الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزيرة الثقافة تتفقد مراحل العمل النهائية في متحف الحياة البرلمانية

تم نشره في الأحد 6 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً

عمان - تفقدت وزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ نهاية الأسبوع الماضي، مراحل العمل النهائية لإعادة إحياء متحف الحياة البرلمانية الاردنية التابع للوزارة.
ويوثق المتحف الكائن في مبنى مجلس الامة السابق في جبل عمان للكثير من الاحداث الهامة في تاريخ المملكة، كإعلان الاستقلال، وتتويج المغفور لهما جلالة الملك طلال، وجلالة الملك الحسين طيب الله ثراهما، وتبني الدستور في العام 1952، وإقرار وحدة الضفتين، وإنهاء المعاهدة الأردنية البريطانية، وغيرها من الاحداث المفصلية في حياة الاردن والاردنيين.
واستمعت مامكغ من رئيس لجنة إحياء المتحف المهندس ماهر نفش خلال جولتها الى شرح حول مراحل إنجاز وتطوير المتحف وقاعة البرلمان فيه، التي شهدت الكثير من الاحداث المهمة في تاريخ المملكة، واطلعت على المقتنيات الهامة التي حصل عليها المتحف، التي تؤرخ لمرحلة مفصلية من تاريخ المملكة برلمانيا وسياسيا.   
واعربت وزيرة الثقافة عن تقديرها لجهود العاملين في تأهيل وإحياء المتحف الذي سيكون معلماً وطنيا وسياسياً وتاريخياً في العاصمة، يبرز محطات مهمة في تاريخ الاردن العريق منذ تأسيسه من خلال المعلومات والوثائق والصور المختلفة.
واضافت ان استخدام التكنولوجيا في المتحف الذي يوثق للحياة السياسية والبرلمانية في الاردن، يشكل اضافة مهمة لتعريف الجيل الجديد وتثقيف المواطن بمراحل مهمة من تاريخ بلاده والإنجازات التي تحققت عبر السنوات الماضية.
يشار الى ان المتحف يمثل قيمة تراثية وارثا تاريخيا وثقافيا للطلبة والباحثين والمهتمين للاطلاع على تاريخ الحياة السياسية في الاردن، ويبرز دور الشخصيات التاريخية التي ساهمت في تطوير وترسيخ الحياة السياسية فيه. (بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش