الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العيسوي يفتتح مجموعة من المبادرات الملكية السامية في الزرقاء

تم نشره في الجمعة 10 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً

 الزرقاء - افتتحت مجموعة من المبادرات الملكية السامية في محافظة الزرقاء امس ، تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقائه التواصلي مع وجهاء المحافظة.

وافتتح أمين عام الديوان الملكي الهاشمي، رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، يوسف حسن العيسوي، ووزير الشباب حديثه الخريشا، مقر نادي شباب مخيم حطين الذي اشتمل على قاعات تدريبية وصالة ألعاب رياضية ومكاتب إدارية، وتم تزويده بالأثاث والتجهيزات اللازمة، مثلما تم افتتاح الملعب الخماسي التابع للنادي.

وتخلل حفل الافتتاح حضور مباراة ودية لكرة القدم وعروض لألعاب القوى والكراتية.

يذكر ان عدد أعضاء النادي يبلغ 1500 عضو يستفيد منه حوالي 300 شاب يوميا.

وللوقوف على مشاريع المبادرات الملكية التي نفذت في محافظة الزرقاء، تفقد العيسوي ووزيرا الشؤون البلدية المهندس وليد المصري، والشباب حديثة الخريشا، مشروع إعادة تأهيل الملعب البلدي التابع لبلدية الرصيفة، والذي تم توسعته بمساحة إجمالية تبلغ 14 دونما، وإعادة تقسيمه ليشتمل على ثلاثة ملاعب خماسية وملعبين لكرة الطائرة لخدمة شباب لواء الرصيفة.

كما تفقدوا ست حدائق تم توسعتها وإعادة تأهيلها وتزويدها بالألعاب المناسبة للأطفال من خلال المبادرات الملكية في مختلف مناطق المحافظة.

واستهلت الجولة التفقدية بحديقة جسر الكلية العسكرية، التي تبلغ مساحتها سبعة دونمات تم إعادة تأهيلها وتزويدها بالألعاب المناسبة للأطفال وملعب لكرة قدم وجلسات عائلية، حيث يرتادها حوالي ألف مواطن يوميا. كما تم افتتاح حديقة «الشهيد معاذ الكساسبة» في لواء الهاشمية، حيث قام الديوان الملكي الهاشمي بتوسعتها وتزويدها بالألعاب المناسبة للأطفال، وكذلك إنشاء مركز للطفولة، حيث تم تكليف مركز زها الثقافي بتنفيذ برامج تدريبية لتنمية مهارات الأطفال وتطوير إبداعاتهم. كما جال الحضور في القرية الحضرية بحي الأمير محمد، التي أنشأت بمبادرة ملكية سامية عام 2010 على مساحة 45 دونما، وتحتوي على ملاعب لكرة القدم ومركز لتكنولوجيا المعلومات ومكتبة ومسرح خارجي وجلسات عائلية، حيث تم إعادة تأهيلها وتزويدها بثلاث وحدات ألعاب رملية ووحدة ألعاب مطاطية للأطفال، وتنفيذ برامج تدريبية للأطفال بالشراكة مع مركز زها الثقافي، ويستفيد منها حوالي خمسة آلاف مواطن يومياً. واختتمت الجولة التفقدية بزيارة حديقة المغيرة بن شعبة، وحديقة سعيد بن المسيب، وحديقة الملكة نور، والتي تم إعادة تأهيلها وصيانتها وتزويدها بالألعاب المناسبة للأطفال. وتقع هذه الحدائق في مناطق مكتظة بالمواطنين، وتعد متنفسا للعائلات والأطفال لما تشهده محافظة الزرقاء من اكتظاظ سكاني كبير. وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية «بترا»، قال العيسوي إن هذه المشاريع تأتي تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك بهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في مختلف مناطق محافظة الزرقاء، لافتا إلى انه تم إعادة تأهيلها وتزويدها بالألعاب المناسبة لتوفير متنفس للمواطنين ومناطق لتنزه العائلات.

وأوضح أنه تم اختيار ألعاب آمنة للأطفال في هذه الحدائق من قبل مختصين، بحيث تكون ذات جودة عالية، وتناسب مختلف فئاتهم العمرية، وتضم مناطق ألعاب بأرضية رملية ومناطق ألعاب بأرضية مطاطية، كما سيتم تنفيذ برامج وأنشطة تدريبية وتعليمية للأطفال على مدار العام، بالتعاون مع مركز زها الثقافي لتطوير مواهبهم وتنمية مهاراتهم الحياتية. من جهته، قال وزير الشباب حديثة الخريشا إن افتتاح توسعة النادي وإعادة تأهيل الملاعب الخماسية في لواء الرصيفة يؤكد رعاية جلالة الملك للقطاع الشبابي والرياضي، ويأتي في إطار حرص جلالته على إنشاء مراكز وأندية شبابية في مختلف أنحاء الوطن. بدورهم، أعرب عدد من المواطنين عن شكرهم لجلالة الملك عبدالله الثاني وتثمينهم لمشاريع المبادرات الملكية السامية التي ساهمت في تحقيق نقلة نوعية وتحسين مستوى الخدمات المقدمة لهم. ورافق المسؤولون في الجولة محافظ الزرقاء الدكتور محمد سميران، ورؤساء بلديات الزرقاء المهندس عماد المومني، والرصيفة اسامة حيمور، والهاشمية رضا الزيود.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش