الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاعتلال العصبي السكري .. ارتفاع مزمن بمستوى السكر بالدم

تم نشره في الاثنين 16 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
الاعتلال العصبي السكري .. ارتفاع مزمن بمستوى السكر بالدم

 

الدستور – إعداد: جمال خليفة

يميز الاعتلال العصبي السكري وجود تلف متزايد بالألياف العصبية, وهذا التلف يمكن تقييمه بطرق غير جائرة بالعديد من فحوص وظائف الأعصاب, وهذه الفحوص تشمل دراسات توصيل العصب, وتخطيط كهربية العضلات, والاختبار الحسي الكمي, واختبارات الوظيفة المستقلة autonomic function .

ويعرف الالتهاب العصبي الطرفي السكري بوجود أعراض وعلامات لاضطراب وظيفة الأعصاب الطرفية عند مرضى السكر بعد استبعاد الأسباب الأخرى, كما يمكن تقسيم الالتهاب العصبي الطرفي إلى العديد من المتلازمات لكل منها نمط متميز, وقد يحدث تداخل بين هذه المتلازمات عند غالبية المرضى.

وقد تم وصف الاعتلالات بالأعصاب عند مرضى السكر من النوع الأول والثاني، ومرضى السكر الثانوي الذي يحدث لأسباب متعددة, ويشير ذلك إلى وجود آلية مبنية على وجود ارتفاع مزمن بمستوى السكر بالدم.



تولد المرض



العوامل المحددة التي تؤدي لحدوث الاعتلال العصبي الطرفي عند مرضى السكر غير مفهومة جيدا, وقد وضع العديد من النظريات لمحاولة تفسير آلية تولد المرض.

العوامل الوراثية لها دور في تولد المرض.

يعتقد أن الاعتلال العصبي السكري يرجع إلى عوامل عديدة.

يسبب ارتفاع مستوى السكر بالدم زيادة مستوى السكر داخل الخلايا العصبية, ويؤثر ذلك على توصيل الإشارات العصبية بالخلية العصبية.

يتفاعل سكر الجلوكوز الزائد تفاعل غير إنزيمي مع البروتينات والدهون وغيرها من مكونات الخلية, مما قد يسبب تلف بالخلايا العصبية, وأيضا يؤثر على آليات إلتئامها من خلال التغير الذي يحدث بالتحولات الغذائية داخل الخلية.

الإنتاج المتزايد للجذور الحرة free radicals من خلال آليات عديدة قد تسبب تلف بالأوعية الدموية بسبب نقص تروية العصب nerve ischemia .



انتشار المرض

نحو 45% من مرضى السكر يحدث لهم اعتلال بالأعصاب peripheral neuropathy.

يوجد اعتلال بالأعصاب عند نحو 7% من المرضى وقت تشخيص مرض السكر, وتزيد هذه النسبة مع تقدم المرض لتصل إلى نحو 45% بعد مرور 25 سنة.

أكثر من نصف المرضى يحدث لهم اعتلال أعصاب متماثل على جانبي الجسم.

المرضى من الذكور بالنوع الثاني من السكر قد يظهر عليهم اعتلال الأعصاب مبكرا عن ظهوره بين الإناث.

اعتلال الأعصاب قد يظهر في أي سن, ولكن يكون أكثر شيوعا مع التقدم بالسن وتزايد شدة ومدة مرض السكر.



الاعتلالات والوفيات

تزيد نسبة الاعتلالات والمضاعفات والوفيات المتعلقة باعتلال الأعصاب بين مرضى السكر الذين لا يعالجون العلاج الكافي لضبط مستوى السكر بالدم.

الكدمات المتكررة تسبب تلف بالجلد, وتقرح متزايد, وحدث عدوى, وقد يحدث بتر أو وفاة.



الأعراض والعلامات



تظهر أعراض اعتلال الأعصاب في النوع الأول من السكر بعد سنوات من ارتفاع السكر المزمن بالدم, بينما قد تظهر الأعراض في النوع الثاني من السكر بعد سنوات قليلة من عدم ضبط مستوى السكر بالدم, وقد يكون المريض بالنوع الثاني من السكر مصاب باعتلال الأعصاب وقت تشخيص المرض.

من الممكن أن يظهر اعتلال الأعصاب على شكل أعراض حسية sensory ، وحركية, وأعراض بالأعصاب غير الإرادية autonomic symptoms .

الأعراض الحسية تشمل الإحساس بخدر اليدين والقدمين (بمناطق ارتداء القفاز باليد والجورب القصير بالقدم)، وفقدان التوازن وخاصة أثناء إغلاق العينين, كما يشيع وجود جروح دون شعور المريض بوجودها بسبب فقدان المريض للشعور بالألم, كما قد يشعر المريض بألم وخزي أو على شكل حرقة, أو يشبه الصدمات الكهربية، أو يحدث لديه فرط حساسية للمس.

الأعراض الحركية تشمل ضعف حركة الأطراف, ونقص توافق الحركات الدقيقة باليد, مثل صعوبة إدارة المفاتيح أو فتح المعلبات, كما يكون التعثر بالمشي من الأعراض المبكرة لضعف حركة القدم, وقد يشعر المريض بصعوبة في صعود ونزول السلم، كما يشعر المريض بصعوبة النهوض من وضع الجلوس أو الرقود, وقد يسقط المريض بسبب ضعف الساقين, ويشعر بصعوبة رفع الذراع فوق مستوى الكتف.

الأعراض بسبب تأثر الأعصاب غير الإرادية مثل جفاف الجلد بسبب غياب العرق, أو زيادة العرق بأماكن محددة, وصعوبة تكيف إنسان العين للضوء مما يسبب الحساسية للضوء الساطع واضطراب الرؤية في الظلام, كما قد يحدث دوار عند الوقوف بسبب انخفاض ضغط الدم أو إغماء, وإلحاح البول urgency وعدم القدرة على التحكم بالبول, وإمساك أو إسهال أو غثيان أو قيء.

تكون أعرض اعتلال الأعصاب متماثلة symmetric أو غير متماثلة asymmetric .

يزيد من خطر التعرض لاعتلال الأعصاب عوامل مثل ارتفاع مستوى السكر بالدم, وزيادة الدهون الثلاثية والكولسترول، وارتفاع ضغط الدم، والتدخين، والتعرض لمواد سامة للأعصاب مثل شرب الكحوليات.

فقدان الإحساس بالقدم يهيئ لحدوث قرح بالقدم foot ulcers وغرغرينا gangrene.

تتأثر المشية بسبب ضعف استقبال الحس العميق, والإحساس بالاهتزاز.

أعراض مثل الألم حول محجر العين، أو صداع يعقبه شعور بازدواج الرؤية وصعوبة بتكيف العين مع التغيرات بالإضاءة, بسبب التأثير على الأعصاب المخية وهذه الأعراض تزول تلقائيا في فترة 3–6 شهور.

يشيع حدوث انضغاط للعصب المتوسط لليد median nerve عند مرضى السكر مما يسبب حدوث متلازمة النفق الرسغي carpal tunnel syndrome .

ألم بالجلد أو خدر بمنطقة الصدر أو البطن نتيجة تأثر الأعصاب بين الضلوع أو الأعصاب القطنية.

بروز للبطن بسبب ضعف عضلات البطن.

المرضى بالنوع الثاني من السكر فوق سن 50 سنة يحدث لهم فقدان بالوزن.

ألم شديد مفاجئ بالحوض أو أسفل الظهر بسبب شمول الأعصاب الحسية بهذه المناطق, خاصة عند المرضى فوق سن 50 عام.

فقدان للإحساس بالوخز بأصابع القدم، ومع تقدم المرض من الممكن أن يشمل ذلك الإحساس مناطق مثل القدمين واليدين.

ضعف ردود الأفعال العصبية لأوتار العضلات.



العلاج

تعليم المرضى والعناية بالقدم من خلال فحصها بانتظام يساعد في التقليل من حدوث قرح القدم والبتر.

ضبط مستوى السكر بالدم يساعد في إبطاء تقدم اعتلال الأعصاب السكري.

علاج الألم باستخدام أدوية مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات tricyclic antidepressants، والجابابنتين gabapentin .



الغذاء

يجب على مريض الاعتلال العصبي السكري تناول غذاء يساعد في ضبط مستوى السكر بالدم بمساعدة طبيب الرعاية الصحية الأولية ومتخصص بالتغذية.



النشاط

يجب تشجيع مريض الاعتلال العصبي السكري على الاستمرار في النشاط قدر الاستطاعة.

تجنب المرضى باضطراب حسي أو اضطراب بالأعصاب غير الإرادية للأنشطة التي تعرضهم لكدمات أو جروح, وخاصة قي المناخ شديد البرودة الذي يجعلهم لا يشعرون بإصابات عضة البرد frostbite injuries، وأيضا المناخ الحار الذي يزيد من فقدان الجسم للماء في حالة وجود عرق غير طبيعي بسب اعتلال الأعصاب.

يجب على المريض أخذ مشورة الطبيب المعالج بخصوص ممارسة أنشطة رياضية منتظمة.



الوقاية

الفحص المنتظم للقدم والمحافظة على تجنب تعرضه لجروح أو قرح.

العناية بعلاج أي عدوى فطرية أو ميكروبية بالقدم.

يكون الحذاء مناسب ولا يحدث احتكاك بسبب اتساعه, أو ضغط على القدم بسبب ضيقه.

يجب على المريض طلب المساعدة من متخصص بالعيون ومتخصص بأمراض الكلى, حيث يكون اعتلال الأعصاب السكري مصحوب في غالبية الحالات باعتلال شبكية العين واعتلال الكلى.

عمل متابعة منتظمة بمعرفة طبيب العناية الأولية ومتخصص بأمراض الغدد الصماء.

المضاعفات: وجود اعتلال عصبي يزيد من خطر حدوث قرح بالقدم وحدوث عدوى للقرح, مما قد يؤدي لحدوث غرغرينا وبتر.

مصير المرض: علاج اعتلال الأعصاب السكري هو مهمة صعبة بالنسبة للمريض والطبيب.. وغالبية الأدوية لا تؤدي إلى شفاء تام.

تعليم المرضى: يجب تعريف المرضى بطبيعة اعتلال الأعصاب السكري وأعراضه.. وأهمية ضبط مستوى السكر بالدم.. وكيفية تجنب المرض ومضاعفاته.

التاريخ : 16-05-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش