الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاختناقات المـرورية .. لا حل يلوح بالافق

تم نشره في الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 03:00 مـساءً

كتب : انس صويلح.
من جديد عدنا الى مشكلة الاختناقات المرورية التي لم نشاهد حلا لها يلوح بالافق من المسؤولين ،فشوارع العاصمة عمان تختنق يوما بعد يوم بمركباتها التي تجاوزت المليون ونصف المليون مركبة في شوارع لم تخصص منذ نشأتها اصلا لهذا الحمل الزائد.
مبررات ساقها المسؤولون غير مرة بان الاختناقات التي تشهدها شوارع العاصمة كان سببها المغتربون في عطلة الصيف الا ان واقع الحال يؤكد ان السبب ضيق البنية التحتية من شوارع وخدمات وكثافة المركبات التي تستعمل الطريق كل دقيقة من يوم عمان الطويل والمتخم بحجم المركبات خصوصية كان ام عمومية.
الأزمة المرورية اصبحت هذا العام صيفا وشتاء بصورة غير مسبوقة حتى مع كل الاجراءات التي اتخذتها ادارة السير للحد من ازمة السير في شوارع العاصمة خلال الايام الماضية فلا تزال الشوارع تغص بالازمة المرورية ليزداد الامر صعوبة فلا تملك ادارة السير وحدها عصا سحرية لحلها مما يتطلب تكامل جهود جميع الجهات لوضع خطة متكاملة لمعالجة هذه الازمة والحد منها، فالشوارع بقيت كما هي دون حل في وقت تكاثرت فيه اعداد المركبات عشرات المرات.
الاختناق المروري لم ينحصرفي منطقة عن سواها فكل شوارع العاصمة مزدحمة والمركبات عالقة بوسط الشارع في كل حي من العاصمة، فمداخل العاصمة ومخارجها وضواحيها الكل فيها عالق حتى اصبح الطريق الى العمل متعب اكثر من ساعات العمل نفسها.
مقترحات عدة قدمها المعنيون لامانة عمان اولها اجراء مسح للمناطق التي يوجد بها مساحات من الاراضي تصلح كمواقف للسيارات خلال فصل الصيف وتتفق مع اصحابها على استثمارها من قبل الامانة او من ملاكيها بهدف تحويلها الى مواقف مقابل الاجر، بهدف مساعدة الزوار والمواطنين وهو لمنع وقوف السيارات على جوانب الشوارع الرئيسة التي تشهد ازدحاماً لبقاء انسياب المرور.
مقترح اخر قد يكون مفيدا وهو تحسين نوعية المواصلات وتأمين الجميع بها لكي نخلص من قضية مركبة لكل مواطن، فالجميع يستعمل المواصلات بدلا من المركبات في فترة النهار للوصول والعودة من العمل.
كما يتوجب على ادارة السير المركزية تعزيز وجودها النوعي والكثيف في شوارع العاصمة لضمان المراقبة ومنع تعطل او تجاوز اي مركبة على القانون ليبقى السير منسابا وسلسا ومنع اي اختناق مروري.
كما يجب منع اعطاء الرخص التجارية للمحلات والمولات الضخمة في الشوارع الرئيسية التي تكون السبب الرئيسي في الاختناقات المرورية مكان وجودها وهي القضية الاهم فامام كل «مول» او مجمع تجاري هناك اختناق مروري على مدار الساعه فلا تستطيع كتيبة رجال سير حل الازمة لان وجود «المول» اصلا هو اختناق بحد ذاته.
ازمة المرور لا يحصرها وقت ولا ظرف جوي ولا عطلة ولا يوم دوام فكل الاوقات ازمة وازدحام مروري لم تعد تطاق في مدينة جميلة اصبحت المركبات تعكر صفوها وتقتل جمالها وجاذبيتها لتبقى اسيرة الاختناقات دون حل يلوح بالافق.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش