الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صحتك : تناول الفواكه والخضار بدون تقشير افضل

تم نشره في الاثنين 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 02:00 مـساءً
صحتك : تناول الفواكه والخضار بدون تقشير افضل

 

 
أكد الدكتور "مجدى بدران" عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة أن تقشير الجزر والتفاح والخيار والبطاطا خطأ شائع ومنتشر بين المواطنين وهو ما رفضه "بدران" ، مشيراً إلى أهمية القشر في رفع مناعة الجسم لارتفاع نسبة البوتاسيوم ، الذى يساعد بدوره على هدوء الأعصاب وارتخاء العضلات.

وأشار "بدران" إلى أن الألياف الموجودة بقشر الفواكه والخضروات تمنع ارتفاع الدهون الضارة بعد الأكل وتقلل ارتفاع السكر وتوفر للغذاء البكتريا الصديقة وتقلل من معدلات الحساسية ، فضلاً عن احتوائها على نسبة عالية من الماء ، مؤكداً أن الألياف توجد في الخضروات الطازجة مثل الكرفس والجرجير والخيار وجميعها رخيصة الثمن.



الزواج التعيس خطر على صحة النساء



وفقا لدراسة أعلنت عنها الجمعية الأميركية للأمراض السيكوسوماتية (النفسية والجسمية) في شيكاغو ، فإن النساء في منتصف العمر وليس الرجال أكثر عرضة للإصابة بالمشاكل الصحية المرتبطة بالتعاسة الزوجية مثل ارتفاع ضغط الدم والدهون الزائدة حول البطن ، وغيرها من العوامل التي تعزز مخاطر الأزمات القلبية والسكري.

وقال الدكتور "نيسا غولدبيرغ" طبيب القلب ومدير برنامج صحة المرأة في جامعة نيويورك: "إن العلاقة الزوجية السيئة لا تؤثر فقط على السعادة بل على صحة الأزواج أيضا".

وفي الدراسة تابع باحثون من جامعة "يوتاه" 276 من الأزواج لمعرفة ما إذا كان الاكتئاب هو السبب الحقيقي وراء كون الزواج التعيس مضرا بالصحة ، ووجد الباحثون أن العلاقات الزوجية التعيسة مضرة بالصحة ، على الأقل بالنسبة للمرأة ، إذ أن النساء في الزواج غير السعيد أكثر عرضة من غيرهن للاكتئاب ، وأكثر استعدادا للإصابة بمتلازمة الأيض وهي مجموعة من عوامل خطرة ترفع ضغط الدم ، وتتسبب في تدني مستويات الكوليسترول ، والبدانة في البطن ، وارتفاع نسبة السكر في الدم. وقالت "نانسي هنري" الباحثة في علم النفس الإكلينيكي بجامعة يوتا: "بالنسبة للرجال الذين يمرون بعلاقات زوجية تعيسة ، لم نجد ما يربط تلك التعاسة بأمراض جسمية ، ولكنها ارتبطت بأعراض اكتئاب فقط".



الطفولة «التعيسة» تسبب الوفاة



أكدت دراسة علمية حديثة أن الطفولة التعيسة والتعرض للإساءة البدنية واللفظية أثناء تلك المرحلة التأسيسية قد تقصر العمر.

ووجد المسح الذي أجرته "مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية" في أتلانتا ، وشمل أكثر من 17 ألف بالغ ، أن الأفراد ممن تعرضوا لستة أو أكثر من تجارب تعرف بـ"تجارب طفولة غير مواتية" قبيل بلوغ سن الـ18 أكثر عرضة ، وبواقع الضعف للموت مبكراً عن سواهم ممن لم يعانوا من مثل هذه التجربة.

وأكد الباحث "ديفيد براون" الذي قام بالدراسة ، أن تدفع نتائج هذه الدراسة لمزيد من الاعتراف بأن سوء معاملة الأطفال وتعرضهم لإجهاد نفسي بمختلف الأشكال كمشكلة صحية عامة. وربط الباحثون بين تزايد مخاطر الوفاة المبكرة بين تلك الفئة والإصابة بأمراض القلب ، والسكتات ، والتدخين وإدمان الكحول والإصابة بالاكتئاب ، إلى جانب مشاكل صحية أخرى.



Date : 02-11-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش