الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عطلة ما بين الفصلين * الأهالي يشكون غياب النشاطات اللامنهجية في العطلة الشتوية والتربية تنصح بنوادي المعلمين

تم نشره في الثلاثاء 23 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
عطلة ما بين الفصلين * الأهالي يشكون غياب النشاطات اللامنهجية في العطلة الشتوية والتربية تنصح بنوادي المعلمين

 

 
التحقيقات الصحفيه : خلود الخطاطبه
شكا عدد كبير من اولياء امور الطلبة المشاكل العديدة التي تواجههم وأبناءهم الطلبة جراء غياب النشاطات اللامنهجية في عطلة ما بين الفصلين ، خصوصا وأن العطلة تعتبر طويلة نسبيا فهي تقارب الشهر ، وتتزامن مع أيام باردة وماطرة ، وهذا يزيد العبءعلى الطلبة والأهالي في آن واحد ، كما تقول عائشة الخطيب وهي موظفة وأم لأربعة أطفال جميعهم في المرحلة الأساسية ونظرا لطبيعة عملها فهي تضطر لتركهم في المنزل اثناء العطلة لغاية الساعة الرابعة مساءً ، وتضيف طوال فترة وجودي في العمل أعانـي من القلق الشديد على أطفالي كونهم لوحدهم في المنزل وأبقى على اتصال بهم على مدار الساعة وبصراحة هذا الأمر يعيقني من القيام بعملي بشكل جيد ، هذا بالأضافة الى تذمر أطفالي الدائم والملل الكبير الذي يشعرون به نتيجة لتواجدهم الدائم في المنزل ، وأضافت الخطيب أعتقد ان هذه مسؤولية وزاره التربية والتعليم التي يجب ان تنظم نشاطات لامنهجية في المدارس اثناء العطلة الشتوية كونها طويلة نسبياً كدورات للكمبيوتر او الموسيقى او نشاطات رياضية وغيرها ، وذلك لمصلحة الطلبة وكي لايضطرون الى تمضية العطلة مسجونين في منازلهم او في الشوارع العامة لأن الواقع يقول ان قلة من الاهالي يمكنهم الحاق ابنائهم بنوادي خاصه للكلفة المادية الكبيرة لذلك .
وأشارت الخطيب الى ان معظم زميلاتها في العمل يعانين من نفس المعضلة ويؤيد محمد سليمان ما ذهبت اليه الخطيب ، ويضيف نظرا لعملي انا وزوجتي فأنا مضطر وبشكل يومي اثناء هذه العطلة ان ابعث بأبنائي الثلاث الى منزل جدهم الذي يبعد ساعة ونصف ذهابا وايابا وهذا يسبب لي مشاكل في العمل نتيجة لتأخري اضافة لمشكلة المسافة الطويلة والكلفة المادية لذلك ، ولو كانت هنالك نشاطات لا منهجية في مدارس ابنائي لما تكبدت كل هذه المعاناة .
وأضاف محمد سليمان أتمنى من وزارة التربية والتعليم التركيز على هذه العطلة كما تهتم بالعطلة الصيفية ، لأنها تسبب لنا ارباكا كبيرا ، اما سوزان عبدالله وهي ربة منزل وأم لخمسة أبناء فقد ايدت سابقيها بكلامهم ، واضافت اذا كنت اعانـي الأمرين من شكوى ابنائي نتيجة الفراغ القاتل الذي يعانونه خصوصا وأن العطلة جاءت في اجواء باردة جدا وماطرة مما اضطرهم الى ملازمة المنزل ، هذا بالاضافة الى عدم وجود مكان يذهبون اليه في الأحوال العادية ، فكيف يستطيع الموظفون تدبير امورهم ،،.
الطالب سند حياصات ابدى استياءه الشديد من عدم وجود اي نشاطات لامنهجية اثناء عطلة الفصلين واستنكر على وزارة التربية عدم اهتمامها بهذه العطلة كما تهتم بالعطلة الصيفية وقال ان والديه يذهبان للعمل ويبقى برفقة اخيه الذي يصغره بعام في المنزل بمفردهم وقال ان الوضع ممل للغاية ونضطر للبقاء ساعات طويلة امام التلفاز وأوقات نحتار ماذا نفعل بها خصوصا وأن الطقس بارد ووالدينا يمنعانا من اللعب "بالحارة"مع ابناء الجيران فماذا نفعل ولماذا لا تستغل قاعات الكمبيوتر ومرافق مدارسنا لأقامة نشاطات لنا تقضي على الفراغ الذي نعانيه واستغلاله بشيء يعود علينا بالفائدة .
مدير اداره التعليم العام وشؤون الطلبة في وزارة التربية والتعليم محمد العكور اعتبر ان العطلة الشتوية قصيرة نوعا ما ، وأن الوزارة تنظم النشاطات اللامنهجية خلال العطلة الصيفية ، وأضاف نظرا لتزامن امتحانات الثانوية العامة مع هذه العطلة وحفاظا على الوضع المثالي لطلبة "التوجيهي" فاننا نبتعد عن استخدام مرافق المدارس كي لا تحدث اي فوضى ، كما ان اغلب المعلمين مكلفين بأعمال المراقبة وتصحيح الأوراق للثانوية العامة فأغلب المدارس وأغلب المعلمين مشغولين في هذه الفترة .
ونصح العكور الطلبة بالتوجه الى اندية المعلمين المنتشرة في المملكة لقضاء أوقات فراغهم .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش