؤسسة في مدينة العقبة والمزودة باجهزة تشغيل وتحكم الكترونية لا يتقنون فن التعامل معها .
واشاروا الى ان قانونية اضرابهم عن العمل تاتي من حقهم في الحياة الامنة السليمة التي كفلها لهم الدستور اسمى القوانين الوظيفية واكثرها استحقاقا للاحترام حيث ان عملهم وفق الواقع الحالي يعتبر بمثابة انتحار موقوف التنفيذ.
واوضحوا ان سوء ادارة التشغيل في المؤسسة وتولي غير المؤهلين وفاقدي المعرفة والخبرة المسؤولية الادارية ادى لحزمة كبيرة من الاخطاء التي انعكست على قدرة السائقين على السيطرة نتيجة العمل المتواصل ولايام عدة رغم ان السير على الخط الحديدي يتسبب في اجهاد بالغ للسائقين .
واضافوا ان غياب الفنيين المؤهلين في نظام الرباط الهوائي"الهيدروليك"الخاص بالكوابح للسيطرة على القاطرات يعتبر من اسباب تكرار حوادث الهروب وهي قضية لم توليها ادارة المؤسسة أي اهتمام .
وطالب المضربون بتحسين اوضاعهم المادية ومستوياتهم الفنية وتثبيت العاملين منهم بنظام المياومة وتشكيل لجنة لتقييم الوضع الفني للقاطرات القديمة والجديدة وتعديل اجور التنقلات والسفر وصرف علاوة بدل خطورة وصعوبة عمل وعلاوة المهن النادرة وزيادة عدد السواقين والمساعدين واخضاعهم الى مزيد من دورات التاهيل والتدريب واحتساب ساعات عمل اضافي بدل ساعات انتظار في العقبة ومعان وكذلك تعديل نظام التشغيل والاستراحات على ان يكون الحد الاعلى 12 يوما وكذلك احتساب يوم الجمعة يوم عمل اضافي .وقال مساعدو السواقين العاملين في المؤسسة انهم تقدموا كثيرا للادارة بطلبات من اجل الحاقهم بدورات تاهيل لتمكينهم من القيام بمهامهم في التعامل مع القاطرات الجديدة الا ان مطالبهم لم تلب مشيرين الى ان برقيات الاعطال التي ترفع الى المسؤولين في الادراة من قبل السواقين ومساعديهم تتجاوز ال 50 برقية في اليوم الواحد .
واتهم السواقون ومساعدوهم ادارة المؤسسة بالعمل على إفشال الإضراب الذي بدأوه منذ وقوع الحادث من خلال استعانة المؤسسة بعدد من السواقين الموقوفين عن العمل جراء افتقارهم للخبرات الكافية وتسببهم في وقوع الكثير من الحوادث للقاطرات والاستعانة بسائقين ممن انهوا خدماتهم واحيلوا للتقاعد على الضمان المبكر والاستعانة بموظفين نقلوا من المؤسسة عام 1999 الى مؤسسات اخرى كدائرة الجمارك من خلال اغرائهم بالحوافز المالية للعمل كسائقي قطارات .
واشتكوا من حرمانهم من ابسط حقوقهم بحجة الظروف المالية الصعبة للمؤسسة في وقت خصصت فيه الكثير من المساعدات والتبرعات المالية لجهات اخرى كالاندية والجمعيات وغيرها . من جانبه اكد رئيس نقابة العاملين في مؤسسة سكة حديد العقبة ابراهيم ابو رخية خلال لقائه العاملين المضربين ان هذا الاضراب غير قانوني ولا يستند الى أي مسوغات ومبررات قانونية مطالبا المضربين بالعودة الى عملهم لافتا الى ان النقابة ستعمل على متابعة كافة المطالب مع ادارة الشركة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش