الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجزيرة يدرك التعادل مع الفيصلي

تم نشره في الجمعة 10 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً

عمان- الدستور

 محمد الجالودي

 

ادرك الجزيرة التعادل مع نظيره الفيصلي (1-1) في مباراة القمة التي جرت امس في ستاد الملك عبد الله الثاني بمنطقة القويسمة لحساب الاسبوع الثاني عشر من دوري المحترفين الممتاز لكرة القدم.

ورفع الجزيرة رصيده الى (26 نقطة) محتفظا بالقمة بشكل مؤقت بانتظار نتيجة المباراة القادمة للوحدات الذي يملك في جعبته (24 نقطة).

ورفع الفيصلي رصيده الى (23 نقطة)، حيث كان يطمح الفريق بالتقدم نحو منطقة القمة للمنافسة على لقب الدوري حيث اعتبر تعادله بطعم الخساره.

وشهدت المباراة طرد عامر ابو هضيب (الجزيرة)، انس جبارات (الفيصلي)  كما طرد لاعبي الفيصلي ابراهيم الزواهرة وصهيب ابو الهيجاء بعد نهاية المباراة.

وطرد  ايضا حكم اللقاء المدير الفني للفيصلي برانكو، والمنسق الاعلامي للفريق عواد ابو نوار ومن الجزيرة مسؤول اللوازم نايل قطيش بسبب الشد العصبي في شوط المباراة الثاني.

ومع نهاية اللقاء، خرج نفر من جماهير الفيصلي عن النص، حين قاموا بخلع عدد من المقاعد ورميها باتجاه الملعب ، كما القوا بقوارير الماء على حكام المباراة، حيث  تم احتواء الامور من قبل رجال قوات الدرك الذين تدخلوا بالوقت المناسب

 المباراة في سطور

 

المكان: ستاد الملك عبدالله الثاني - القويسمة

النتيجة: تعادل الجزيرة والفيصلي (1-1).

سجل الاهداف: سجل للفيصلي اكرم الزوي «د. 65»، وللجزيرة مارديك مارديكيان «د. 80».

الحكام : احمد فيصل (للساحة)، احمد مؤنس محمود ظاهر  (مساعدين) وعبد الرحمن شتوي (رابعا).

العقوبات : البطاقة الصفراء للاعب ياسر الرواشدة وطرد انس الجبارات (الفيصلي) كما اشهر الكرت الاحمر لعامر ابو هضيب  (الجزيرة).

مثل الجزيرة : احمد عبدالستار، مهند خيرالله، يزن العرب، فراس شلباية، عمر مناصرة، عامر ابو هضيب، محمد طنوس، عصام مبيضين، فهد يوسف، محمد وائل الرفاعي ومارديك مارديكيان « عبد الله العطار».

مثل الفيصلي : معتز ياسين، ابراهيم الزواهرة، محمد زريقات، ابراهيم دلدوم، ياسر الرواشدة، بهاء عبدالرحمن، انس الجبارات، خليل بني عطية، يوسف الرواشدة، اكرم الزوي « يوسف النبر» ولوكاس سيمون. 

 سيطره متبادله

فرض الجزيرة ايقاعه السريع على بداية اللقاء، مستغلا المساحات الواسعة بين خطوط لعب الفيصلي، حيث اتاح ذلك لمارديك بالمشاغبة في الامام مع محمد وائل فيما استغل عصام مبيضين هشاشة الرقابة الدفاعية وحاول الوصول الى مرمى معتز ياسين الذي اختبر بتسديدة قوية لفهد اليوسف والتي دقت جرس الانذار بخطورة هجمات (الشياطين الحمر) الذين سيطروا على منطقة الوسط .

من جانبه احتاج الفيصلي الى وقت طويل للدخول في اجواء المباراة، عبر تسديدة ماكرة وثابته لبهاء عبد الرحمن تعامل معها الحارس احمد عبد الستار بحضور تام وابعدها لركنية لتصل الى اكرم الزوي الذي سددها بشكل جانبي كادت ان تمنح الفريق هدف التقدم، الذي واصل مبادلة الجزيرة للهجمات التي افسدها التسرع ، فيما كان دفاع (الاحمر) يحبط المحاولات الهجومية لـ (الازرق). انحصرت العاب الفريقين بعد منتصف الشوط  الاول في وسط الميدان فيما غابت الخطورة تماما عن شباك الطرفين، بسبب المبالغة في الاحتفاظ بالكرة من ناحية.. والحذر الزائد من جهة لتنتهي هذه الحصة بالتعادل السلبي بدون اهداف.

 هدفان .. وطردان 

استهل الفيصلي الشوط الثاني بنسق هجومي سريع ارهق من خلاله دفاع الجزيرة، حيث اضطر محمد خير الله الى ابعاد تسديدة الزوي لحساب ركنية.

وارسل ابراهيم دلدوم كرة عرضية تالق الحارس احمد عبد الستار في ابعادها لركنية.

في المقابل رد عصام مبيضين بتسديدة قوية للجزيرة مرت بسلام من جوار القائم.

واصل الفيصلي هجماته المنسقه حيث تحصل الفريق على ركلة ثابته نفذها بهاء عبد الرحمن ابعدها الحارس عبد الستار لتجد المحترف الليبي اكرم الزوي الذي سددها قوية في الشباك معلنا الهدف الاول بالدقيقة (65).

واحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة الجزيرة بعد ان اعاق مدافع الفيصلي ابراهيم الزواهرة  لمحمد وائل الرفاعي  داخل المنطقة نفذها بنجاح مارديك على يمين الحارس مسجلا هدف التعادل بالدقيقة (80).

وشهدت المباراة توتر بين كلا الطرفين حيث اشهر الحكم البطاقة الحمراء لكل من عامر ابو هضيب (الجزيرة) ، وانس جبارات (الفيصلي) لينتهي اللقاء بالتعادل.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش