الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ترمب: علينا أن نقيم حدودا ولن ندع الاشرار يدخلون بلادنا

تم نشره في الثلاثاء 14 شباط / فبراير 2017. 09:36 صباحاً
ترمب: علينا أن نقيم حدودا ولن ندع الاشرار يدخلون بلادنا

 

 

واشنطن- قال الرئيس الاميركي دونالد ترمب إن الولايات المتحدة وكندا تعملان بشكل مشترك في مواجهة الإرهاب وتعزيز العلاقات الاقتصادية والحفاظ على ثروة البلدين.

وأضاف في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أن الولايات المتحدة محظوظة بجارتها كندا التي تتعاون معها في مجال الوظائف والهجرة والتجارة الثنائية أيضا.

ودافع ترمب عن سياسته التي وصفها بـ"الحكيمة" بشان الهجرة، في وقت أكد فيه ترودو التزام كندا بسياسة "الانفتاح" حيال اللاجئين.

وقال ترمب "علينا أن نقيم حدودا" قبل أن يضيف "علينا أن نسمح بدخول الأشخاص الذين يمكن أن يحبوا بلدنا، ونريد أن يكون لنا باب مفتوح كبير ورائع".

وأوضح قوله " إننا لا نستطيع أن ندع الأشرار يدخلون، لن أسمح بذلك تحت إدارتي، فمواطنو هذا البلد يريدون ذلك إنه موقف حكيم".

وقال إن هذا "الموقف الحكيم" سيكون مدعوما بجرعة من "الحزم"، موضحا "نحن لا نريد أن تعرف بلادنا نوع المشاكل التي نشهدها ليس هنا فحسب بل عبر العالم".

من جهته، قال ترودو، الذي يزور الولايات المتحدة إنه عقد اجتماعا مهما مع الرئيس ترمب، مشيرا إلى أن اللقاء تطرق إلى العلاقات المميزة بين البلدين.

وأضاف أن الأميركيين والكنديين تربطهم علاقات تاريخية واحدة، وأن البلدين حاربا معا وتعاونا في كثير من المجالات من أجل الشعبين.

وأكد حرص بلاده على أمن مواطنيها، وقال "سنواصل سياستنا الانفتاحية إزاء اللاجئين من دون المساس بأمننا"، مضيفا أن بلاده استقبلت نحو 40 ألف لاجئ خلال السنوات القليلة الماضية.

ورفض ترودو التعليق على سياسة الهجرة الأميركية، لكنه أشار إلى أن "آخر شيء يمكن أن يتوقعه الكنديون مني هو أن أعطي الدروس لدولة أخرى حول طريقة حكمها".

وخلص إلى القول " إن دورنا ومسؤوليتنا هو أن نكون مثالا في العالم" في مجال الهجرة.

--(بترا) 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش