الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اكد اهمية زيارة الملك لفرنسا غدا * السفير الفرنسي لـ «الدستور»: اتفاقية لشطب الدين الفرنسي على الاردن قريبا

تم نشره في الثلاثاء 3 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
اكد اهمية زيارة الملك لفرنسا غدا * السفير الفرنسي لـ «الدستور»: اتفاقية لشطب الدين الفرنسي على الاردن قريبا

 

 
* افتتاح الوكالة الفرنسية للتنمية في عمان فرصة كبيرة لتفعيل التعاون بين الطرفين


عمان - الدستور - عايدة الطويل
قال السفير الفرنسي في عمان دنيس جوير ان الحكومة الفرنسية تعكف حاليا على الانتهاء من اتفاقية تتعلق بشطب الدين الاردني ستبرمها مع الاردن بما يعادل 24 مليون دولار مليون من المقرر ان يعلن عنها قريبا. واشار في حديث خاص مع "الدستور" الى ان زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى فرنسا التي تبدأ غدا الاربعاء هي بمثابة فرصة للقاء شخصي بين القيادتين لاول مرة بعد تسلم الرئيس نيكولا ساركوزي مهام الرئاسة في فرنسا ، مشيرا الى ان العلاقات الاردنية الفرنسية وسبل تدعيمها سوف تحظى باولوية على اجندة اللقاء الى جانب الاحداث السياسية في المنطقة وعلى رأسها عملية السلام في الشرق الاوسط.
وشدد السفير على اهمية زيارة الملك عبدالله الثاني الى فرنسا كونها الاولى منذ تولي الرئيس الفرنسي الجديد نيكولا ساركوزي مهامه ، وتوقع ان يتم البحث خلال لقاءات الملك في باريس في الملف اللبناني والاتصالات التي تجري لعقد لقاء حواري للاطراف اللبنانية في فرنسا ، حيث يشهد لبنان منذ اشهر ازمة سياسية حادة بين الحكومة والمعارضة ، وتنشط السعودية منذ بداية هذه الازمة لايجاد حل لها. واوضح ان فرنسا تولي المسألة اللبنانية اهتماما خاصا وتسعى لان تكون طرفا فاعلا في الاحداث السياسية في المنطقة.
وقال ان فرنسا اعلنت خلال زيارة الرئيس الفلسطيني الى فرنسا قبل يومين عن مساعدة عاجلة للحكومة الفلسطينية بقيمة 15 مليون يورو ، وقررت تقديم الدعم الكامل للرئيس الفلسطيني والحكومة الجديدة ، كما دعت الاتحاد الاوروبي الى تقديم الدعم المباشر لها ، وكذلك دعت اسرائيل الى العمل على تحسين الظروف المعيشية للفلسطينيين والافراج عن الاموال الفلسطينية المحتجزة لديها وكذلك المعتقلين في السجون الاسرائيلية ، وتسهيل حركة الفلسطينيين ، ما يسهم في احداث (السلام الحقيقي) السفير ، مؤكدا ان السلام الحقيقي هو الخيار الوحيد للمنطقة. وقال ان فرنسا تقدم الدعم للاردن ايضا من خلال مباحثاته في نادي باريس بهدف شطب الدين الاردني واعادة جدولة الديون. الى ذلك لفت الى ان فرنسا تسعى لزيادة استثماراتها في المملكة وان افتتاح الوكالة الفرنسية للتنمية في عمان لاول مرة قبل نحو عام تشكل فرصة كبيرة لتفعيل التعاون بين الطرفين في المجالات التنموية واقامة المشاريع المشتركة.
يشار الى انه خلال زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى فرنسا في شباط 2005 اتخذت الحكومة الفرنسية قرارا يقضي بتخصيص ما قيمته 20 مليون يورو كمنحة للاردن تقدم عبر الوكالة الفرنسية للتنمية التي افتتحت مقرا لها في عمان مؤخرا وذلك كمنحة لتمويل مشاريع اردنية على مدار الخمس سنوات القادمة . وقد تم تخصيص جزء من هذه المنحة بقيمة مليوني يورو لتمويل دراسة جدوى قناة البحرين.
و تقدم الوكالة الفرنسية للتنمية الدعم للحكومات والمؤسسات الخاصة والعامة على السواء من اجل تنفيذ مشاريع اقتصادية واجتماعية في قطاعات مثل النمو الاقتصادي وحماية البيئة والقضاء على الفقر ، علما انها متواجدة في اكثر من ستين دولة في العالم ولديها 46 مكتبا يعمل بها حوالي 1600 موظفة وموظف. وقد بلغت مساهمات الوكالة الفرنسية في تلك الدول حوالي 4,5 مليار يورو خلال العام 2004 ، والى جانب الانشطة التنموية والاجتماعية هناك ذراع تابعة للوكالة تعنى بتقديم الدعم المالي على اسس تجارية ايضا. وتنفذ الوكالة الفرنسية في عمان مشاريع تنموية عديدة تم الاتفاق عليها سابقا بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي ، وتنفذ الوكالة حاليا مشروع انارة للشوارع في المملكة يهدف لمساعدة الاردن في تطبيق برنامج اضاءة شامل للتقليل من استهلاك الطاقة ما امكن وتقليل الاستهلاك الشخصي وتشجيع توفير الطاقة وكذلك على مستوى البلديات التي تقوم بانارة الشوارع. و وصل الى الاردن عدد من البعثات الفرنسية الفنية خلال الاشهر الماضية بهدف وضع الدراسة اللازمة لذلك ولتعميم التجربة ، اما القسم المتعلق بالانارة في المنازل فسيتم تنفيذه من قبل احدى شركات توزيع الكهرباء .
وفيما يتعلق بالمياه والري احد القطاعات الرئيسية التي تحظى باهتمام الوكالة في الاردن فان مساهمة الوكالة تقدر بحوالي 2 مليون يورو لتمويل دراسة جدوى قناة البحرين ، حيث تم الاتفاق على تنفيذ دراسة جدوى للقناة بكلفة تقدر بحوالي 15 مليون يورو وذلك خلال الاجتماع الذي عقد في البحر الميت كانون الاول عام 2006 بتنظيم من البنك الدولي وحكومات الدول الثلاث المعنية الاردن وفلسطين واسرائيل ومشاركة الدول المانحة. وقد زار الاردن خبراء في مجال المياه تابعون للوكالة الفرنسية بهدف تحديد المشاريع التي تنفذ بالتعاون مع سلطة وادي الاردن تستهدف تحديث شبكة الري باستخدام وتقليل ما امكن من المياه النظيفة القادمة من شمال قناة الملك عبدالله للري وتوفيرها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش