الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جرش : الحفر الامتصاصية تهدد المواقع الأثرية في «ظهر السرو»

تم نشره في الأحد 4 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 03:00 مـساءً


 جرش- الدستور – رفاد عياصرة
يشكو سكان حي ظهر السرو» في مدينة جرش  من عدم  وجود  شبكة للصرف الصحي في  الحي؛ ما دفعهم الى حفر « جور امتصاصية» مع ما تشكله من مكاره صحية وبيئية بسبب الروائح المنبعثة منها سيما في فصل الصيف بالإضافة الى  احتمالية تلويثها للمياه الجوفية والسطحية وانتشار العديد من الأمراض كما تهدد اساسات المنازل.
وقال خالد محمد قوقزه «إن الأهالي ينتظرون ربط الحي بشبكة الصرف الصحي، مشيراً إلى انه تم اكثر من مرة المطالبة بربطه ولكن دون جدوى، مضيفا: إن تسرب مياه الصرف الصحي  من بعض الحفر الامتصاصية يتسبب في انتشار «الناموس» و»الباعوض».
وقال مالك العتوم، انه من عامين انتهت سلطة المياه من اعمال تمديد الشبكة الناقلة للصرف الصحي في مناطق قرى غرب محافظة جرش، وتوقع المواطنون ان يشمل منطقتهم «ظهر السرو» كون الحي قريبا من المنطقة ولكن للاسف لم يتم ربط الحي بالشبكة، مبينا ان المواطنين في الحي يقومون بنضح الحفر الامتصاصية بواسطة الصهاريج بأجور عالية جدا تصل الى 50 دينارا للتنك ،ناهيك عن الروائح المنفرة ،في الوقت الذي تتقاضى  السلطة شهريا رسوم صرف صحي من سنين، مشيرا الى المشاكل والخلافات التي تحدث  بين المستأجرين والمالكين على نضح الحفر الامتصاصية  بل زادها مؤخرا معاناة اجتماعية.
ولفت الى ان معاناة أبناء المنطقة تزداد في فصل الشتاء بسبب الأمطار وتأثيرها على الحفر الامتصاصية مما يؤدي الى امتلائها بشكل مستمر؛ ما يشكل عبئا ماليا اضافيا على جيب المواطن.
وفي السياق اكد «غالب بني علي « تأثير الحفر الامتصاصية على الموقع الأثري نظرا لقرب حي ظهر السرو من الموقع،  مبينا أن المياه العادمة تتسرب من الحفر الامتصاصية الى  أساسات الاثار الرومانية؛ ما يؤدي مع الزمن الى تأكلها وانهيارها  محذرا من كارثة  قد تحيق بالمواقع الاثرية اذا استمر الوضع على ما هو عليه سيما وان الحي  لا يبعد عن الموقع الأثري سوى عشرات الامتار ويقطنه اكثر من خمسة عشر الف نسمة.
بدوره رئيس جمعية الأرض والإنسان  في محافظة جرش محمد لحيو «  ينبه الى التأثيرات السلبية التي تخلفها الحفر الامتصاصية على البيئة، مطالبا بضرورة ربط  حي ظهر السرو بشبكة الصرف الصحي للمدينة حفاطا على البيئة وسلامة الإنسان.
من جهته أكد رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزه»» ان البلدية بصدد تنفيذ مشروع  للصرف الصحي في الاحياء غير مشمولة في مدينة جرش، مبينا ان مشاريع الصرف الصحي تكتسب اهمية خاصة وذلك حفاظا على السلامة الصحية للمواطنين  ومن  اجل  سلامة البيئة.
وقال مدير سلطة مياه جرش المهندس منتصر المومني، ان مخططات مشروع الصرف الصحي في حي ظهر السرو جاهزة  وتنتظر توافر التمويل،  مبينا ان التكلفة الاجمالية للمشروع تقدر بأحد عشر مليون دينار. 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش