الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نحو500 مواطن استفادوا من إجراء فحوصات سمعية وتركيب معينات سمعية ضمن مبادرة سمو ولي العهد "سمع بلا حدود"

تم نشره في السبت 12 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً

 

عمان - استفاد نحو 500 مواطن من مختلف محافظات المملكة وألويتها، خلال الأسبوع الماضي، من إجراء فحوصات سمعية وتركيب معينات سمعية، لمن يعانون من ضعف سمع متوسط إلى شديد، وذلك ضمن مبادرة "سمع بلا حدود".
وتمكن هذه الفحوصات والمعينات السمعية، التي أجراها فريق طبي أمريكي متخصص في مجال السمعيات والنطق، هؤلاء المرضى من استعادة سمعهم بشكل تدريجي، مثلما كشفت فحوصات المسح الميداني عن الأطفال الذين يعانون من ضعف شديد في السمع وتحويلهم إلى المبادرة لإجراء عملية زراعة القوقعة لهم.
وتحرص المبادرة، التي أطلقها سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، في العام الماضي، على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين في هذا المجال، حيث تقوم بالتعاون والتنسيق مع المؤسسات الطبية المحلية والدولية، لاستقطاب أفضل الخبرات الطبية واستخدام أحدث الأجهزة المتوفرة في الأسواق العالمية.
وشمل الأسبوع الطبي محافظات العاصمة والمفرق ومعان والعقبة وأربد وجرش والبلقاء.
وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا) أشار مدير مبادرة "سمع بلا حدود" المهندس صخر الفايز إلى أن هذا الأسبوع الطبي جاء نتيجة تواصل المبادرة مع المؤسسات الدولية المعنية في السمعيات والنطق، ولتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.
ولفت إلى أن الفريق الطبي، قسم إلى مجموعتين لتغطية أكبر عدد ممكن من المحافظات والألوية التابعة لها، حيث وفرت المبادرة 250 سماعة طبية وتم تأمين العدد الباقي من الوفد الطبي المتطوع، ليصار العدد الى 500 سماعة طبية.
من جانبها قالت رئيسة الفريق الطبي نورا ستيوارت، "قدمنا إلى الأردن من الولايات المتحدة، للعمل مع مبادرة سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، "سمع بلا حدود"، وهذا ادخل السرور لنا للمشاركة في هذا العمل الخيري".
ولفتت الى أن فقدان السمع يؤثر على حياة المرضى، وقالت "كنا سعيدين للعمل على تغير حياة هؤلاء المرضى للأفضل، خصوصا تغير حياة الأطفال ومنحهم فرصة للنجاح في مستقبلهم".
بدروه أعرب صالح القرالة من محافظة الكرك عن شكره لجلالة الملك عبد الله الثاني وسمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، على هذه المبادرة الملكية لما حققت من نتائج أثرت بشكل إيجابي وفعال على مستقبل حياة أبنة، بينما قال محمود الزيدانيين "إنه قدم من محافظة الطفيلة الى محافظة معان لتركيب السماعة، مقدرا جهود سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي العهد، على هذه المبادرة كونها أدخلت البهجة والسرور على حياته"، أما موسى خليفات من محافظة العقبة أعرب عن تقديره لجلالة الملك وسمو ولي عهده، وجميع العاملين في الخدمات الطبية الملكية على هذه المبادرة.
وتكون الفريق الطبي من 27 أخصائيا، جاؤوا من الولايات المتحدة الأمريكية إلى الأردن، بشكل تطوعي لتقديم الخدمات الطبية السمعية، لمدة أسبوع، ضمن مبادرة "سمع بلا حدود".
--(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش