الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حسين دعيبس : «محكمة الساهر ولمنور» ستنحى بالفيديو كليب نحو مناطق جديدة

تم نشره في الخميس 10 كانون الأول / ديسمبر 2009. 02:00 مـساءً
حسين دعيبس : «محكمة الساهر ولمنور» ستنحى بالفيديو كليب نحو مناطق جديدة

 

 
الدستور - محمود الخطيب

اكد المخرج الاردني حسين دعيبس ان كليب (المحكمة) الذي يجمع المطرب العراقي كاظم الساهر بالمطربة المغربية اسماء لمنور ، (بدأت روتانا ببثه على قنواتها الموسيقية اعتبارا من صباح امس الاربعاء) ، سيأخذ منحى ايجابيا اكبر ، مشكلا اتجاه مغايرا لطريقة تصوير "الفيديو كليب" مستقبلا ، واضاف دعيبس في حديث خاص لـ (الدستور): قبل تسعة سنوات قدمت كليب لقصيدة "انا وليلى" مع الساهر نفسه ، ويومها صار للاغنية المصورة بعدا اخر ، غير مشاهد الاحضان والقبلات و"الموديلز" الكثيرات التي تعج بها معظم الافلام.

وبين دعيبس انه منذ بدأ تصوير الاغاني باسلوب "الفيديو كليب" وهو مصر على احترام ذائقة المشاهد ، وجعله جزءا من تفاصيل العمل ، بتقديم ما يحاور روحه ويسمو بنفسه ويحترم عينه ، مضيفا: اقصد دائما ان اشرك الشماهد بالعمل الذي اقدمه ، لكي يشعر بأنه يشاهد نفسه ، في قالب القصة الدرامية التي اقدمها ، معتمدا على سيناريو اكتبه مفصلا كلمات الاغنية.



المحكمة

وتدور احداث كليب "المحكمة" الذي صوره دعيبس في اوكرانيا ، حول زوج وزوجته يحضران مسرحية من الادب العالمي ، حول خيانة الزوج والتهائه مع رفاق الامس ، وهذا ما يغضب الزوجه "في الكليب اسماء لمنور" ، فتخرج مسرعة من قاعة العرض ليدور في ذاكرتها نفس الاشياء التي كان زوجها "في الكليب كاظم الساهر" يفعلها معها ، وتتوالى الاحداث بشكوى الزوج الى سائق التكسي الذي يصعدان معه من باب المسرح ، ثم يأتي دور الزوجة التي تشكو حالها لزوجها ، ثم نرى كاظم يسير في الشوارع بحثا عن زوجته ، مستشعرا صدى صوتها ، الى ان يلتقي اصدقائه "شلته الاولى" الذين يساهمون بعودته لزوجته في نهاية الاحداث.

وحول اختيار اوكرانيا للتصوير ، قال دعيبس: لديهم طريقة مميزة في تفسير الحالة النفسية في كل مشهد واقصد بذلك "الجمل الدرامية" ، حيث سيشاهد الجمهور في بداية الاغنية ، مشهدا لممثلين من اوكرانيا استعنت بهم لترجمة قصة العمل ، ضمن حوار صامت بما ينسجم مع قصة الاغنية التي وضعتها.

واشار دعيبس انه قصد ابطاء ايقاع الكليب ، ليتمكن الجمهور من مشاهدة فيلم وليس فيديو كليب مدته ثماني دقائق ، بكواليتي عال وبمشاهد تنسجم مع فكرة العمل الذي تم تصويره بكاميرا سينمائية «mm 53».



اغاني الفيديو كليب

الى ذلك.. رد دعيبس انحسار جمهور اغاني "الفيديو كليب" الى كون الاغنية المصورة بات معظمها مبتذلا ، ولا تقدم رسالة سامية خاصة بعد تشابه معظم الاعمال التي يتم عرضها على الشاشة ، وكون مجال الاخراج دخل اليه اشخاص لا علاقة لهم بالاخراج ومدرسته ، حيث باتوا يركبون صورة فوق اخرى ومشهدا فوق اخر ، ويسمون ذلك "اغنية مصورة بطريقة الفيديو كليب" ، واكد دعيبس انه طول مشواره يحرص على التغيير في نمط الفيديو كليب العربي ، وادخال المواضيع الحياتية التي يعيشها المواطن العربي في ثناياه ، مضيفا: انا المخرج الوحيد الذي ادخل السياسة في عالم الفيديو كليب في اغنيات كاظم الساهر "مستقيل ، مدينة الحب ، احبيني" واغنية صابر الرباعي "لملمت اوراقي" واغنية رضا العبد الله "بعدك حبيبي" ، كما قدمت المواضيع الاجتماعية والهموم الانسانية في اغنياتي المصورة كأغنية"الدنيا" لصابر الرباعي.



الطريق لمجلس النواب

من جهة اخرى ، اكد دعيبس لـ "الدستور" انه عازم على خوض الانتخابات النيابية المقبلة عن مدينة مأدبا ، معتبرا نفسه جزءا من التغيير الذي ينادي به جلالة الملك عبد الله الثاني ، مضيفا: حقيقة أتعجب من الناس الذين يبعون أصواتهم مقابل مبالغ مالية لاشخاص ، ليمثلونهم في البرلمان ، فأنا من هنا سوف ابدأ لأنه يجب توعية الناخب بالمسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقه ، والحرص على صوته لأنه أمانه ، فمن العار على المشتري أن يستغل حاجة المواطنين بالضغط عليهم لأسباب ومصالح شخصية.

وبين دعيبس: كأردنيين لابد لنا انا نستفيد من العقول النيرة والمبدعة التي تعمل خارج الوطن من ابنائنا ، كما يجب علينا ان نبحث عن جيل جديد خال من الافكار البالية التي تستبيح عقولنا وافكارنا ويشترون ضميرنا ، ويجب علينا ان نؤمن بالتغير ونقف خلف هؤلاءالعقول ونعيدهم الى وطنهم لكي يبدعوا به ، ويفيدون وطنهم ومجتمعهم.

ويبين دعيبس: انا أنطلقت من مسارح مأدبا التي تهتم بالحراك الثقافي ، واهل مدينتي يتمتعون بحالة فكريه عالية ، فمن هنا أؤكد على اهمية تحريك القدرات الذاتية ، والعمل على خلق نوع من الاتصال بين الفنان والمسرحي والمفكر وبين السياسي ، ومنحهم مساحة واسعة لكي يستطيعوا ان يبدعوا ، وهذا لن يحصل الا بتعاون كامل بين السياسيين والمثقفين.



Date : 10-12-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش