الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتدون: البحوث العلمية وسيلة للاطلاع على المستجدات بمجال التأهيل

تم نشره في الأربعاء 12 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

 محلي - أكدت عميدة كلية علوم التأهيل في الجامعة الأردنية الدكتورة نهاد المصري أهمية البحث العلمي في علوم التأهيل لدعم الممارسات السريرية، والاطلاع على آخر المستجدات العلمية في هذا المجال.

واشارت خلال افتتاح فعاليات اليوم العلمي للكلية الذي حمل عنوان «التأهيل في الأردن العمل بروح الفريق» الى ان مجالات التأهيل الطبي في الاردن وفي الدول النامية ما زالت في البدايات، والجامعة الاردنية كانت السباقة في مجال الابحاث العملية التي يقوم بها اعضاء هيئة التدريس من خلال ترجمة ادوات القياس والتقييم لاجراء الممارسات الطبية التي تقدم لمختلف الحالات المرضية. وشددت على اهمية البحث العلمي لرفد سوق العمل بنتائج الابحاث لتحسين نوعية حياة الافراد ومستوى خدمات التأهيل بدءا من التقييم ووضع خطط العلاج وانتهاء باعادة الفرد للمجتمع فاعلا يخدم مجتمعه.

وعرض الدكتور دانيال روان من جامعة ساوثامبتون ببريطانيا لمفهوم علوم التأهيل واهميته في علاج المرضى وتأهليهم ليكونوا اعضاء فاعلين في مجتمعهم.

وبينت رئيسة ومقررة لجنة المؤتمرات والندوات في الكلية الدكتورة دانية قطيشات ان اليوم العلمي يهدف الى عرض مستجدات البحث العلمي التي يجريها اعضاء الهيئة التدريسية في الكلية للتواصل مع جميع العاملين في قطاع التأهيل الصحي بالاردن، وترجمة آخر مستجدات الابحاث الى واقع عملي تطبيقي في مراكز التأهيل المختلفة.

وعرض عدد من اعضاء هيئة التدريس في الكلية خلال جلسات اليوم العلمي لنتاج بحوثهم ودراساتهم العلمية التي اجريت في تخصصات العلاج الوظيفي والعلاج الطبيعي والسمع والنطق والاطراف الاصطناعية والاطراف المساعدة  لتعزيز فهم الطلبة باهمية البحث العلمي.

كما تضمن اليوم العلمي ورشات عمل خاصة للطلبة حول التأهيل في الأردن.

وشهد اليوم العلمي مشاركة واسعة من الاختصاصيين من وزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية، والجامعات الاردنية، وبعض المستشفيات.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش